بسم الله الرحمن الرحيم



الفطيم للسيارات تعرض لكزس LFA فائقة الأداء
في معرض أبوظبي الدولي للسيارات






أعلنت الفطيم للسيارات، الموزع الحصري لعلامة لكزس الفاخرة، أن زوّار الدورة الثالثة عشرة من معرض أبوظبي الدولي للسيارات، سيكونون أول من يشاهد طراز الإنتاج من لكزس LFA الشهير بدولة الإمارات.

وقال سعود عباسي، مدير عام لكزس، الفطيم للسيارات: "يتيح معرض أبوظبي الدولي للسيارات فرصة مميزة لمشاركة المصدر الأصلي الابتكار المذهل لسيارة LFA التي طال انتظارها. ويعد الاهتمام بـ LFA استثنائياً على الصعيد العالمي، وسيتوفر الإصدار المحدود المؤلف من 500 سيارة في جميع أنحاء العالم، لعدد قليل من الأشخاص المحظوظين ممن سيشترون سيارة تتصف بهذا القدر من الكفاءة. وتعد هذه المرة الأولى التي يتم فيها عرض طراز الإنتاج الفعلي في دولة الإمارات، والتي تشكل الخطوة الاستباقية لعملية الإنتاج العالمي".

وسيتم جمع كافة سيارات LFA الـ 500 يدوياً تحت إشراف خبراء من الفنيين المهرة، في ورشة عمل لكزس LFA الكائنة في مصنع موتوماشي في مدينة تويوتا، بمعدل لا يتجاوز 20 سيارة شهرياً. وسيجري جمع كل سيارة وفقاً لمواصفات العملاء الفردية.

وأضاف عباسي: "يسرنا التأكيد أن عملية الإنتاج العالمي ستتضمن حصة حصرية لدولة الإمارات، سيتم تسليمها خلال الشهور الـ 24 المقبلة. وقد تحدثنا بالفعل مع مشترين محتملين لمناقشة الخيارات المتنوعة للتصنيع حسب الطلب، ويرغب العملاء في هذه المرحلة من عملية الشراء بالحصول على سيارة فريدة حقاً ومصنّعة حسب مواصفاتهم الشخصية، وتقدم LFA المزيد من الخيارات العديدة المصمّمة حسب الطلب، مقارنة بأي من طرازات لكزس الأخرى. ولن توجد سيارتان متماثلتان بدولة الإمارات من هذا الطراز، وذلك لأن هناك العديد من الجوانب التي يمكن تصميمها حسب الطلب في المركبة".

وكان الظهور الأول الأصلي لسيارة لكزس LFA، بدولة الإمارات على شكل سيارة مفهوم بمعرض أبوظبي الدولي للسيارات في العام 2008، وحظيت آنذاك بإشادة كبيرة. ويشمل أداؤها المعتمد محرك رياضي سعة 4.8 لتر ويتكون من 10 اسطوانات على شكل حرف V، ينتج قوة قدرها 560 حصاناً وبسرعة قصوى تتجاوز 320 كم/الساعة، مع إمكانية الوصول لسرعة قدرها 100 كم/ الساعة خلال3.7 ثانية فقط.

وتعد LFA ، باعتبارها أول سيارة فائقة الأداء من لكزس، العلامة البارزة لسجل علامة F من طرازات لكزس عالية الأداء، وتعيد تعريف تفوّق الأداء في القرن الحادي والعشرين. وتستكمل علامة لكزسF الإرث الجوهري لـ لكزس، من خلال التأكيد على مستويات أدائها البارز.

وأشار: "جاء تطوير سيارة LFA مختلفاً عن غيره من سيارات لكزس، وتمت هندستها بدقة متناهية لتقديم مركبة بمستويات أداء عالية ورائعة ومبهجة في ذات الوقت، كما توفر هذه السيارة الاستثنائية إدارة مذهلة داخل وخارج مضمار السباق".

وأوضح: "جاءت التقنيات المستخدمة أدنى وحتى داخل الشاسيه، البسيط بصورة مراوغة والأنيق والمتطور بشكل كبير، نتيجة لسنوات عديدة من عمليات التطوير. وتعد ألياف الكربون، والتي تستخدم في المركبات الفضائية، إحدى أخف المواد المعروفة للبشرية وأكثرها قوة، ووقع اختيار لكزس عليها لتضمينها في إنتاج المكونات الهيكلية لسيارة LFA. وتساهم جميع هذه العناصر في جعل الهيكل المكون من الكربون صلباً للغاية، وهو أخف وزناً بمقدار 220 رطلاً مقارنة بالهيكل المماثل المصنّع من الألمنيوم، وتترجم مزايا هذا الهيكل مباشرة على صورة أداء أسرع وأكثر كفاءة".

وتابع: "أتاحت ألياف الكربون كذلك لمصممي LFA مستوى أعلى من حرية التصميم، موفرة لهم المجال لوضع الأشكال والمنحنيات والحواف التي ستبدو مستحيلة مع المعدن. وعلى سبيل المثال، تساعد الحواف الحادة في مؤخرة سيارة LFA في تقديم ديناميكا هوائية فائقة، ما كان بالإمكان الحصول عليها باستخدام المعدن التقليدي في تصنيع هيكل السيارة".

وأنشات لكزس آلة نسج دائري خاصة بها يجري التحكم بها عن طريق الليزر، وتعد إحدى آلتين فقط في العالم، التي تحيك خطوط النسيج من ألياف الكربون، والتي تُصنع بدورها من خلال غزل شعيرات الكربون النقية معاً، ويبلغ سمك كل شعيرة 10 مرات أرق من شعر الإنسان. وتندمج المادة القوية بشكل مثير للدهشة والمرنة، مع مادة الراتنج عالية الكثافة، لتصنيع ألواح بلاستيكية مدعمة من ألياف الكربون.

وسيتم عرض سيارة LFA في معرض أبوظبي الدولي للسيارات خلال الفترة 7-11 ديسمبر الذي يقام بمركز أبوظبي الوطني للمعارض.


ارجو ان تكونو استمتعتو والرجاء عدم نقل المواضيع بدون اذني لتعبي عليها