السلام عليكم،
أعلنت حلبة مرسى ياس وهيئة أبوظبي للسياحة عن إطلاق " فريق أبوظبي وحلبة مرسى ياس للسباقات الدراج ، الذي يضم نخبة من أبرز فنيي سيارات توب فيول للسيارات السريعة بقيادة السائق العالمي للدراج رود فولر.

وستكون أولى مشاركات فريق أبوظبي وحلبة مرسى ياس للسباقات الدراج في سلسلة سباقات "فول ثروتل" 2010، أكبر حدث لسباقات الدراج للمحترفين في العالم والذي يتألف من 24 جولة في 22 مدينة من مدن الولايات المتحدة الأمريكية، وينظمه الاتحاد الوطني للهوت رود(NHRA)، الهيئة الدولية لسباقات السيارات وسباقات الدراج.

كما سيشارك الفريق في أربع جولات لسباقات توب فيول، في سونوما بولاية كاليفورنيا من 16 - 18 يوليو، وفي دنفر بولاية كولورادو من 23 - 25 يوليو، وفي انديانابوليس بولاية انديانا من 1 – 6 سبتمبر، وفي شارلوت بولاية كارولاينا الشمالية من 16 – 19 سبتمبر.

وقال رود فولر، صاحب المركز الثاني في بطولة توب فيول لموسم 2007، ومدير تدريب سائقي سباقات الدراج في حلبة مرسى ياس، وقائد الفريق: " لاشك أنه شعور رائع أن أعود إلى عجلة القيادة في سلسلة سباقات فول ثروتل. إن سباقات الدراج هي منافسات للسرعة والقوة، مما يجعلها حدثاً مثير للمشاهدين، وأكثر إثارة للمشاركين."

ويمكن لسيارات التوب فيول، وهي من أكثر السيارات سرعة في العالم بقوة 8000 حصان، أن تقطع مسافة ربع ميل (402 متر) في أقل من أربع ثوان بسرعة تصل إلى 500 كلم / ساعة، مع محرك يعمل بتقنية حقن وقود النيتروميثان. ويستخدم في صنع سيارات توب فيول التي يبلغ طولها 7.5 متر بوزن 1100 كغ، أنابيب الصلب من الكروم وألياف الكربون المركبة.

هذا، وسيرافق فيصل الشامسي، أول من يحصل على منحة دراسية من أكاديمية ياس لسباقات الدراج ، فريق أبوظبي لاختبار السباقات. ويطمح الشامسي إلى تمثيل دولة الإمارات العربية المتحدة في السباقات الأميركية للمحترفين. وسيكون فولر مرشد ومدرب الشامسي، حيث سيعتمد الفريق على هذه السلسلة من السباقات لتعزيز معارف وخبرات الشامسي حول سباقات السيارات الكبرى.

وفي هذه المناسبة، قال ريتشارد كريغان، الرئيس التنفيذي لحلبة مرسى ياس : "نحن سعداء للغاية بتشكيل هذا الفريق الخاص بأبوظبي لسباقات الدراج. ومع الاهتمام الكبير بهذا النوع من السباق في دولة الإمارات ومنطقة الخليج، والمنشآت الحديثة والمتطورة لهذه السباقات في حلبة مرسى ياس، يحدونا الأمل في تخريج سائقين على مستوى عالمي هنا في أبوظبي."

من جهتها، ترى هيئة أبوظبي للسياحة في سباقات الدراج منصة مهمة أخرى للترويج لأبوظبي كوجهة رائدة في السوق الأمريكية.

وقال أحمد حسين، نائب المدير العام لهيئة أبوظبي للسياحة: "ستسهم هذه الشراكة في الارتقاء بقدراتنا المتميزة في مجال سباقات السيارات، كما ستعزز تواصلنا مع سوق ذات إمكانيات كبيرة تمتاز أيضاً بسهولة الوصول منها إلى أبوظبي من خلال الرحلات الجوية لطيران الاتحاد من نيويورك وشيكاغو. ونحن نتطلع للترحيب بعشاق سباقات السيارات من الولايات المتحدة في أبوظبي، مع تزايد حضور الإمارة في كل أنحاء أمريكا كوجهة رائدة ومقر لأبرز الأحداث والفعاليات العالمية."

ويعد مركز ياس لسباقات الدراج المسار الأول من نوعه خارج الولايات المتحدة للمقر العالمي للاتحاد الوطني للهوت رود(NHRA). ويضم المركز المجاور لحلبة سباقات الفورمولا 1، مدرجين يتسعان لـ 5000 متفرج، كما يحتوي على منطقة خاصة لمراقبة السباق وجناح للضيافة ومنطقة البادوك.