قال صانع الألعاب الدولي الفرنسي فرانك ريبيري أنه لا يريد أن يتسبب في خلافٍ مع ناديه بايرن ميونيخ الألماني لكرة القدم حول انتقاله إلى صفوف ريال مدريد الإسباني هذا الصيف، وذلك في حديث لصحيفة "تي زد" الألمانية.

وكانت العلاقات توترت مؤخراً بين الفريق البافاري ولاعبه ريبيري بعد إصرار الأخير على الانتقال إلى النادي الملكي وتصريحه "إما ريال مدريد أو لا أحد"، فما كان من المدير الرياضي للفريق اولي هونيس إلا أن رد عليه بـ "لا أحد"، في إشارة إلى رفض النادي انتقاله.

وزادت التقارير التي تحدثت عن "تصنّع" ريبيري للإصابة للتغيب عن تمارين الفريق من تعقيد الأمور، ما أزعجه حتماً وقال، "ما لا أفهمه هو القصة حول تصنعي للإصابة. هذه كذبة تؤلم حقاً".

وعاود ريبيري البالغ من العمر 26 عاماً التمارين أمس السبت بعد أن خلد إلى للراحة يوم الجمعة، وإن كان لم ينف رغبته بالانتقال إلى ريال مدريد، إلا أنه أكد التزامه تجاه بايرن ميونيخ، "اؤمن بأنني يجب أن أقدم أقصى ما عندي، حتى لو لم يتحقق حلمي. لا أريد أن أكون مشكلة في وحدة الفريق. ولكن من الضروري أن آمل بأن نبحث في أي عرض يأتي. لن اقول أي شيء مؤذٍ الآن".

وذكر تقرير في إنكلترا أن ريال مدريد سيعرض اللاعبين الهولنديين ويسلي سنايدر واريين روبن - البالغة قيمتها 47 مليون يورو - إلى جانب مبلغ 17 مليون يورو، لتصبح القيمة الإجمالية 64 مليون يورو مقابل الحصول على خدمات ريبيري.