[CENTER][B][COLOR="#8b0000"]السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

فيات ترفع حصتها في كرايسلر خلال شهرين

قررت شركة «فيات» زيادة حصتها في «كرايسلر» إلى 30٪ في غضون الشهرين المقبلين، ما يقرب الشركة خطوة أخرى من الحصول على حصة أغلبية حاكمة في الشركة الأميركية.

وأكد الرئيس التنفيذي لكل من «فيات» و«كرايسلر»، سيرجيو ماركيوني، أن أحد أهدافه الرئيسة هذا العام يتمثل في أن تستحوذ «فيات» على حصة أغلبية في «كرايسلر»، التي حصلت على برنامج إنقاذ من الإفلاس من الحكومة الأميركية عام .2009

وقال ماركيوني، مخاطباً الصحافيين في إيطاليا مساء أول من أمس، إن «فيات» قد تعزز حصتها في «كرايسلر» خلال 30 إلى 60 يوماً، مضيفاً أنه «يفضل استحواذ الشركة على حصة أغلبية قبل الطرح العام الأولي الذي تخطط له (كرايسلر)».

وتابع «سيكون من الحكمة الانتظار للحصول على حصة 51٪ قبل البدء في الطرح».

وبموجب اتفاق الإنقاذ عام ،2009 حصلت «فيات» على حق الإدارة وحصة 20٪ في «كرايسلر»، كما يمنحها الاتفاق حق زيادة حصتها إلى 35٪ اذا ما اجتازت ثلاثة اختبارات تهدف إلى تعزيز الأوضاع المالية لـ«كرايسلر»، وبعدها سيكون لـ«فيات» خيار شراء حصة 16٪ أخرى.

واجتازت «كرايسلر» أول اختبار بنجاحها في تطوير محرك أكثر كفاءة في استهلاك الوقود في يناير الماضي، ما منح «فيات» حصة 25٪ في الشركة.

ويجب أن تحقق الشركة الأميركية أهدافاً معينة للمبيعات والتوزيع على مستوى العالم، ولتخطي هذه العقبة يتعين على «فيات» أن تبيع سيارات «كرايسلر» وشاحناتها عبر 90٪ من شركات توزيع سياراتها في أميركا اللاتينية.

[url=http://www.emaratalyoum.com/business/arab-and-inter/2011-04-09-1.378671]