صرح المهندس مطر الطاير رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لهيئة الطرق والمواصلات أن العبور على جسر آل مكتوم سيكون مجاناً خلال الفترة التي يكون فيها الجسر العائم مغلقاً أمام حركة السير التي تبدأ من الساعة العاشرة مساءً وحتى السادسة صباحاً، وهذا ضمن المرحلة الثانية من مشروع التعرفة المرورية (سالك) التي سيبدأ العمل الفعلي بها يوم الثلاثاء المقبل الموافق 9 سبتمبر.


وتتضمن المرحلة الثانية بوابتين جديدتين، إحداهما على جسر آل مكتوم والأخرى عند حديقة الصفا على شارع الشيخ زايد بحيث يتم احتساب الرسوم مرة واحدة فقط في كلا الاتجاهين عند عبور بوابتي التعرفة في البرشاء بالقرب من مول الإمارات وبوابة الصفا في الرحلة الواحدة، وسيتم احتساب ساعة مهلة للعبور بين البوابتين وبعدها سيتم احتساب تعريفتين.


وأوضح أن وضع بوابة عند حديقة الصفا جاء لتوجيه السائقين إلى شارع الخيل الذي لا يشهد ازدحاماً مرورياً حيث يتم استغلال 40% فقط منه وبإمكانه استيعاب أعداد أكبر من السيارات.


وأضاف ان الهيئة وفرت خمس طرق بديلة وحزمة واسعة من النقل بحافلات المواصلات العامة الفاخرة، وتشمل الطرق البديلة معبر الخليج التجاري الذي يتألف من 13 مساراً، ويربط نفق المطار مع شارع الشيخ راشد وشارع الخيل، ونفق الشندغة، والجسر العائم الذي يربط نهاية شارع الاتحاد بالقرب من مركز سيتي سنتر مع شارع الرياض في بر دبي، إلى جانب شارع الإمارات الذي انتهت الهيئة من توسعته من ثلاثة مسارات إلى ستة مسارات في كل اتجاه حتى تقاطع المرابع العربية الذي سيتم الانتهاء من تنفيذه في شهر أغسطس المقبل، ومن البدائل أيضاً طريق دبي العابر الذي يتألف من ستة مسارات في كل اتجاه، ويربط إمارة دبي مع إمارة أبوظبي وإمارة الشارقة دون الحاجة للدخول في وسط المدينة.


وسيتم الانتهاء من أعمال التوسعة من مدخل إمارة الشارقة مع إمارة دبي «تقاطع الصجعة» وحتى تقاطع الروية على شارع دبي العين قبل البدء في تطبيق المرحلة الثانية لـ «سالك»، كما أن العمل في مشاريع الطرق في منطقة ديره المؤدية إلى الطرق البديلة يسير وفقاً للبرنامج الزمني المعتمد.


حيث سيتم في شهر يونيو المقبل الانتهاء من تنفيذ الجسر الواقع ضمن مشروع تقاطع شارع النهدة مع شارع بيروت، والذي يشمل تطوير الجزء الشمالي من محور نفق مطار دبي الدولي والممتد من تقاطع شارع القدس مع شارع بيروت وحتى تقاطع النهدة مع شارع بيروت كطريق سريع، كما يشمل تحويل تقاطع شارع النهدة مع شارع بيروت من تقاطع محكوم بإشارات ضوئية إلى تقاطع طبقي في مستويات منفصلة، وذلك عن طريق إنشاء جسر علوي على شارع النهدة بالإضافة إلى إنشاء نفق على شارع بيروت.


وذلك لتحسين الحركة المرورية على هذين الشارعين وتأمين حركة انسيابية للمركبات على شارع بيروت من وإلى نفق المطار، إلى جانب الانتهاء من تنفيذ الجسر الذي يتألف من مسارين في كل اتجاه، ويخدم الحركة المرورية القادمة من شارعي أبو هيل وصلاح الدين باتجاه الشارقة، وذلك ضمن مشروع توسعة شارع الاتحاد الذي سيتم الانتهاء من تنفيذه بالكامل في نهاية العام الجاري.