أكد نائب رئيس نادي ميلان الايطالي لكرة القدم ادريانو غالياني السبت عدم وجود أزمة في صفوف الفريق رغم النتائج المتواضعة التي حققها في بداية الموسم (هزيمتان في مباراتين).

وتتزايد الضغوط على المدرب كارلو انشيلوتي بعد خروج فريقه في الموسم الماضي خالي الوفاض من مسابقة دوري أبطال أوروبا التي حمل لقبها قبل موسم، وعدم احتلاله مركز يؤهله للمشاركة فيها هذا الموسم فضلا عن نتائجه المخيبة في البطولة المحلية قبل أن يحقق الفوز على كلوب زيوريخ السويسري 3-1 الخميس في ذهاب الدور الأول من مسابقة كأس الاتحاد الأوروبي.

وقال غالياني "لا توجد أزمة بين الجهاز الفني أو لدى المدرب (انشيلوتي) أو في صفوف اللاعبين"، وشجب في هذا السياق "المجزرة" التي فبركتها الصحافة.

وتشير الصحف إلى احتمال حصول انشقاقات في النادي خصوصا الخلاف بين المدرب والجهاز الفني في ما يتعلق بضم اللاعبين في سوق الانتقالات الصيفي.

وأضاف نائب رئيس النادي "إنها شائعة سخيفة. لقد تم شراء اللاعبين الاستثنائيين منهم والعاديين والجيدين بموافقة المدرب".