ماكلارين أم بي4 –
12سي سبايدر تبدأ جولة شرق أوسطية

  • الكشف عن طراز ماكلارين ذو السقف الموضب في دولة الإمارات
  • طراز 12سي سبايدر هو الأحدث من ماكلارين أتوموتيف بعد إطلاق طراز 12سي كوبيه العام الماضي.


دبي – الإمارات العربية المتحدة، الخامس من نوفمبر 2012: أعلنت ماكلارين أتوموتيف عن بدء الجولة الشرق أوسطية الرسمية لطراز أم بي4 – 12سي سبايدر –السيارة الرياضية عالية الأداء ذات السقف الموضب- وذلك بدءاً من دولة الإمارات العربية المتحدة والتي شهدت حفل الكشف عن هذا الطراز بالتزامن مع انطلاق فعاليات جائزة أبوظبي الكبرى للفورمولا 1. إن طراز 12سي سبايدر الذي يشترك في العديد من الخصائص التكنولوجية مع سيارة ماكلارين للفورومولا 1 سيبدأ قريباً بالظهور في صالات عرض ماكلارين الإقليمية إلى جانب طراز 12سي كوبيه.

إن طراز 12سي سبايدر الرياضي الأحدث من ماكلارين أوتوموتيف يماثل بشكل كبير الطراز المشهود له 12سي كوبيه الذي سبق وتم إطلاقه في منطقة الشرق الأوسط في نوفمبر من العام الماضي 2011. وكون الطراز الجديد 12سي سبايدر متطابق إلى حد بعيد ميكانيكياً مع طراز الكوبيه فقد ترك المنافسين خلفه فيما يختص بالتصميم والأداء مؤكداً على التزام ماكلارين بتقديم رفاهية السيارات السيدان مقترنة مع أداء سيارات السباق.



وحول الموضوع قال مارك هاريسون المدير الإقليمي لماكلارين أوتوموتيف في الشرق الأوسط وإفريقيا: "إن طراز 12سي سبايدر استفاد من تجربة ماكلارين الواسعة والهائلة في مجال القيادة بالسقف المفتوح من خلال الخبرة المتراكمة عبر السنوات مع فريق الفورمولا1. إنها تقدم تجربة قيادة ديناميكية مع الحفاظ على أعلى مستويات الأداء. وهي السيارة المثالية للتمتع بالأجواء الخلابة التي خبرناها لقرابة عام في جميع أنحاء المنطقة".


وأضاف هاريسون: "إن الإعلان عن طراز 12سي سبايدر جاء بعد قرابة عام من إطلاق شبكة وكلاء ماكلارين في منطقة الشرق الأوسط ووصول طراز 12سي كوبيه إليها. لقد شهدنا بالفعل مستويات عالية من الاهتمام بالطراز الجديد من قبل عملائنا في المنطقة مما يجعلنا واثقون من أنه سيضاهي طراز 12سي كوبيه في شعبيته".

إن السقف القابل للتوضيب (RHT) والمصمم من قطعتين يتم التحكم بهما إوتومتيكياً، يستغرق أقل من 17 ثانية للرفع أو الطي عند سرعة سير تصل إلى 30 كيلومتر في الساعة (19 ميلاً في الساعة). وعند طي السقف فإنه يخزن في منطقة مخصصة تضم داعامتين توأمين لرفع مستويات الثبات. كما يمكن عند طي السقف اعتماد المنطقة الموجودة خلف غطاء المقاعد كمكان إضافي لتخزين الأمتعة.

وعلى غرار طراز 12سي كوبيه فإن الطراز الجديد 12سي سبايدر يمتلك شاسيه الخلية الأحادية من ألياف الكربون، ونتيجة لذلك فإنه يقدم مستويات ديناميكية مطابقة للقيادة تتضمن الوصول بالسرعة من 0-100 كم/ساعة خلال 3.1 ثانية فقط وذلك عند تزويد هذا الطراز بإطارات "بريللي بي-زيرو كورس"، وتصل السرعة القصوى لهذا الطراز إلى 329 كيلومتر بالساعة.





إن خلية ألياف الكربون الأحادية المبتكرة ستوفر الصلابة والقوة اللازمة للطراز ذو السقف المكشوف. في الطرازات التقليدية والتي صنعت هياكلها من الألومنيوم أو الفولاذ فإن عملية التحول من السقف المغلق إلى السقف المكشوف تتطلب تعزيز القوة التي تؤثر بدورها على الوزن المرتبط بها ومن الطبيعي فإن ذلك سيكون على حساب الأداء والسيطرة ومتعة القيادة.

إن طراز 12سي سبايدر متوفر الآن لدى صالات عرض ماكلارين في منطقة الشرق الأوسط التابعة لوكلاء مميزين في قطاع السيارات الفاخرة، وتقع هذه الصالات في أماكن مرموقة في كل من البحرين، والكويت، وقطر، والسعودية، والإمارات العربية المتحدة، كما يوجد مركز خدمات لماكلارين في لبنان.

  • انتهى –


الصورة 1: ماكلارين أم بي 4 – 12 سي سبايدر التي أعلن عنها في يوليو 2012
الصورة 2: السقف القابل للتوضيب يستغرق أقل من 17 ثانية للرفع أو الطي عند سرعة سير تصل إلى 30 كيلومتر في الساعة
الصورة 3: مارك هاريسون، المدير الإقليمي للشرق الأوسط وأفريقيا في بداية الجولة الشرق أوسطية

حول تراث ’ماكلارين أوتوموتيف‘
تتمتّع ماكلارين أوتوموتيف بتراث عريق يمتدّ لعشرين سنة في إنتاج السيارات الرياضية الراقية المخصّصة للطرقات العادية مثل ’ماكلارين إف 1‘ للطرقات العادية التي تم إطلاقها في العام 1992 وسجّلت الرقم القياسي العالمي للسرعة الأرضية عن فئة سيارات الإنتاج، والتي تُعتبَر أيضاً واحدة من أبرز السيارات الرياضية لعصرنا الحديث. كما هناك ’مرسيدس-بنز إس إل آر ماكلارين‘ (2003 - 2009) التي تعدّ السيارة الفائقة الأكثر نجاحاً على الإطلاق ضمن فئتها السعرية والتي بيع منها ضعفي عدد السيارة الأقرب منافسة والمرتكزة على ألياف الكربون.
وانتقلت ’ماكلارين أوتوموتيف‘ الآن من هذه المشاريع الناجحة للسيارات إلى إطلاق شركة سيارات جديدة تعمل على تصميم وتطوير وتوزيع مجموعة من السيارات الرياضية عالية الأداء والفعالية والمبتكَرة تقنياً من خلال شبكة دولية للوكلاء المميّزين في كافة الأسواق الرئيسية للسيارات.
وسيتم تصنيع حوالي 4000 سيارة رياضية سنوياً بحلول منتصف هذا العقد ضمن مرافق التصنيع المتقدّمة الجديدة، ’مركز إنتاج ماكلارين‘. ويُعدّ ’12 سي‘ الطراز الأول لدى ’ماكلارين أوتوموتيف‘، وهو يرتكز بمفهومه وتطويره على خبرات الشركة الكبيرة في عالم الفورمولا 1 ويتميّز بكونه أقل وزناً وأكثر قوة وأكثر فعالية باستهلاك الوقود وأكثر خصوصية عن أبرز منافسيه. وهو سيتميّز من خلال إرساء معايير جديدة للأداء ضمن فئة السيارات الرياضية ’الجوهرية‘ وذلك عبر طرح الشاسيه المقولب الفريد ذي القطعة الواحدة من الكربون والمرتكز على أسلوب تصنيع جديد من شأنه توفير أداء السيارات ذات التكلفة البالغة 500 ألف جنيه إسترليني بثلث هذا السعر تقريباً. وستستمر جميع سيارات ’ماكلارين‘ المستقبلية بالتركيز على المزايا المتمثّلة بالابتكار والاعتماد على تقنيات الفورمولا 1 وتوفير الأداء الأقصى.
وفي سنة 2011 أطلقت ’ماكلارين أوتوموتيف‘ قسم ’ماكلارين جي تي‘، وهو عبارة عن مصنّع جديد لسيارات السباق يجمع بين خبرات ’ماكلارين أوتوموتيف‘، ’ماكلارين رايسينغ‘، ’ماكلارين إلكترونيك سيستمز‘، ’ماكلارين أبلايد تكنولوجيز‘ و’سي آر إس رايسينغ‘. وتتولّى ’ماكلارين جي تي‘ مهمّة تطوير نسخة سيارة السباق الأولى من طراز ’12سي‘ الرياضي والتي تحمل اسم ’إم بي4-12 سي جي تي‘. وتشارك 25 سيارة من ’إم بي4-12 سي جي تي‘ الآن ضمن فرق خاصّة في أوروبا لسنة 2012.


الاســـم:	8163584713_14be75a5cc_b.jpg
المشاهدات: 250
الحجـــم:	397.0 كيلوبايت

الاســـم:	8163583927_347d434478_b.jpg
المشاهدات: 218
الحجـــم:	391.5 كيلوبايت

الاســـم:	8163583355_28d150646b_b.jpg
المشاهدات: 248
الحجـــم:	332.3 كيلوبايت