10 إجراءات تحافظ بهاعلى سيارتك

تتعدد أساليب الحفاظ على سلامة السيارة، ويعد إجراء الصيانة الدورية، والتفقد المستمر لزيوت المحركات هما من الأساسيات في مراقبة السائق سلامة سيارته، وهناك 10 إجراءات رئيسة يمكن من خلالها المحافظة على السيارة سليمة فترة أطول عن مثيلاتها من الطراز ذاته للعام نفسه، وهي:

المحافظة على تغيير زيت المحرك خلال مواعيد ومسافات منتظمة، إذ إن الإهمال في تغييره بانتظام يؤدي إلى أضرار جسيمة بالمحرك، أهمها تآكل رؤوس المكابس، إضافة إلى تآكل جسم الأسطوانة الداخلي، ما يرشح عنه تسربات في زيت المحرك يؤدي إلى هلاكه.

استخدام أنواع الزيوت المعتمدة في الدولة أو في وكالة السيارات التي اشترى السائق سيارته منها، مع التأكد من أن الزيت المستخدم سيعمل بكفاءة ضمن فترات الصيانة الدورية، خصوصاً في البلدان ذات درجات الحرارة المنخفضة أو المرتفعة، إذ تختلف مواصفات الزيوت بحسب درجة كثافتها ولزوجتها تبعاً للعوامل الجوية لتلك البلدان.

التأكد من مستوى الزيت في المحرك، فإذا أعطى المؤشر مدلولاً على نقصان الزيت، فيجب على السائق التوجه حالاً إلى الوكيل المعتمد لسيارته أو إلى أقرب كراج لمعرفة أسباب نقصان الزيت.

مراعاة فحص وتنظيف مرشح الهواء بانتظام، الأمر الذي يساعد على تحسين كفاءة السيارة في الاقتصاد باستهلاك الوقود.

الفحص الدوري لمستويات السوائل، سواء سائل التبريد أو زيت المكابح الهيدروليكي، أو حتى زيت صندوق التروس.

الاهتمام بفحص مستوى ضغط الهواء في الإطارات، إذ إنه يعمل على زيادة اتزان واستقرار السيارة على الطريق، إضافةً إلى أهميته في تقليل استهلاك الوقود.

اختيار واستخدام أنواع من الوقود التي تناسب المحركات، خصوصاً أن لبعض السائقين مفاهيم خاطئة حول أنواع الوقود المستخدمة، إذ يلجأ البعض إلى استخدام أنواع من الوقود الرخيص سعياً منهم إلى التوفير، إلا أن معدلات استهلاك الوقود تزداد كلما زادت رداءة مواصفات نوع الوقود المستخدم، والعكس صحيح.

يجهل الكثير من السائقين ضرورة تسخين محرك السيارة عند التشغيل، خصوصاً في الصباح الباكر، كما يفضل عدم الانطلاق بها مباشرةً بعد عملية التشغيل، إذ إن عملية وصول زيت المحرك إلى كل أجزائه تحتاج الى فترة قصيرة من الوقت، الأمر الذي يقلل من احتمالات تآكل الأجزاء المعدنية داخل المحرك.

حماية السيارة من الأتربة والرياح، مع خفض معدلات السرعة في البلدان الصحراوية، خصوصاً عند هبوب التيارات الهوائية المحملة بالأتربة، التي غالباً ما تكون نهايتها حادة، ما يتسبب بخدش الهيكل والصبغ، إضافة إلى أنها تلحق أضراراً بمبردات السيارة، كما يفضل أن يتم ركن السيارة في أماكن مسقوفة لتحمي الهيكل من حرارة الشمس المرتفعة ومن الأمطار.

الغسيل المنتظم للسيارة، إضافةً إلى الغسيل المنتظم لمشعها، خصوصاً في البلدان الحارة والصحراوية، كما أنه يتوجب استخدام أنواع مخصصة من الزيوت عقب غسيل الإطارات من أجل الحفاظ عليها طرية، ما يسهم في الحفاظ على كفاءتها طول مدة صلاحيتها، إذ إن إهمال الإطارات يجعلها جافة صلبة، ما يجعلها عرضة أكثر للانفجار، الذي غالباً ما يفقد السيارة توازنها بصورة أكبر من انفجار الإطارات الطرية.

10 إجراءات تحافظ بهاعلى سيارتك - الإمارات اليوم