السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الوطنية للطيران تنفي اهتمامها بالخطوط الجوية الكويتية

نفت الشركة الوطنية للطيران الكويتية التي لم تبدأ العمل بعد تقريرا صحفيا عن انها مهتمة بشراء حصة في الخطوط الجوية الكويتية الخاسرة، وذكرت صحيفة القبس يوم الاحد ان شركة الطيران تتطلع لحصة كبيرة في الخطوط الجوية الكويتية الحكومية المقرر خصخصتها، ولم تكشف الصحيفة مصدر تقريرها، وقالت الشركة في بيان ان هذه الرواية لا أساس لها من الصحة. وأضافت انها تركز حاليا على تطوير اعمالها، وقالت الشركة في مايو ايار انها تعتزم بدء العمل في يناير كانون الثاني لتصبح ثالث شركة طيران في الكويت وستدرج أسهمها في بورصة الكويت بحلول نهاية العام.

"مركاتور" توفر حلول الشحن للخطوط السريلانكية

اختارت الخطوط الجوية السريلانكية، نظام "سكاي تشين" من مركاتور، ذراع تكنولوجيا المعلومات في مجموعة الإمارات، والذي يتيح إجراء حجوزات الشحن وتوفير حلول إدارة الأعمال، وتخطط مركاتور لاستكمال تطبيقات هذا النظام في الربع الثاني من عام 2009 وسوف تدار عمليات هذا النظام من مركز بيانات مركاتور الكائن في دبي، وسيتم استخدامه من قبل عملاء الشحن للخطوط الجوية السريلانكية الذين صرّحت لهم الناقلة باستخدامه، سواء من الذين يعملون في كولومبو أو حتى من مكاتبها الخارجية للشحن المنتشرة في أنحاء العالم.

"الاتحاد للطيران" تعين نائباً لرئيس إدارة عمليات الرحلات

أعلنت الاتحاد للطيران تعيين الكابتن كريستوف شيبيل نائباً جديداً لرئيس عمليات الرحلات . وسيتولى شيبيل، مسؤولية جميع الجوانب المتعلقة بعمليات الرحلات الجوية في الاتحاد للطيران، والتي تتضمن التأكد من تشغيل جميع الرحلات وفقاً لأعلى معايير السلامة والكفاءة التي وضعتها الهيئة العامة للطيران المدني في دولة الإمارات، وسيكون الكابتن شيبيل على اتصال مباشر مع الكابتن ريتشارد هيل، نائب الرئيس التنفيذي لإدارة عمليات الرحلات في الاتحاد للطيران، كما سيتولى الإشراف على إعداد عمليات الرحلات الخاصة بالوجهات الجديدة والإدارة والمتابعة اليومية لأكثر من 675 طياراً.

"العربية للطيران" توفر خدمة اختيار المقعد عند الحجز

أعلنت "العربية للطيران" ومقرها الشارقة أمس عن إطلاق خدمة اختيار المقعد مسبقا، حيث أصبح بإمكان المسافرين على متن رحلات الشركة اختيار أماكن جلوسهم على متن الطائرة عند قيامهم بحجز تذكرة السفر، وتأتي هذه الخدمة التي تهدف إلى إعطاء الركاب اكبر قدر ممكن من الخيارات، في أعقاب إعلان الشركة في وقت سابق من هذا الشهر عن اعتمادها نظاماً جديداً لإنهاء إجراءات تسجيل دخول جميع المسافرين في وقت مبكر، ويمكن للمسافرين على متن العربية للطيران الاستفادة من "خدمة اختيار المقعد" الجديدة من خلال جميع وسائل حجز التذاكر المتاحة من قبل شركة العربية للطيران بما فيها الحجز من خلال شبكة الإنترنت، مراكز الاتصال، وكالات السفر ومراكز المبيعات، وستتوفر الخدمة الجديدة بسعر رمزي يبدأ من 5 دراهم.

"طيران العالمية": تأسيس شركة للشحن الجوي

ذكرت صحيفة "القبس" ان شركة طيران العالمية بصدد انهاء اجراءات تأسيس شركة لود اير كارغو للشحن الجوي، التي تمتلك 98% من رأسمالها، بالاضافة الى مساهمة كل من: الشيخ ناصر علي خليفة الصباح، جمال بورسلي، حسام الشملان، عبدالله فيصل الحجي. واشارت المصادر الى ان المؤسسين قاموا بايداع 50% من قيمة الاسهم التي اكتتبوا بها وقدرها مليون دينار في البنك، مع التزام المساهمين بسداد حصصهم الباقية عندما يقرر مجلس الادارة.وتعمل "لود اير كارغو" في تقديم خدمة شراء الطائرات والاصول الاخرى المرتبطة بها نيابة عن شركات الطيران والتنسيق مع المصانع، بالاضافة الى تقديم خدمات التأجير التشغيلي او التأجير التمويلي بما يتناسب مع احتياجات ورغبات العملاء من شركات الطيران، كما تقدم خدمات تمويل وتسويق شراء الطائرات بصورة كلية او جزئية في ظل دراسات التقييم والمساعدة في عمليات الاستثمار المشترك والمتخصص في مجال الطيران، وحجز التذاكر والخدمات الخاصة بالمسافرين والقيام بجميع اعمال الشحن الجوي في الداخل والخارج في الحدود المسموح بها وفقا للقانون.

"الوطنية للطيران" تسعى لشراء نسبة مؤثرة في "الكويتية"

دخلت شركة الخطوط الوطنية للطيران في مفاوضات مع شركة الخطوط الجوية الكويتية للاستحواذ على نسبة مؤثرة بعد طرحها للخصخصة كما اوردت صحيفة "القبس"، واكدت انها ما زالت في مرحلة المفاوضات، واشارت الى ان هذه الصفقة تأتي مع توقعات بادراج الوطنية قريبا في البورصة، كما انها ستبدأ التشغيل بداية العام القادم بعد استلام اول طائرة "ايرباص A320" في يناير كانون الثاني القادم.

"سيتي غروب" تقدم 400 مليون دولار لتمويل شراء طائرات خاصة

أعلنت "سيتي غروب" أمس أنها تجري محادثات لتقديم قروض تزيد على 400 مليون دولار لشراء 10 طائرات خاصة في دول الخليج، وأشارت "بلومبيرغ" في النبأ الذي نسبته إلى مسؤول في "سيتي غلوبال ويلث مانجمنت" قوله ان مشتريات الطائرات الخاصة في دول مجلس التعاون تضاعفت خلال السنتين الماضيتين ووصلت إلى 86 طائرة في عام 2008 مع شراء الأفراد والشركات طائرات لتفادي المطارات المزدحمة وتأخير الرحلات.