عصابة تتخصص في سرقة الحافلات وتفكيكها




ضبطت أجهزة التحريات والمباحث الجنائية في القيادة العامة لشرطة الشارقة، عصابة مكونة من ثمانية أشخاص يحملون جنسيات دول عربية، من بينهم صاحب شركة لبيع السيارات المستعملة وقطع غيارها، متخصصون في سرقة الحافلات وتقطيعها وشحنها وتهريبها خارج الدولة، فقد سرقوا عدداً من الحافلات من مناطق عدة في الشارقة وتمكنوا من تقطيعها وتهريبها الى خارج الدولة.

وكانت بلاغات عدة وردت الى شرطة الشارقة أخيراً تفيد بسرقة مجهولين عدداً من الحافلات من أماكن مختلفة، من بينها حافلة «تويوتا» تتبع أحد الفنادق المعروفة في الشارقة.

ومن خلال البحث والتحري تم الاشتباه في أربعة أشخاص يملك أحدهم محلاً لبيع السيارات المستعملة وقطع غيارها، وبعد جمع الاستدلالات ومواجهة المشتبه فيهم اعترفوا بتقطيع الحافلة التي تحمل اسم الفندق، وتبين من خلال إفاداتهم أنهم اشتروها من أحد الأشخاص، تبين لاحقاً أنه على علاقة بسائقها الذي يعمل لدى الفندق، وبالقبض على الأخير وبمواجهته اعترف بسرقتها.

ومن خلال متابعة التحقيق مع المشتبه فيهم توالت اعترافاتهم لتكشف عن وجود شبكة من ثمانية أشخاص يحملون جنسيات دول عربية متورطين في سرقة وتقطيع الحافلات وشحنها وتهريبها خارج الدولة.

وتحذر شرطة الشارقة مجدداً من ترك المركبات في حال تشغيل عند مغادرتها من قبل سائقيها، أو إيقاف المركبات في أماكن تسهل عملية تعرضها للسرقة.

عصابة تتخصص في سرقة الحافلات وتفكيكها - الإمارات اليوم