نيسان باترول تقدم الدعم لرالي أبوظبي الصحراوي للعام العاشر على التوالي

نادي الإمارات للسيارات يمدد الشراكة مع نيسان الشرق الأوسط لرعاية الرالي الصحراوي المثير

دبي، الإمارات العربية المتحدة، 24 مارس 2013: أعلن نادي الإمارات للسيارات ونيسان الشرق الأوسط عن تعاونهما للعالم العاشر على التوالي في رالي ابوظبي الصحراوي وأن نيسان باترول ستكون مرة أخرى السيارة الرسمية للرالي.

وتقام الدورة 23 لرالي أبوظبي الصحراوي، أحد أصعب الراليات الصحراوية الطويلة المؤلفة لبطولة كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة، في الفترة ما بين 4-11 أبريل القادم في صحراء المنطقة الغربية، وبمشاركة عدد من أفضل السائقين والدراجين من حول العالم.

ومرة أخرى هذا العام، تقوم نخبة سيارات نيسان، نيسان باترول، بلعب دور رئيسي في تخطيط وتجهيز مسار الرالي، إحدى جولات بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة للسيارات والشاحنات، وبطولة كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة للدراجات النارية.

وتعليقا على توقيع الاتفاقية، صرح الدكتور محمد بن سليم، رئيس نادي الإمارات للسيارات ومؤسس الرالي، قائلا: "العلاقة بين نيسان ورالي أبوظبي الصحراوي باتت قوية جدا، والتوقيع بين الجهتين للعام العاشر يسلط الضوء على العلاقة القوية التي تأسست وسعينا في مواصلة قصة نجاحنا في الراليات الصحراوية الطولية".

وأضاف: "سيارة النيسان باترول أثبتت قدرتها وعلى أنها سيارة مثالية لفريق التخطيط التابع للرالي على مر السنين لأنها معتمدة وتتأقلم بسرعة مع مختلف التضاريس الصحراوية. سيارة الباترول هي أيضا إحدى أكثر السيارات تفضيلا من السائقين المشاركين في الرالي، بالإضافة إلى كونها مثالية لمركبات الدعم".

من جهته صرح أتسو كوساكا، المدير العام لنيسان الشرق الأوسط، قائلا: "النيسان باترول سيارة انصهرت مع ثقافة الشرق الأوسط وقطعت أكثر من 13.000 ساعة من الاختبارات في الصحراء لتصبح السيارة المدمجة الأفضل على الاطلاق لمختلف التضاريس".

وأضاف: "نحن سعداء لمواصلة شراكتنا الطويلة مع واحد من أبرز الراليات الصحراوية الطويلة في العالم، رالي أبوظبي الصحراوي، ونتطلع قدما لفعالية ناجحة في الأسابيع المقبلة".

وللعام العاشر على التوالي، يتم استخدام سيارات نيسان باترول من قبل فريق تخطيط مسار الرالي، المسار الذي يتوغل عميقا في صحراء ليوا، ليقطع بحرا من الهضاب الرملية، والذي يعتبر امتحانا لاختبار قدرات السائقين والسيارات على حد سواء.

وعلى مدار أيام انعقاد الرالي، سيتم وضع أسطول من سيارات النيسان باترول تحت تصرف فريق المنظمين للرالي، لضمان سير الرالي، والذي بعض مراحله في صحراء الربع الخالي، حسب المخطط.

وتحت رعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم في المنطقة الغربية، ينطلق رالي أبوظبي الصحراوي 2013 ويختتم فعالياته من حلبة مرسى ياس العالمية في أبوظبي.

وتماما كالأعوام السابقة، تم تسمية المرحلة الرابعة للرالي، والتي تقام في 10 أبريل وتعتبر الأصعب والأكثر تحديا، باسم مرحلة نيسان، ويبلغ طولها 317 كم وتعتبر التحدي الأكبر للسائقين.

وبالإضافة إلى نيسان، تضم قائمة الشركاء الاستراتيجيين والداعمين لرالي أبوظبي الصحراوي كلا من ديوان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية وشركة أبوظبي لإدارة رياضة السيارات.

وتبدأ رحلة الرالي مع بدء المتسابقين بإرسال وثائقهم لتأكيد المشاركة وبعقد المؤتمر الصحفي الرسمي للإعلان عن انطلاق الرالي يوم الخميس الموافق 4 أبريل، يتبعه عمليات فحص المركبات في اليوم التالي من ثم انطلاق المرحة الخاصة السوبر في 6 أبريل والتي تعلن عن بدء خمسة أيام من المنافسة الصحراوية الضارية .

التعليق على الصورة: اتسو كوساكا، المدير العام لنيسان الشرق الأوسط والدكتور محمد بن سليم، رئيس نادي الإمارات للسيارات ومؤسس رالي أبوظبي الصحراوي.

- انتهى –


حول نيسان الشرق الأوسط:

تعتبر نيسان العلامة التجارية الرائدة في الشرق الأوسط في مجال السيارات وتفخر بتوفير واحدة من أكثر مجموعات السيارات شعبية ونجاحاً في المنطقة. وأصبحت شركة نيسان موتور المحدودة أول شركة يابانية تؤسس مقراً اقليمياً في الشرق الأوسط في يونيو 1994. وتغطي عمليات نيسان الشرق الأوسط أكثر من 20 دولة في المنطقة لتصبح بالفعل واحدة من أكبر الشركات الممثلة للعلامات التجارية اليابانية في قطاع السيارات في الشرق الأوسط.

الاســـم:	8584416199_d5c746ff1d_b.jpg
المشاهدات: 170
الحجـــم:	253.8 كيلوبايت

الاســـم:	8585518408_04b1af8bc4_b.jpg
المشاهدات: 176
الحجـــم:	271.1 كيلوبايت