مجموعة BMW الشرق الأوسط تضيف رزمة Line of Excellence إلى طراز 730Li
لا ينفكّ الطلب على الفئة السابعة، الطراز القمّة من BMW الذي يزداد شعبيتاً أكثر فأكثر، إذ أعلنت الشركة عن نمو مبيعات هذا الطراز بنسبة 15 في المئة في الأشهر الأربعة الأولى من العام. ويأتي هذا الخبر عقب طرح شركة BMW رزمة Line of Excellence لطراز BMW 730Li لزيادة جاذبية سيارة السيدان الفخمة الرائدة في الشرق الأوسط.
وتأتي رزمة Line of Excellence مع عدد من المزايا التي تضيف مستوى جديداً من الراحة والسلامة إلى متعة القيادة القصوى التي تقدّمها BMW 730Li. وتضمّ المزايا شاشة عرض على الزجاج الأمامي تعرض معلومات تخصّ القيادة مثل السرعة والملاحة والوجهة والتحذيرات أمام نظر السائق مباشرة، وشاشة عدّادات متعدّدة الوظائف تسمح للسائق باختيار معلومات بصرية ورسومية بألوان مختلفة على شاشة العدادات. علاوة على ذلك، تضمّ هذه المجموعة خاصية الركن بتقنية Surround View التي تؤمّن رؤية بزاوية 270 درجة حول سيارة BMW 730Li لمساعدة السائق على ركن السيارة في مساحات الركن الصعبة وتسهيل إخراج السيارة منها أيضاً. وأضافت BMW خاصية الإنارة الداخلية المحيطة Ambient Interior Lighting التي تضفي على المقصورة بيئة مريحة بلون أو لونين. فضلاً على ذلك، تضمّ الرزمة مقوداً جلدياً رياضياً لتعزيز الطابع الرياضي الذي يضفيه المحرّك من ستّ أسطوانات بقوّة 258 حصاناً.
تعليقاً على طرح رزمة Line of Excellence، قال إليكساندر إفتيموف، مدير المبيعات والتسويق في مجموعة BMW الشرق الأوسط: "تشكّل سيارة BMW الفئة السابعة مثالاً على بعض أهمّ التطويرات التكنولوجية الإبداعية. فلا تساهم هذه المزايا في تأمين تجربة قيادة ديناميكية أكثر فحسب، بل تزيد أيضاً مستويات السلامة للسائق وللسيارات الأخرى. ومع رزمة Line of Excellence الجديدة، أضفنا بعضاً من المزايا المرغوبة التي نجدها في طرازَي 750Li و740Li بغية زيادة جاذبية طراز 730Li ومن دون كلفة إضافية على العميل. وإنّنا على ثقة بأن هذه الرزمة الجديدة ستضيف صفحة أخرى إلى حكاية نجاحات الفئة السابعة من BMW، وستشكّل حافزاً كبيراً للمبيعات الملفتة التي ستحقّقها الفئة السابعة في المستقبل."
- انتهى -

حول مجموعة BMW
تعتبر مجموعة BMW من أشهر مصنعّي السيارات والدراجات الفاخرة في العالم وتضمّ تحت جناحها العلامات التجارية التالية وهي BMW، وMINI، دراجات Husqvarna ورولز-رويس. وكشركة عالمية، تشغّل مجموعة BMW 29 مصنع إنتاج في 14 دولة وتملك شبكة مبيعات عالمية في أكثر من 140 دولة.
خلال عام 2012 المالي، حقّقت مجموعة BMW حجم مبيعات عالمي يناهز 1.85 مليون سيارة وأكثر من 117,000 دراجة نارية. وقد بلغت الأرباح لعام 2011 قبل الفوائد والضرائب 7.38 مليار يورو، وبلغت العائدات ما يناهز 68.82مليار يورو. في 31 ديسمبر 2011، بلغ عدد مستخدمي الشركة في العالم 100,000 موظّف.
ولطالما اعتمد نجاح مجموعة BMW على التفكير طويل الأمد والعمل المسؤول. وبالتالي رسّخت الشركة استدامة بيئية واجتماعية عبر قيمها كافّة، ومسؤولية منتجات شاملة، فضلاً على التزام واضح بالمحافظة على الموارد كجزء أساسي من استراتيجيتها. ونتيجة لتلك الجهود، احتلّت مجموعة BMW المرتبة الأولى في مؤشرات داو للاستدامة في السنوات الثمانية الماضية.