كامري الجيل السابع تصل الدولة


كشفت «الفطيم للسيارات»، الموزع الحصري لسيارات تويوتا بالإمارات رسمياً عن سيارة الجيل السابع لكامري ،2012 خلال حفل إطلاق خاص أقيم يوم الأربعاء الماضي في دبي أوتودروم، وذلك بعد ظهورها الأول على صعيد المنطقة خلال مشاركة تويوتا ضمن فعاليات معرض دبي الدولي للسيارات الذي اختتم الشهر الماضي.

وتطور الجيل السابع من كامري على مدى ستة أجيال، ليرسي معياراً في قطاع السيارات الفاخرة متوسطة الحجم، نظراً لقدرة هذه السيارة على التحمل، ومزايا الراحة، إلى جانب قيمة المرتفعة لإعادة البيع، مع مزاياها التقنية المتطورة، وتصميمها الرياضي المنخفض الخلوص الذي يسهم في رفع معامل ديناميكيات القيادة. وحازت كل من المقدمة والمؤخرة على التعديل الاكبر لسيارة الجيل السابع، إذ تأتي المقدمة بمصابيح وشبك أمامي أكثر استقامة، تضفي إطلالة عريضة رياضية، وتتجه الخطوط الخارجية للسيارة نحو الخلف بسلاسة من المصد الأمامي باتجاه الجانبين والمؤخرة، في تجسيد للأناقة المفعمة بالحيوية.

كما جرى تغيير الزوايا الأمامية والخلفية للمصدات تتيح تدفق الهواء بشكل انسيابي على الزوايا، مع جعل جوانب السيارة مسطحة من الأمام وحتى الخلف، تسهم في الحصول على تدفق سلسل للهواء على جانبي المركبة، لتتكامل جملة التغيرات لتطال المؤخرة التي خضعت لإعادة تصميم بصورة تكمل فيها الوظيفة التصميمية لعوامل الانسيابية التي أخضعت إليها الخطوط الرئيسة للهيكل الخارجي.

كما اخضعت المقصورة الداخلية لسيارة الجيل السابع لإعادة تصميم جذري، انعكست على زيادة في مساحة الحيز الداخلي وتحسين مساحة الرؤية، وشملت تلك التغييرات تصميما جديدا للوح القيادة، ومواقع معدّلة للمقاعد، وأبوابا بسماكات أقل، كما جرى نقل دواسة الوقود والمقاعد الأمامية نحو الأمام، فيما تم تحريك موضع نقطة الورك في المقاعد الخلفية نحو الخلف، ما زاد من المساحة لكل من الجهتين بمقدار 15 ملم (مقدار الطول بين نقاط الورك للركاب في المقاعد الأمامية والخلفية)، وخضع التشكيل الذكي لظهر المقاعد الأمامية الجديدة، وكذلك المساحة المخصصة للركب، لزيادة بمقدار 46 ملم.

كما أسهم التوزيع الأمثل للمواد العازلة للصوت، واستخدام الزجاج العازل للصوت، في توفير أجواء هادئة لركاب المقصورة حتى عند القيادة بسرعات عالية، إذ ركز المهندسون على وجه الخصوص، على كتم الأصوات القريبة من ترددات صوت الإنسان، لتوفير أجواء أكثر راحة لإجراء عمليات المحادثة بين ركاب المقصورة. وتأتي هذه السيارة بمحرك يعمل على البنوين سعة 2.5 لتر مكون من أربع أسطوانات، ويوفر أداءً أكثر استجابة، واستهلاكاً أقل للوقود، إذ يعزز محرك تويوتا الجديد قوة كامري بنسبة تبلغ أكثر من 15٪، وعزم دوران بنسبة تزيد على 8٪ مقارنة بسيارة الجيل السابق، لتحقق كامري الجديدة مزيداً من القوة وعزم الدوران مقترناً بمعدل استهلاك وقود أقل بنسبة تبلغ 11.4٪ مقارنة بالطرز السابقة. وعلاوة على ذلك، جاء الطراز الجديد مجهزاً حصرياً بناقل حركة أوتوماتيكي من ست سرعات، يوفر قيادة رياضية من خلال ناقل حركة تتابعي يدوي يعمل باستخدام ذراع نقل التروس. وتتوافر كامري في جميع صالات عرض الفطيم للسيارات ضمن أربع فئات هي «إس» بسعر يبدأ من 88 ألف درهم، و«إس إي» بـسعر يبدأ من 93 ألف درهم، و «إس إي بلاس» فما فوق بـسعر 101 ألف درهم، فيما تأتي الفئة الرياضية بسعرٍ يبدأ من 102 ألف درهم.

كامري الجيل السابع تصل الدولة - الإمارات اليوم