>



النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: فتاوى رمضانية

  1. #1
    الصورة الرمزية grandv8
    grandv8 غير متصل الإدارة
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    28,640

    Post فتاوى رمضانية



    الفتاوى للشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    كل عام وانتو بخير بمناسبة قدوم شهر الخير اعاده الله علينا وعليكم بالخير والبركة


    جمعت لكم مجموعة من الفتـــاوى الرمضانية ان شاء الله تستفيدون منها


    الفتاوى للشيخ محمد بن عثيمين رحمه الله

    1- ما حكم التبرد للصائم ؟

    التبريد للصائم جائز لا بأس به ، وقد كان الرسول عليه الصلاة والسلام يصب على رأسه الماء من الحر ، أو من العطش وهو صائم ، وكان ابن عمر يبل ثوبه وهو صائم بالماء لتخفيف شدة الحرارة ، أو العطش ، والرطوبة لا تؤثر لأنها ليس ماء يصل الى المعدة .

    2- هل يبطل الصوم بتذوق الطعام ؟

    لا يبطل الصوم بتذوق الطعام إذا لم يبتلعه ولكن لا يفعله إلا إذا دعت الحاجة إليه ، وفى هذه الحال لو دخل منه شئ الى بطنك بغير قصد فصومك لا يبطل .
    3- يقول الرسول صلى الله عليه وسلم : (( تسحروا فإن فى السحور بركة )) . فما المقصود ببركة السحور ؟
    بركة السحور المراد بها : البركة الشرعية والبركة البدنية ، أما البركة الشرعية منها امتثال أمر الرسول والاقتداءبه ، وأما البركة البدنية تغذية البدن وتقويته على الصوم .

    4- خروج الدم من الصائم هل يفطر ؟

    النزيف الذى يحص على الاسنان لا يؤثر على الصوم ما دام يحترز من ابتلاعه ما أمكن ، لأن خروج الدم بغير ارادة الانسان لا يعد مفطراً ولا يلزم من أصابه ذلك أن يقضى ، وكذلك لو رعف انفه واحترز ما يمكنه عن ابتلاعه فإنه ليس عليه فى شئ ولا يلزمه قضاء .

    5- المريض مرضاً مستمراً ماذا يفعل ؟

    إذا كان المريض بمرض يرجى برؤه فإنه يقضى ما فاته أثناء مرضه ، وأما إذا كان مريضاً لا يرجى برؤه فإنه يطعم عن كل يوم مسكيناً ربع صاع من البر أو نصف صاع من غيره ، أما إذا قال له الطبيب إن صومك يضرك فى أيام الصيف فنقول له يصوم ذلك فى أيام الشتاء ، وهذا تختلف حاله عن الذى يضره الصوم دائماً والله أعلم .

    6- بعض الأشخاص يأكلون والأذان الثاني يؤذن في الفجر لشهر رمضان , فما هي صحة صومهم ؟

    إذا كان المؤذن يؤذن على طلوع الفجر يقيناً فإنه يجب الإمساك من حين أن يسمع المؤذن فلا يأكل أو يشرب .
    أما إذا كان يؤذن عند طلوع الفجر ظناً لا يقيناً كما هو الواقع في هذه الأزمان فإن له أن يأكل و يشرب إلى أن ينتهي المؤذن من الأذان .

    7- ما حكم استعما الصائم الروائح العطرية في نهار رمضان ؟

    لا بأس أن يستعملها في نهار رمضان وأن يستنشقها إلا البخور لا يستنشقه لأن له جرما يصل إلى المعدة وهو الدخان .

    8- ما حكم أخذ الصائم الحقنة الشرجية للحاجة؟

    حكمها عدم الحرج في ذلك إذا احتاج إليها المريض في أصح قولي العلماء، وهو اختيار شيخ الإسلام ابن تيميه ـ رحمه الله ـ وجمع كثير من أهل العلم لعدم مشابهتها للأكل والشرب.

    9- ما حكم استعمال الإبر التي في الوريد والإبر في العضل.. وما الفرق بينهما للصائم؟

    بسم الله والحمد لله.. الصحيح أنهما لا يفطران، وإنما التي تفطر هي إبر التغذية خاصة، وهكذا أخذ الدم للتحليل لا يفطر به الصائم؛ لأنه ليس مثل الحجامة، أما الحجامة فيفطر بها الحاجم والمحجوم في أصح أقوال العلماء؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "أفطر الحاجم والمحجوم" .

    10- هل يجوز للصائم أن يستعمل معجون الأسنان وهو صائم في نهار رمضان؟

    لا حرج في ذلك مع التحفظ عن ابتلاع شيء منه، كما يشرع استعمال السواك للصائم في أول النهـار وآخره، وذهـب بع أهل العـلم إلى كـراهة السـواك بعـد الـزوال، وهـو قـول مـرجوح والصواب عدم الكراهة، لعموم قول النبي صلى الله عليه وسلم: "السواك مطهرة للفم مرضاة للرب" أخرجه النسائي بإسناد صحيح عن عائشة رضي الله عنها. ولقوله صلى الله عليه وسلم: " لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة" متفق عليه. وهذا يشمل صلاة الظهر والعصر، وهما بعد الزوال. والله ولي التوفيق.

    11- استعمال قطرة العين في نهار رمضان هل تفطر أم لا؟

    الصحيح أن قطرة العين لا تفطر، وإن كان فيها خلاف بين أهل العلم، حيث قال بعضهم: إنه إذا وصل طعمها إلى الحلق فإنها تفطر. والصحيح أنها لا تفطر مطلقاً، لأن العين ليست منفذاً، لكن لو قضى احتياطاً وخروجاً من الخلاف من وجد طعمها في الحلق فلا بأس، وإلا فالصحيح لا تفطر سواء كانت في العين أو في الأذن.

    12- ما حكم استعمال الكحل وبعض أدوات التجميل للنساء خلال نهار رمضان، وهل تفطر هذه أم لا ؟

    الكحل لا يفطر النساء ولا الرجال في أصح قولي العلماء مطلقاً، ولكن استعماله في الليل أفضل في حق الصائم، وهكذا ما يحصل به تجميل الوج من الصابون والأدهان وغير ذلك مما يتعلق بظاهرة الجلد، ومن ذلك الحناء والمكياج وأشباه ذلك،مع أنه لا ينبغي استعمال المكياج إذا كان يضر الوجه،والله ولي التوفيق.

    13- هل القيء يفسد الصوم؟

    كثيراً ما يعرض للصائم أموراً لم يتعمدها، من جراح، أو رعاف، أو قيء، أو ذهاب الماء أو البنزين إلى حلقه بغير اختياره، فكل هذه الأمور لا تفسد الصوم؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم: "من ذرعه القيء فلا قضاء عليه، ومن استقاء فعليه القضاء".

    14- ما حكم بلع الريق للصائم؟

    لا حرج في بلع الريق، ولا أعلم في ذلك خلافاً بين أهل العلم لمشقة أو تعذر التحرز منه، أما النخامة والبلغم فيجب لفظهما إذا وصلتا إلى الفم، ولا يجوز للصائم بلعهما لإمكان التحرز منها، وليسا مثل الريق، وبالله التوفيق.

    15- ما الحكم إذا أكل الصائم ناسياً؟ وما الواجب على من رآه؟

    من أكل أو شرب ناسياً وهو صائم فإن صيامه صحيح، لكن إذا تذكر فيجب عليه أن يقلع، حتى إذا كانت اللقمة أو الشربة في فمه فإنه يجب عليه أن يلفظها، ودليل تمام صومه قول النبي صل الله عليه وسلم فيما ثبت عنه من حديث أبي هريرة: "من نسي وهو صائم فأكل أو شرب فليتم صومه، فإنما أطعمه الله وسقاه" ولأن النسيان لا يؤاخذ به المرء في فعل محظور لقوله ـ تعالى ـ: {ربنا لا تؤاخذنآ إن نسينآ أو أخطأنا} [البقرة: 286] فقال الله ـ تعالى ـ: "قد فعلت".
    أما من رآه فإنه يجب عليه أن يذكره؛ لأن هذا من تغيير المنكر، وقد قال صلى الله عليه وسلم: " من رأى منكم منكراً فليغيره بيده، فإن لم يستطع فبلسانه، فإن لم يستطع فبقلبه" ولا ريب أن أكل الصائم وشربه حال صيامه من المنكر ولكنه يعفى عنه حال النسيان لعدم المؤاخذة، أما من رآه فإنه لا عذر له في ترك الإنكار عليه.

    16- ما حكم السواك والطيب للصائم؟

    الصواب أن التسوك للصائم سنة في أول النهار وفي آخره، لعموم قول النبي صلى الله عليه وسلم: "السواك مطهرة للفم مرضاة للرب". وقوله: "لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم بالسواك مع كل صلاة".
    وأما الطيب فكذلك جائز للصائم في أول النهار وفي آخره سواء كان الطيب بخوراً، أو دهناً، أو غير ذلك، إلا أنه لا يجوز أن يستنشق البخور، لأن البخـور لـه أجزاء محسوسة مشاهدة إذا استنشق تصاعدت إلى داخل أنفه ثم إلى معدته،ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم للقيط بن صبرة: "بالغ في الاستنشاق إلا أن تكون صائماً"

    17- حكم من لم يصلي التراويح في رمضان ؟؟؟

    صلاة التراويح سنة ، والسنة يُثاب فاعلها ولا يُعاقب تاركها.
    ثبت في الصحيحين من حديث عائشة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلّى في المسجد ذات ليلة فصلّى بصلاته ناس ، ثم صلى من القابلة فكثُر الناس ثم اجتمعوا من الليلة الثالثة أو الرابعة ، فلم يخرج إليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فلما أصبح قال : قد رأيت الذي صنعتم فلم يمنعني من الخروج إليكم إلا أني خشيت أن تفرض عليكم . قال وذلك في رمضان .
    وفي رواية للشيخين : أن رسـول الله صلى الله عليه وسلم خـرج من جـوف الليل فصلى في المسجـد فصلى رجال بصلاته ، فأصبح الناس يتحدثون بذلك ، فاجتمع أكثر منهم ، فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم في الليلة الثانية فصلوا بصلاته ، فأصبح الناس يذكرون ذلك فكثر أهل المسجد من الليلة الثالثة ، فخرج فصلوا بصلاته ، فلما كانت الليلة الرابعة عجز المسجد عن أهله فلم يخرج إليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم فطف رجال منهم يقولون الصلاة ، فلم يخرج إليهم رسول الله صلى الله عليه وسلم حتى خرج لصلاة الفجر ، فلما قضى الفجر أقبل على الناس ، ثم تشهد ، فقال : أما بعد : فإنه لم يخفَ علي شأنكم الليلة ، ولكني خشيت أن تفرض عليكم صلاة الليل ، فتعجزوا عنها .
    وهذا مِنْ رحمته صلى الله عليه وسلم بأمته ، فهو صلى الله عليه وسلم بالمؤمنين رؤوف رحيم كما وَصَفَه ربُّه بذلك .
    ولكن ينبغي عدم تركها لما في أداءها من الخير العظيم والأجر الجزيل .
    قال القحطاني - رحمه الله - :
    إن التراوح راحـة في ليلـه*** ونشاط كل عويجز كسلان
    والله ما جعل التراوح منكرا ***إلا المجوس وشيعة الصلبان

    18- حكم من لم يشتهي الإفطار في وقته وفضل التأخير لعدم شعور بالجوع ؟؟

    السنة أن يُعجل بالإفطار حتى لو لم يكن بحاجة إلى الإفطار ، لأمور ، منها :
    أولاً : مخالفة اليهود ومن شابههم .
    ثانياً : التّأسي والاقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم .
    ثالثاً : تحصيل الخيرية .
    عن سهل بن سعد أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر . متفق عليه .
    ويشتهر هذا الحدي بزيادة : ( وأخّروا السحور ) . وهي ليست ثابتة في هذا الحديث ، وإن كان تأخير السَّحور ثابت في أحاديث أخرى .
    وكان رسولُ الله صلى الله عليه وسلم يُعجّل الفطر .
    قال أنس بن مالك : ما رأيت رسولَ الله صلى الله عليه وسلم قط صلى صلاة المغرب حتى يُفطر ، ولو على شَربة ماء . رواه ابن خزيمة وابن حبان .
    والله تعالى أعلــــــــــــــم .

    19- إذا حصل للإنسان ألم في أسنانه،وراجع الطبيب، وعمل له تنظيفاً أو حشواً أو خلع أحد أسنانه، فهل يؤثر ذلك على صيامه؟ ولو أن الطبيب أعطاه إبرة لتخدير سنة، فهل لذلك أثر على الصيام؟

    ليس لما ذكر في السؤال أثر في صحة الصيام،بل ذلك معفو عنه، وعليه أن تحفظ من ابتلاع شيء من الدواء أو الدم، وهكذا الإبرة المذكورة لا أثر لها في صحة الصوم لكونها ليس في معنى الأكل والشرب.. والأصل صحة الصوم وسلامته.

    20- أنا رجل مصاب بمرض الربو، وقد نصحني الطبيب باستخدام العلاج بواسطة البخاخ عن طريق الفم، فما حكم استعمالي هذا العلاج حال صومي رمضان؟ جزاكم الله خيراً.

    بسم الله والحمد الله، حكمه الإباحة إذا اضطررت إل ذلك؛ لقول الله عز وجل: {وقد فصل لكم ما حرم عليكم إلا ما اضطررتم إليه}[الأنعام: 119] ، ولأنه لا يشبه الأكل والشرب فأشبه سحب الدم للتحليل، والإبر غير المغذية.







    منقووووول


  2. #2
    الصورة الرمزية بو علي
    بو علي غير متصل مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jan 2007
    المشاركات
    10,418

    افتراضي

    جزاك اله خير

    هاذي الاسئله دايما تتكرر في برامج الفتاوى

  3. #3
    الصورة الرمزية FuLL MoOoN
    FuLL MoOoN غير متصل مشرف عام
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    الدولة
    27
    المشاركات
    4,863

    افتراضي

    جزاك الله كل خير أخوي بو جاسم

    وفعلا اسئله ممكن تكون بسيطه بس تحير كثير من الصائمين

    يعطيك العافيه

  4. #4
    الصورة الرمزية grandv8
    grandv8 غير متصل الإدارة
    تاريخ التسجيل
    Jun 2006
    المشاركات
    28,640

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة C A D I L L A C مشاهدة المشاركة
    جزاك اله خير

    هاذي الاسئله دايما تتكرر في برامج الفتاوى
    صحيح اكثر الناس تسأل هذه الاسئلة وحياك الله اخوي بوعلي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة FuLL MoOoN مشاهدة المشاركة
    جزاك الله كل خير أخوي بو جاسم

    وفعلا اسئله ممكن تكون بسيطه بس تحير كثير من الصائمين

    يعطيك العافيه
    صحيح اخوي والناس تكون حائرة في امرها

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

راعي اعلامي لمعرض اكسس 2016

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14