>



النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    الصورة الرمزية AMG
    AMG
    AMG غير متصل مراقب عام
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    13,173

    Post «الطـرق» تلغي تطبيـق المحركــات الهجينــة على المواصلات العامة


    أكدت دراسة أجرتها مؤسسة المواصلات العامة في هيئة الطرق، حول تحويل نظام عمل حافلات النقل العام إلى المحركات الهجينة (وقود وكهرباء بدلاً من الاعتماد على الوقود وحده) عدم جدوى تطبيقها في الدولة نظراً للتكلفة العالية التي سوف تتكبدها الهيئة في الإنفاق على تحويلها وصيانتها. وأوصت الدراسة بالاعتماد على استخدام الوقود الأقل تلوثاً للحفاظ على البيئة.

    وأفاد المدير التنفيذي للمؤسسة المهندس عيسى الدوسري بأن «الدراسة خلُصت إلى أن استخدام المحركات الهجينة في الحافلات الكبيرة يتلاءم بشكل أكبر مع الدول ذات الطقس البارد كما هو مطبق في أوروبا حالياً وعلى العكس لا يتناسب مع دول الخليج بسبب ارتفاع درجة الحرارة ما يؤثر في جودة المحركات، كما أن تطبيق النظام الهجين مع الحافلات يتطلب استخدام عدد كبير من البطاريات واستبدالها بشكل دائم ما يؤثر في جانبي الأمن والسلامة للحافلة ويضر بالبيئة».

    وتابع أن «تطبيق النظام الهجين مع المركبات الصغيرة مناسب نظراً لحجمها أما مع الحافلات فسوف يؤدي إلى ضرورة صيانتها الدائمة على فترات متقاربة وبأسعار عالية، الأمر الذي سيرفع تكاليف تشغيل الحافلات بشكل يفوق أرباحها بمرات عدة، إضافة إلى أن قطع غيار الحافلات العاملة بهذا النظام غير متوافرة وستحتاج الهيئة إلى استيراد كل قطعة تحتاجها من الخارج ما يؤدي بدوره أيضاً إلى رفع تكاليف التشغيل».

    ولفت الدوسري إلى أن «فكرة استخدام النظام الهجين في الحافلات مازالت جديدة عالمياً لذا لم تلغِ المؤسسة تطبيقها لكن أجلتها وتعمل على دراستها ثانية لاحتمالية العودة لها وتطبيقها لكن ليس في الوقت الحالي».

    خطوط جديدة
    وقال إن «الهيئة تعمل بشكل دائم على حصر أعداد مستخدمي الحافلات ومعاينة المناطق السكنية والصناعية الجديدة ومن خلال هذه البيانات يتم دراسة الوضع العام للإمارة لتحديد الأماكن التي تحتاج لزيادة عدد الحافلات العاملة عليها وتشغيل خطوط ليلية وتحديد المناطق التي تحتاج لخطوط حافلات جديدة»، مشيراً إلى أن «هناك 70 خطاً للحافلات حالياً تغطي غالبية مناطق دبي وتربطها مع معظم الإمارات الأخرى، ومن المنتظر مع نهاية العام الجاري تشغيل 22 خطاً جديداً».

    وأوضح أن «تشغيل الخطوط الجديدة يضمن تغطية مناطق لم تكن تُخدم بالشكل الكافي خلال الفترة الماضية ومن هذه الخطوط خط من منطقة المحيصنة أربعة إلى محطة جبل علي للحافلات، ومن واحة دبي للسيلكون إلى المدينة العالمية عن طريق المدينة الأكاديمية، وخط من مبنى المطار 2 إلى حديقة زعبيل، وخط من محطة سوق الذهب للحافلات وحتى منطقة الراشدية ليمر من خلال فيستيفال سيتي».
    وأضاف أن «اهتمام المؤسسة لا يقتصر على تطوير حركة النقل داخل مناطق دبي وحدها، بل يمتد لربطها بالإمارات والمدن الأخرى، إذ يجري حالياً تشغيل خطوط مواصلات عامة جديدة بين دبي وإمارتي الفجيرة ورأس الخيمة، كما يتم بالتعاون مع الجهات المسؤولة في رأس الخيمة تشغيل حافلات تابعة للمؤسسة على خطوط النقل الداخلي في رأس الخيمة، وزيادة عدد الحافلات العامة على خط دبي - العين، إضافة إلى افتتاح خط للمواصلات العامة من منطقة (سنابور) إلى إمارة الشارقة»، لافتاً إلى أن «أكتوبر المقبل سوف يشهد بدء تشغيل حافلات فاخرة ذات مستوى راقٍ جداً بين إمارتي دبي وأبوظبي».

    «أوصلني»
    أشار الدوسري إلى أن «مشروع أوصلني الذي طبقته الهيئة على موظفيها حقق نجاحاً كبيراً، لذا تقدمت بعض الجهات الحكومية إلى الهيئة لمساعدتها على تطبيقه على موظفيها، (ويقوم على توفير حافلات مزودة بأجهزة تسجيل الحضور والانصراف وخدمة انترنت، تنقل هذه الحافلات الموظفين من وإلى مقر عملهم وسكنهم مع بدء دوامهم الفعلي بمجرد ركوب الحافلة صباحاً)، ومن هذه الجهات دائرة السياحة في دبي وبعض الشركات الخاصة»، لافتاً إلى «أننا من جانبنا وضعنا الخطوط المقترحة للدائرة لتطبيق الخدمة، كما حددنا لها كيفية عمل استبيانات على موظفيها لتحديد مدى إقبالهم على الخدمة وقمنا بتوصيل الدائرة بشركات الحافلات التي يمكن أن توفر لها هذه النوعية من الحافلات».

    تحدّث المدير التنفيذي لمؤسسة المواصلات العامة في هيئة الطرق المهندس عيسى الدوسري عن مشروع المواقف المكيفة لحافلات النقل العام قائلاً إن «المؤسسة ركبت 265 مظلة مكيفة موزعة على 198 موقعاً على مستوى مناطق دبي»، مؤكداً أن «هذا التوزيع اعتمد على دراسة الأماكن التي تشهد إقبالاً كبيراً من الركاب».

    مظلات مكيّفة

    وأوضح أن هذا العدد من المظلات يأتي ضمن المرحلة الأولى والتي تشمل تركيب 500 مظلة، وتشمل المرحلة الثانية 165 مظلة توزع جميعها على أهم مواقف الحافلات التي تشهد زيادة في أعداد المستخدمين، بالإضافة إلى الموجودة في المناطق السياحية مثل منطقة الجميرا، وشارع البنوك بالقرب من برجمان، وشارع الشيخ زايد، وستغطي المرحلتين 50% من مناطق دبي كافة». وأكد أن «مستقبل مشروع المظلات المكيفة لمواقف الحافلات لا يقف عند هاتين المرحلتين بل يجري حالياً دراسة تنفيذ 1500 مظلة أخرى لتغطية مواقف دبي بالكامل، وإيجاد مظلتين أو ثلاث في بعض محطات الحافلات التي تشهد ازدحام في عدد الركاب».

    المصدر: ط§ظ„ط¥ظ…ط§ط±ط§طھ ط§ظ„ظٹظˆظ… - ط§ظ„ط£ط®ط¨ط§ط±

  2. #2
    @ علي عبدالله @ غير متصل عضو فعّال
    تاريخ التسجيل
    Jul 2006
    المشاركات
    820

    افتراضي

    يكفي في المستقبل ان يتم استخدام المحركات الهجينة للسيارات الشخصية التي يملكها الافراد

    اما الباصات والحافلات ( المواصلات العامه ) ارى انه من المناسب ان يتم استخدام وقود اقل تلوثا بدلا من النظام الهجين
    اذا كان يسبب لهم كل هذه المشاكل في التكاليف.. كما قالت الدراسة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

راعي اعلامي لمعرض اكسس 2016

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14