الارديس مدرباً لنيوكاسل الإنكليزي






أعلن فريق نيوكاسل الذي يلعب في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم أمس الثلاثاء أن المدرب سام الارديس وقع عقداً مدته ثلاث سنوات لتدريب الفريق.

ويتولى الارديس - الذي قاد بولتون واندرارز لفترة طويلة- هذا المنصب خلفاً للمدرب غلين رويدر.

وذكرت مصادر صحافية أن نيوكاسل سيعلن عن الاتفاق رسمياً مع مدرب بولتون السابق في مؤتمر صحافي يعقد في وقت لاحق الثلاثاء.

وكان الاردايس (52 عاماً) المرشح الأقوى ليحل مكان رودر، خاصة بعد إجرائه محادثات طويلة مع رئيس نيوكاسل فريدي شيبارد، وقد زارصباحاً ملعب التدريب الخاص بالفريق وتحدث مع اللاعبين الذين لم يبدءوا بعد إجازاتهم الصيفية.

وكان نيوكاسل قد فك ارتباطه برودر في وقت سابق من هذا الشهر بعد موسم مخيب احتل الفريق في نهايته المركز الثالث عشر، حاصداً أدنى رصيد له من النقاط (43 نقطة) طوال تاريخه في الدوري الانكليزي الممتاز لكرة القدم.

في المقابل، استقال الارديس من تدريب بولتون أواخر أبريل الماضي بعد 8 أعوام أصاب فيها نجاحاً لافتاً، جاعلاً من وندررز أحد فرق المقدمة في البطولة الانكليزية، علماً أنه كان قد رفض الإشراف على نيوكاسل قبل ثلاثة أعوام، وكان مرشحاً لتدريب المنتخب الانكليزي قبل تعيين ستيف ماكلارين في الصيف الماضي.

وقال الاردايس في مؤتمر صحفي عُقد أمس الثلاثاء خلال حفل أقيم بمناسبة الإعلان رسمياً عن تسلمه مهامه الجديدة: "إنه ينوي الاحتفاظ بالمهاجمين مايكل أوين والنيجيري أوبافيمي مارتينز ضمن تشكيلة الفريق" مضيفاً "لا أحد يمكنه التنازل عن هذين الهدافين، إنهما لاعبان بارزان ويجب الاحتفاظ بهما".

وكانت مصادر مقربة من أوين ذكرت أن الأخير الذي خاض 14 مباراة فقط مع نيوكاسل خلال موسمين بسبب إصابة بكسر خلال المونديال، ينوي الرحيل عن الفريق، أما بالنسبة لمارتينز الذي يسعى يوفنتوس الايطالي الى ضمه قد تظاهر بالإصابة لكي لا يشارك في المباراة الأخيرة لفريقه في الدوري المحلي.















المصدر: وكالات