الفيفا يتدخل في خلافات وست هام





أعلن أمس الثلاثاء أن الإتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) سيتدخل في الخلافات الناشبة حول نادي وست هام الإنكليزي، والمتعلقة باحتمالات معاقبته، بتقليص نقاط من رصيده في الدوري الإنكليزي لخرقه قوانين التعاقد مع اللاعبين.

وكان وست هام قد جرى تغريمه 5.5 مليون جنيه إسترليني (10.9مليون دولار) من قبل لجنة مستقلة، لخرقه قواعد الانتقالات عند تعاقده مع الثنائي الأرجنتيني كارلوس تيفيز وخافيير ماسكيرانو.

وأثار ذلك غضب عدة أندية أخرى في الدوري الإنكليزي، حيث يشعرون بأن وست هام ، الذي يدافع عن نفسه من تلك الاتهامات ، يستحق تقليص نقاط من رصيده، ويهددون باتخاذ إجراء قانوني.

وقال السويسري جوزيف بلاتر رئيس الفيفا في زيوريخ "سننظر ذلك، ليس فقط إذا طلب ذلك منا، ولكننا سنفعل ذلك على أية حال"، وأضاف: "سنطلب الملف بمجرد تقرير كيفية وسبب اتخاذ القرار، ولو شعرنا أن هناك شيئاً ما خاطئ في هذا القرار فإنه سيجب علينا فتح ملفنا".

وضمن وست هام بقاءه في الدوري الإنكليزي الممتاز في آخر أيام المسابقة، ولكن شيفيلد يونايتد، الذي تأكد هبوطه لدوري الدرجة الأولى ، أبدى شكه في أحقية تيفيز في المشاركة، بعد الحكم الذي أصدرته رابطة الدوري الإنكليزي في 27 أبريل الماضي، ومع ذلك قالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) إنها رأت الوثيقة التي توضح إمكانية مشاركة تيفيز مع فريقه بعد هذا الحكم.















المصدر: وكالات