أودي تطلق RS 5 DTM للمرة الأولى من معرض جنيف الدولي للسيارات

  • أودي سبورت تكشف عن سيارتها الجديدة المشاركة في بطولة العالم للسيارات السياحية الألمانية
  • سيارة السباق ترتبط ارتباطاً وثيقاً بطراز الانتاج التجاري
  • جايمي غرين زميلاً لـ ماتياس إكستروم في الموسم الجديد



إنغولشتات/جنيف، 6 مارس، 2013 - أطلقت أودي خلال مشاركتها في معرض جنيف الدولي للسيارات سيارتها الرياضية الجديدة المشاركة في موسم 2013 من بطولة العالم للسيارات السياحية الألمانية DTM. إذ قدم كل من فولفغانغ دوريمير، عضو مجلس إدارة AUDI AG للتطوير التقني، والدكتور فولفغانغ أولريخ، رئيس قسم أودي لرياضة السيارات، سيارة السباق الجديدة أودي RS 5 DTM.

"إن رياضة السيارات جزء لا يتجزأ من جينات أودي وستبقى كذلك إلى الأبد" قال فولفغانغ دوريمير وأضاف: "في نهاية المطاف، ينعكس فوزنا في سباقات السيارات إيجابياً على عملائنا، كوننا نربط تقنياتنا في السباقات بشكل متين بسيارات الإنتاج التجاري. فـ أودي RS 6 Avant على سبيل المثال والتي قدمناها هنا في جنيف تعكس بوضوح ما نعنيه، فهي تدمج ما بين خفة الوزن والمحرك المصغر. أين تعلمنا هذا؟ من رياضة السيارات."

تجدر الإشارة إلى أن المواصفات التقنية لسيارات الـ DTM قد "جمّدت" مع نهاية السباق الأخير من الموسم المنصرم مع السماح بمساحة محدودة للغاية لعمليات التطوير. وقد عمل فريق أودي DTM خلال الشتاء على دراسة الـ 4,000 قطعة في سيارة السباق وإن كان من الممكن العمل على تطوير أي منها ضمن القوانين الموضوعة. وقال الدكتور فولفغانغ أولريخ "لقد أثبت مهندسونا بأنهم يتمتعون بدرجة عالية من الكفاءة والحرفية خلال عمليات التطوير الدقيقة."

أطلقت أودي على سيارة السباق الجديدة اسم جديد وهو RS 5 DTM، الأمر الذي يشكل حلقة وصل متينة بطرازات “RS” ذات الانتاج التجاري والتي تشتهر بها أودي حول العالم. ويقول الدكتور أولريخ هنا: "يدل شعار RS على أقوى سيارات أودي وأكثرها ديناميكية، والبيانات التي جمعناها من أداء أودي RS 5 الحالية الخاصة بالإنتاج التجاري مشابهة إلى حد كبير ببيانات طراز RS 5 DTM المخصصة لبطولة السيارات السياحة الألمانية، الأمر الذي يفسر رؤيتنا بأن كلا السيارتين ترتبطان معاً بشكل وثيق."

تجدر الإشارة إلى أن الموسم الجديد من بطولة السيارات السياحية الألمانية ينطلق في الخامس من شهر مايو 2013 ويتألف من 10 جولات تقام 6 منها في ألمانيا والأخرى تستضيفها بريطانيا، روسيا، النمسا وهولندا. هذا وقد تم مؤخراً تأكيد مشاركة السائق الكبير والجديد في صفوف أودي جايمي غرين مع المخضرم ماتياس إكستروم في فريق أودي سبورت Abt Sportsline. وعن انضمامه لفريق أودي يقول البريطاني غرين :"لا أستطيع الانتظار أكثر للجلوس خلف مقود السيارة الجديدة، أنا أشعر بأنني في بيتي مع أودي ولست بسائق جديد ينضم إلى الفريق".

-انتهى-


سلّمت مجموعة أودي 1,455,100 سيارة خلال العام 2012. وسجلت الشركة منذ يناير وحتى ديسمبر 2012 عائدات بلغت 37.7 مليار يورو وأرباحاً تشغيلية وصلت إلى حدود الـ 4.2 مليار يورو. تنتج أودي سياراتها في كل من إنغولشتات ونيكارسولم (ألمانيا)، جيور (هنغاريا)، شانغ شون (الصين) وبروكسيل (بلجيكا). أما أودي Q7 فيتم صناعتها في براتيسلافا (سلوفاكيا). وفي نوفمبر من عام 2012 انضمت أودي Q7 إلى Q5 وA4 وA6 ليتم انتاجها من مصنع أورانجاباد في الهند. ويتم إنتاج أودي A1 في مصنع بروكسيل منذ مايو 2010 في حين بدأ إنتاج A1 Sportback في عام 2012. الجدير بالذكر أن أودي Q3 تنتج في مصنع مارتوريل في إسبانيا منذ يونيو 2011. وتنشط الشركة في أكثر من 100 سوق حول العالم، وتمتلك شركات فرعية تشمل أودي هنغاريا موتور (جيور/المجر)، أوتوموبيلي لامبورغيني هولدينغ في سانتا أجاثا بولونيز (إيطاليا) وAUDI BRUSSELS S.A./N.V. في بلجيكا وquattro GmbH في نيكازولم بألمانيا، والصانع الإيطالي للدراجات النارية الرياضية دوكاتي موتور هولدينغ S.p.A. توظف AUDI AG ما يزيد عن 68,000 شخص حول العالم بمن فيهم 50,000 موظف في ألمانيا. وتخطط الشركة التي تعتمد الحلقات المعدنية الأربع شعاراً لها لاستثمار 13 مليار يورو بين 2012 و2016 وبشكل خاص في منتجات جديدة للحفاظ على ريادتها للتكنولوجيا المتقدمة في إطار الفلسفة التي تتبنّاها'Vorsprung durch Technik'. وتخطط أودي لزيادة عدد طرازاتها إلى 42 طرازاً بحلول العام 2015. كما تعمل أودي حالياً على توسعة خط إنتاجها في المجر وستبدأ عمليات الإنتاج في فوشان (الصين) في أواخر العام 2013 والمكسيك (سان خوسيه تشيابا) ابتداءاً من العام 2016.

تولي أودي ومنذ فترة طويلة إهتماماً كبيراً بمسؤوليتها الإجتماعية بعدة مستويات، وذلك بهدف تأمين حياة معيشية أفضل للأجيال القادمة. ولهذا، فإن من أهم مفاتيح النجاح الدائم لعلامة أودي تتمحور حول حماية البيئة، الحفاظ على الموارد، والقدرة التنافسية الدولية والتطلع قدماً مع سياسة الموارد البشرية. وتمثل مؤسسة أودي البيئية مثالاً على إلتزام AUDI AG تجاه القضايا البيئية. وتحت عنوان "التقدم عبر التكنولوجيا" تتوجه الشركة بنشاطاتها نحو تحقيق هدف كبير وهو: نقل خالٍ من إنبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون.

وقد أكدت AUDI AG التزامها نحو المنطقة من خلال إفتتاح مكتبها التمثيلي في الشرق الأوسط المملوك بالكامل للشركة الأم في العام 2005. وتشتمل سلسلة الطرازات الحالية في أسواق المنطقة على: أودي A1، A4،A5 Sportback, Coupe وCabriolet ، RS 5، بالإضافة إلى أودي A6 و S6، A7 و S7، A8 L و S8، أودي Q3، Q5 و Q7، وكل من TT Coupe/Roadster وTT RS Coupe عدا عن R8 Coupe، R8 Spyder وR8 V10 plus.

الاســـم:	8532908453_966f038120_b.jpg
المشاهدات: 196
الحجـــم:	397.9 كيلوبايت

الاســـم:	8532907875_88160fc7a9_b.jpg
المشاهدات: 169
الحجـــم:	288.7 كيلوبايت