هيونداي تتعاون مع المصمم العالمي كريم رشيد



- هيونداي تتحالف مع واحد من أشهر المصممين الصناعيين في العالم كجزء من جهودها الرامية لتعزيز علامتها التجارية.
- سيتم الكشف عن نتاج التعاون في معرض سيؤول الدولي للسيارات 2013

أعلنت شركة هونداي موتور –أسرع مصنعي السيارات نمواً على مستوى العلامة التجارية- عن خططها للكشف عن نتاج تعاونها مع كريم رشيد الذي يعد واحداً من أعظم مصممي العالم وذلك خلال معرض سيؤول الدولي للسيارات 2013 الذي سينعقد في الثامن والعشرين من مارس الجاري. ويعد التعاون بين رشيد وهيونداي جزءاً من جهود الشركة الرامية لاستهداف العملاء الشباب المتحمسين للتصاميم المثيرة والمميزة.

رشيد المولود في القاهرة بجمهورية مصر العربية معروف برؤيته الإبداعية غير المسبوقة، من التصميم الخارجي إلى التصميم الداخلي مروراً بالكسوة الداخلية بحلل فنية. واعترافاً ببصمته الفنية فقد حاز على جائزة "ريد دوت" النقطة الحمراء وما يتجاوز 300 إنجاز تصميمي رفيع أهلوه لاكتساب سمعة عالمية مرموقة.

وبغية اجتذاب الشبّان في كوريا، فقد ألحقت هيونداي طرازاتها: "آي30" و"آي40" و"فيلوستر" بمجموعة الطرازات المدرجة تحت مظلة "بي واي إل" - التصاميم العصرية الراقية وتم تنفيذ أنشطة تسويقية رائدة خصيصاً لها في إطار تعزيز العلامة التجارية.

وفي تعليقه على الموضوع، قال وون هونغ تشو المدير التنفيذي للتسويق في هيونداي: "لقد حققت فلسفة "كريم رشيد" في تصاميمه الإبداعية تطابقاً رائعاً مع التفرد المميز لمجموعة "بي واي إل" من هيونداي. حيث ستلقي الشركة الضوء على طراز "آي40" المميز مع مجموعة من التصاميم الخاصة التي سيحظى بها زوار منصة عرض هيونداي في معرض سيؤول الدولي للسيارات إضافة إلى تشكيلة واسعة من وسائل الترفيه".

إن المفهوم المعاصر لتصميم طراز "آي40" الأوروبي متوسط الحجم الذي قام به "رشيد" يعد التعريف الأمثل لاجتماع التصميم الراقي والتكنلوجيا المتطورة. حيث يتميز التصميم الخارجي بشخصية متفردة من خلال الأشكال المستطيلة والمتشكلة على هيئة قوس قزح والتي وضعت للاستحواذ الأمثل على سرعة وحركة الطراز. إن التصميم الاستثنائي لطراز "آي40" سيلعب دوراً محورياً في ترويج الاستراتيجية العصرية لمجموعة "بي واي إل" - التصاميم العصرية الراقية، كما سيسلط الضوء بشكل فاعل على المميزات المتفردة للطراز.

كما تخطط هيونداي لإلقاء الضوء على مجموعة "كريم رشيد" المميزة من قطع "بي واي إل" والتي تضم ساعة يد تتكون من أربع قطع، الحقائب الحاملة للحاجيات، وقدح مميز. وجميعها ستعكس بصمة رشيد الفنية، وتصميمه المتفرد مع المحافظة على الوظائف التقليدية لتلك القطع.

-إنتهى-

حول شركة ’هيونداي موتور‘
تم تأسيس ’شركة هيونداي موتور‘ في العام 1967، ولقد نمت لتصبح ’مجموعة هيونداي موتور‘ وتضم أكثر من 24 شركة تابعة وشريكة تعمل ضمن قطاع المركبات. وقامت ’هيونداي موتور‘، التي يوجد لديها سبع مراكز تصنيع خارج كوريا الجنوبية شاملة تلك في البرازيل، الصين، جمهورية التشيك، الهند، روسيا، تركيا والولايات المتحدة الأميركية، ببيع 4.4 مليون سيارة دولياً سنة 2012. ويعمل في ’هيونداي موتور‘ أكثر من 80 ألف موظّف حول العالم وهي توفر مجموعة كاملة من المنتجات التي تشمل مركبات الركّاب الصغيرة إلى الكبيرة، المركبات الرياضية متعدّدة المهام والمركبات التجارية.


حول ’هيونداي الشرق الأوسط‘
يوجد المقرّ الإقليمي لشركة ’هيونداي موتور‘ للشرق الأوسط في دبي، الإمارات العربية المتحدة، ويرأسه توم لي، المدير التنفيذي للشرق الأوسط. وتتألّف شبكة وكلاء ’هيونداي‘ في مجلس التعاون الخليجي والمشرق من: البحرين؛ الكويت؛ قطر؛ المملكة العربية السعودية: الدمّام، جدّة والرياض؛ الإمارات العربية المتحدة؛ الأردن؛ لبنان وسوريا.

سجّلت ’هيونداي‘ أفضل مبيعات لها في كامل منطقة الشرق الأوسط سنة 2012 حيث باعت 305,800 مركبة محقّقة زيادة قدرها 7.7 بالمئة. كما تميّزت السنة بتسجيل رقم مهم آخر هو بيع المصنّع الكوري للمركبة رقم مليونين في المنطقة منذ أن بدأت عملية التصدير إلى الشرق الأوسط في 1976.

وقادت الطرازات الفاخرة، ’سنتينيال‘ و’جنيسيس‘، الزيادة القياسية في مبيعات ’هيونداي‘ لسنة 2012 حيث تم تحقيق زيادة في المبيعات بنسبة 244 بالمئة و31 بالمئة على التوالي. وكان طراز ’أكسنت‘ الأفضل مبيعاً مع تسليم 75,133 سيارة منه، ليتبعه طراز ’إلنترا‘. أما مجموعة المركبات الرياضية متعدّدة المهام SUV (’توكسون‘، ’سانتا في‘ و’فيراكروز‘) فقد كان أداؤها قوياً أيضاً وبيع منها أكثر من 60,500 مركبة.


الاســـم:	8563633563_f1950c2715_b.jpg
المشاهدات: 234
الحجـــم:	380.7 كيلوبايت