مشاركة رقم قياسي من سيارات ’ماكلارين‘ في الشرق الأوسط بمناسبة العيد السنوي الأول للشركة في المنطقة


  • 20 سيارة من نوع ’إم بي4-12سي‘ تبلغ قيمتها أكثر من ستة ملايين دولار أميركي تنتقل من دبي إلى أبوظبي في أكبر استعراض بالمنطقة لأصحاب سيارات ’ماكلارين‘
  • التجمّع الأكبر لسيارات ’إم بي4-12سي‘ خارج البلد الأم لعلامة ’ماكلارين‘ التجارية


(15 أكتوبر 2012 – دبي، إ.ع.م.) اجتمعت 20 سيارة من نوع ’ماكلارين 12سي كوبيه‘ (McLaren 12C Coupe) أمام صالة عرض ’ماكلارين دبي‘ (McLaren Dubai) في عطلة نهاية الأسبوع للاحتفال بالذكرى السنوية الأولى لإطلاق شبكة وكلاء ’ماكلارين‘ في الشرق الأوسط. ولقد تميّزت المناسبة بتسجيل رقم قياسي لتجمّع هذا العدد من سيارات ’ماكلارين‘ الرائعة في المنطقة والتي بلغت قيمتها نحو ستة ملايين دولار أميركي، وشكّلت التجمّع الأكبر لسيارات ’12سي‘ خارج المملكة المتحدة، الوطن الأم لعلامة ’ماكلارين أوتوموتيف‘(McLaren Automotive) التجارية.

وبعد اللقاء خارج صالة عرض ’ماكلارين دبي‘ الموجودة في ’إعمار بوليفارد‘ بالقرب من ’برج خليفة‘ الشهير، توجّهت القافلة المميّزة من السيارات الرياضية عالية الأداء نحو أبوظبي عبر الطريق السريع الذي يربط بين المدينتين. ومن بعدها عاد أسطول سيارات ’12سي‘ الفريد إلى دبي حيث وصل إلى فندق ’الحبتور غراند‘ في دبي مارينا للمشاركة في أمسية خاصّة والاحتفال بيوم متميّز بعالم السيارات.

وقال أرشاد عبد الغفور، أحد أوائل مالكي سيارات ’ماكلارين إم بي4-12سي‘و الذي شارك في الحدث: "تُعدّ ’12سي‘ بكل بساطة السيارة الأفضل ضمن فئتها، والحصول على فرصة القيادة إلى أبوظبي ضمن قافلة تضم 20 سيارة من هذا النوع كان أمراً مميّزاً حقاً.و كان رائعاً رؤية الحماس والتفاعل الكبير الذي ولّدته السيارات بين الناس خلال تنقّل القافلة في أرجاء دولة الإمارات العربية المتحدة، ولم نكن نتوقّع وجود هذا العدد الكبير من المعجبين بـ’ماكلارين‘. وأودّ أن أشكر بشكل خاص شركتي ’ماكلارين أوتوموتيف‘ و’الحبتور للسيارات‘ لهذه المبادرة الرائعة وتنظيمها بشكل مميّز. ومن شأن تأسيس نادٍ خاص لسائقي ’ماكلارين‘ منح عشّاق العلامة التجارية فرصة رؤية المزيد من السيارات، ومن بينها طراز ’بي1‘ (P1) المقبل، على الطرقات مرّات أكثر."

من جهته، قال مارك هاريسون، المدير الإقليمي لشركة ’ماكلارين أوتوموتيف‘ في الشرق الأوسط وأفريقيا: "إن رؤية هذه المجموعة الرائعة من السيارات في مكان واحد هنا في دولة الإمارات العربية المتحدة يُظهِر بشكل واضح المكانة التي وصلت إليها ’ماكلارين‘ في الشرق الأوسط خلال هذه الفترة الوجيزة من الزمن. كما أن هذا يشير إلى العمل الكبير الذي تقوم به شركة ’الحبتور للسيارات‘ في تسويق علامتنا التجارية الرائعة. ومع بيع 1,000 سيارة حول العالم بحلول منتصف هذه السنة، من بينها 100 في المنطقة، فمن السهل جداً تقدير الاهتمام الكبير الذي تولّده ماكلارين حتى الآن."

أما جورج دانكان، مدير قسم السيارات الفاخرة لدى ’الحبتور للسيارات‘، فعلّق على هذه المناسبة قائلاً: "سررنا لتنظيم التجمّع الأكبر لعملاء ’ماكلارين‘ خارج البلد الأم للشركة والأول لعملائنا في دولة الإمارات العربية المتحدة للاحتفال بالعيد السنوي الأول لافتتاح صالة عرض ’ماكلارين دبي‘. وبعد النجاح الكبير الذي حقّقته هذه المناسبة اليوم وبناءاً على الاستجابة المميّزة التي لاقيناها من أصحاب سيارات ’12سي كوبيه‘، لا يوجد أدنى شك بأننا سنقوم بتنظيم مناسبة أخرى وأكبر أيضاً في المستقبل القريب."

وكانت ’12سي كوبيه‘ قد ظهرت سنة 2009 كأول طراز ضمن مجموعة ’ماكلارين‘ الجديدة من السيارات الرياضية عالية الأداء الهادفة لإعادة إرساء الأسس والمعايير التي يتم عبرها تقييم السيارات الرياضية. وتضم هذه السيارة تقنيّات رائدة ومبتكَرة أوجدتها ’ماكلارين‘ بهدف الارتقاء بالمقاييس في مجالات القوّة والفعالية، ويتم تسويقها من خلال شبكة قويّة من الوكلاء تقدّم أرقى الخدمات للعملاء. ويجمع الطراز الأول من الشركة بين راحة سيارات السيدان للاستخدام اليومي وأداء عالٍ يفوق ذلك المتوفر عبر السيارات الرياضية المنافسة الموجودة في الأسواق. وهذا يظهر بشكل جلي من خلال قدرة ’12سي‘ على التسارع من صفر إلى 100 كيلومتر بالساعة خلال وقت قصير جداً يبلغ 3.1 ثانية.

وقامت شركة ’الحبتور للسيارات‘ بإطلاق صالة عرض ’ماكلارين دبي‘ في نوفمبر 2011 لتكون الأولى ضمن شبكة وكلاء ’ماكلارين أوتوموتيف‘ في الشرق الأوسط. وتُعدّ ’الحبتور للسيارات‘ جزءاً من شبكة أوّلية تضم أربعة وكلاء متخصّصين بالسيارات الفخمة والسيارات الرياضية عالية الأداء في كل من أبوظبي، المملكة العربية السعودية (جدّة)، الكويت، البحرين وقطر، إلى جانب مركز خدمة إضافي في لبنان.

  • انتهى -


يمكن الحصول على المزيد من الصور من خلال موقع الفيسبوك ل’ماكلارين أوتوموتيف‘
https://www.facebook.com/mclarenautomotive


حول تراث ’ماكلارين أوتوموتيف‘
تتمتّع ماكلارين أوتوموتيف بتراث عريق يمتدّ لعشرين سنة في إنتاج السيارات الرياضية الراقية المخصّصة للطرقات العادية مثل ’ماكلارين إف 1‘ للطرقات العادية التي تم إطلاقها في العام 1992 وسجّلت الرقم القياسي العالمي للسرعة الأرضية عن فئة سيارات الإنتاج، والتي تُعتبَر أيضاً واحدة من أبرز السيارات الرياضية لعصرنا الحديث. كما هناك ’مرسيدس-بنز إس إل آر ماكلارين‘ (2003 - 2009) التي تعدّ السيارة الفائقة الأكثر نجاحاً على الإطلاق ضمن فئتها السعرية والتي بيع منها ضعفي عدد السيارة المنافسة الأقرب والمرتكزة على ألياف الكربون.
وانتقلت ’ماكلارين أوتوموتيف‘ الآن من هذه المشاريع الناجحة للسيارات إلى إطلاق شركة سيارات جديدة تعمل على تصميم وتطوير وتوزيع مجموعة من السيارات الرياضية عالية الأداء والفعالية والمبتكَرة تقنياً من خلال شبكة دولية للوكلاء المميّزين في كافة الأسواق الرئيسية للسيارات.
وسيتم تصنيع حوالي 4000 سيارة رياضية سنوياً بحلول منتصف هذا العقد ضمن مرافق التصنيع المتقدّمة الجديدة، ’مركز إنتاج ماكلارين‘. ويُعدّ ’12 سي‘ الطراز الأول لدى ’ماكلارين أوتوموتيف‘، وهو يرتكز بمفهومه وتطويره على خبرات الشركة الكبيرة في عالم الفورمولا 1 ويتميّز بكونه أقل وزناً وأكثر قوة وأكثر فعالية باستهلاك الوقود وأكثر خصوصية عن أبرز منافسيه. وهو سيتميّز من خلال إرساء معايير جديدة للأداء ضمن فئة السيارات الرياضية ’الجوهرية‘ وذلك عبر طرح الشاسيه المقولب الفريد ذي القطعة الواحدة من الكربون والمرتكز على أسلوب تصنيع جديد من شأنه توفير أداء السيارات ذات التكلفة البالغة 500 ألف جنيه إسترليني بثلث هذا السعر تقريباً. وستستمر جميع سيارات ’ماكلارين‘ المستقبلية بالتركيز على المزايا المتمثّلة بالابتكار والاعتماد على تقنيات الفورمولا 1 وتوفير الأداء الأقصى.
وفي سنة 2011 أطلقت ’ماكلارين أوتوموتيف‘ قسم ’ماكلارين جي تي‘، وهو عبارة عن مصنّع جديد لسيارات السباق يجمع بين خبرات ’ماكلارين أوتوموتيف‘، ’ماكلارين رايسينغ‘، ’ماكلارين إلكترونيك سيستمز‘، ’ماكلارين أبلايد تكنولوجيز‘ و’سي آر إس رايسينغ‘. وتتولّى ’ماكلارين جي تي‘ مهمّة تطوير نسخة سيارة السباق الأولى من طراز ’12سي‘ الرياضي والتي تحمل اسم ’إم بي4-12 سي جي تي3‘. وتشارك 25 سيارة من ’إم بي4-12 سي جي تي3‘ الآن ضمن فرق خاصّة في أوروبا لسنة 2012.


الاســـم:	8089769218_2f3ac49a1a_b.jpg
المشاهدات: 186
الحجـــم:	437.8 كيلوبايت