أربعة فرق أودي على أتم الاستعداد لسباق دايتونا الأميركي

  • أربع سيارات أودي R8 GRAND-AM مستعدة لسباق الـ 24 ساعة في فلوريدا
  • سائقو مصنع أودي يساندون فرق أودي المستقلة في السباق الأميركي الشهير
  • اعتماد أودي R8 كسيارة الأمان



إنغولشتات، 23 يناير، 2013 - ينطلق في نهاية الاسبوع الجاري واحد من أهم سباقات التحمل للسيارات في الولايات المتحدة الأميركية وربما في العالم. إنه سباق دايتونا 24 ساعة في ولاية فلوريدا الذي سيشهد مشاركة قوية جداً من أربعة فرق أودي مستقلّة (ليست فرق مصنع أودي) وذلك في 26 و27 يناير الجاري على متن أودي R8 GRAN-AM ذات المحرك الوسطي المتميز.

ومع الدعم الكبير من قبل قسم أودي الرياضي الخاص بالفرق المستقلة، سيشارك كل من فريق أليكس جوب رايسينغ الأميركي، APR موتورسبورت وRum Bum رايسينغ بأربع سيارات R8 GRAN-AM التي خضعت للمزيد من التطورات التقنية من قبل المصنع لتكون على أتم الجهوزية لخوض غمار موسم 2013 الذي سيجمع عدد من سيارات الـ GT المنافسة على لقب السباق الأميركي الكلاسيكي الشهير.

"نتوقع مشاركة قوية جداً ومتساوية في فئة سيارات الـ GT لهذا العام" قال رومولو لايبشن، رئيس قسم رياضة سيارات الفرق المستقلة في أودي. وأضاف قائلاً: "لدينا سيارة ذات اعتمادية عالية وقدرات كبيرة كما وضعنا استراتيجية ذكية، ولكن يلعب السائق الدور الأكبر في هذا السباق، الأمر الذي دفعنا لمساندة فرق أودي المشاركة في دايتونا هذا العام بمجموعة من أقوى السائقين ذوي الخبرة والمهارة العاليتين. وهدفنا واضح تماماً وهو: أن تكون أودي R8 GRAN-AM على رأس لائحة الفرق التي تفكر في المشاركة في سلسلة سباقات GRAN-AM."

أودي تساند الفرق بمجموعة من أقوى سائقيها
ليس هناك أدنى شك بأن سباق هذا العام سيكون حامياً سيما وأنا مجموعة من أعتى سائقي مصنع أودي الذين حققوا انجازات كبيرة مع نسخة الـ GT3 من أودي R8 سيشاركون مع الفرق المستقلة في سباق التحمل الأميركي الشهير. سيضم فريق أليكس جوب رايسينغ الأميركي كل من البرتغالي فيليبه ألبوكيرك، البريطاني أوليفر جارفيس، والإيطالي إدواردو مورتارا. الجدير بالذكر أن ألبوكيرك كان وصيف بطولة إيطاليا على متن R8 LMS عام 2010، أما جارفيس فكانت له مشاركة قوية العام الماضي في بطولة العالم لسيارات الـ GT1 على متن R8 LMS ultra، في حين تمكن الإيطالي مورتارا من خطف لقب كأس الـ GT في ماكاو العام الماضي للمرة الثانية على التوالي خلف مقود R8 LMS ultra ونجح في تحقيق الفوز مرتين أيضاً في بطولة كأس R8 LMS الصينية عام 2012. وسيكمل الأميركي ديون فون مولتكي مجموعة سائقي فريق أليكس جوب رايسينغ، وهو الفائز في سباق سيبرينغ 12 ساعة خلال العام المنصرم عن فئة GTC.

أما فريق Rum Bum رايسينغ فسيضم الألماني المخضرم والفائز 5 مرات في سباق لومان الاسطوري فرانك بيلا، وقد كانت له علاقة وثيقة في عمليات تطوير R8 للسباقات منذ البداية، بالإضافة إلى الألماني كريستوفر هازيه ومواطنهما ماركوس فينكلهوك الفائز بسباق نيوبورغرينغ 24 ساعة الألماني العام الماضي على متن R8 LMS ultra وهو أيضاً بطل العالم في سباقات GT1.

هذا في حين يضم فريق APR موتورسبورت إلى صفوفه الثلاثي الألماني مارك باسينغ، رينيه راست، وفرانك شتيبلر. تجدر الإشارة إلى أن شتيبلر قد حقق الفوز في سباقي نيوبورغرينغ وسبا للتحمل العام الماضي وهو أحد السائقين المطورين في جناح أودي لتطوير رياضة السيارات لدى quattro GmbH. أما الفرق الرابع وهو APR أيضاً رقم 51 فيضم كل من مات بِل، دايفد إمبرينغام، جون فارانو، أليكس فيغ ودايف لاسي.


-انتهى-


سلّمت مجموعة أودي 1,455,100 سيارة خلال العام 2012. وسجلت الشركة منذ يناير وحتى ديسمبر 2012 عائدات بلغت 37.7 مليار يورو وأرباحاً تشغيلية وصلت إلى حدود الـ 4.2 مليار يورو. تنتج أودي سياراتها في كل من إنغولشتات ونيكارسولم (ألمانيا)، جيور (هنغاريا)، شانغ شون (الصين) وبروكسيل (بلجيكا). أما أودي Q7 فيتم صناعتها في براتيسلافا (سلوفاكيا). وفي نوفمبر من عام 2012 انضمت أودي Q7 إلى Q5 وA4 وA6 ليتم انتاجها من مصنع أورانجاباد في الهند. ويتم إنتاج أودي A1 في مصنع بروكسيل منذ مايو 2010 في حين بدأ إنتاج A1 Sportback في عام 2012. الجدير بالذكر أن أودي Q3 تنتج في مصنع مارتوريل في إسبانيا منذ يونيو 2011. وتنشط الشركة في أكثر من 100 سوق حول العالم، وتمتلك شركات فرعية تشمل أودي هنغاريا موتور (جيور/المجر)، أوتوموبيلي لامبورغيني هولدينغ في سانتا أجاثا بولونيز (إيطاليا) وAUDI BRUSSELS S.A./N.V. في بلجيكا وquattro GmbH في نيكارسولم بألمانيا، والصانع الإيطالي للدراجات النارية الرياضية دوكاتي موتور هولدينغ S.p.A. توظف AUDI AG ما يزيد عن 68,000 شخص حول العالم بمن فيهم 50,000 موظف في ألمانيا. وتخطط الشركة التي تعتمد الحلقات المعدنية الأربع شعاراً لها لاستثمار 13 مليار يورو بين 2012 و2016 وبشكل خاص في منتجات جديدة للحفاظ على ريادتها للتكنولوجيا المتقدمة في إطار الفلسفة التي تتبنّاها'Vorsprung durch Technik'. وتخطط أودي لزيادة عدد طرازاتها إلى 42 طرازاً بحلول العام 2015. كما تعمل أودي حالياً على توسعة خط إنتاجها في المجر وستبدأ عمليات الإنتاج في فوشان (الصين) في أواخر العام 2013 والمكسيك (سان خوسيه تشيابا) ابتداءاً من العام 2016.

تولي أودي ومنذ فترة طويلة إهتماماً كبيراً بمسؤوليتها الإجتماعية بعدة مستويات، وذلك بهدف تأمين حياة معيشية أفضل للأجيال القادمة. ولهذا، فإن من أهم مفاتيح النجاح الدائم لعلامة أودي تتمحور حول حماية البيئة، الحفاظ على الموارد، والقدرة التنافسية الدولية والتطلع قدماً مع سياسة الموارد البشرية. وتمثل مؤسسة أودي البيئية مثالاً على إلتزام AUDI AG تجاه القضايا البيئية. وتحت عنوان "التقدم عبر التكنولوجيا" تتوجه الشركة بنشاطاتها نحو تحقيق هدف كبير وهو: نقل خالٍ من إنبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون.

وقد أكدت AUDI AG التزامها نحو المنطقة من خلال إفتتاح مكتبها التمثيلي في الشرق الأوسط المملوك بالكامل للشركة الأم في العام 2005. وتشتمل سلسلة الطرازات الحالية في أسواق المنطقة على: أودي A1، A4،A5 Sportback, Coupe وCabriolet ، RS 5، بالإضافة إلى أودي A6 و S6، A7 و S7، A8 L و S8، أودي Q3، Q5 و Q7، وكل من TT Coupe/Roadster وTT RS Coupe عدا عن R8 Coupe، R8 Spyder وR8 V10 plus.


الاســـم:	8407127691_d2838272fe_b.jpg
المشاهدات: 190
الحجـــم:	205.4 كيلوبايت

الاســـم:	8408223848_d2b684fba1_b.jpg
المشاهدات: 213
الحجـــم:	295.0 كيلوبايت