البيئة الافتراضية تساهم في تحقيق مقصورة رحبة لسيارة إمبالا
استخدمت شفروليه وسائل افتراضية متطورة لتحقيق المساحة الرحبة الأفضل

ديترويت– عندما طلب لاعبي كرة السلة المحترفين وغيرهم من العملاء من أصحاب الأجسام الطويلة والضخمة، من شفروليه المزيد من المساحة وتجربة القيادة المريحة في سيارة إمبالا 2014، استخدم المهندسون أحدث الوسائل التقنية- من ضمنها مقياس الرحابة- لتصميم حيز قدمين ورأس أوسع، وحيز تخزين أكبر.

وتضمنت المعدات المستخدمة أيضاً، أدوات كمبيوتر متطورة جداً ومجسّمات لجسم الإنسان والكهف ثلاثي الأبعاد الافتراضي الأوتوماتيكي.

واستعان الفريق بمقياس الرحابة- وهو تقنية خاصة وحصرية بشركة جنرال موتورز- لتحليل تكيّف العملاء مع رحابة السيارة، كما واستخدم مجسّمات افتراضية لجسم الإنسان لتصميم المقصورة الداخلية الأمثل، اعتماداً على معلومات فريدة لأحجام السائقين ووضعيات أجسامهم. ويساهم الكهف ثلاثي الأبعاد (3D CAVE) في تقييم نماذج التصميم للنقاط العمياء والانعكاسات ومجالات رؤية الأجسام في داخل وخارج السيارة.

وقال كريستال ويندهام، مدير التصميم الداخلي لسيارات فئة الركاب من شفروليه: "لقد استطعنا القيام بتعديلات على الأبعاد والتصميم قبل التوصل إلى تصميم نهائي، وذلك باستخدام تقنيات متطورة ومتنوعة ضمن بيئة افتراضية. إن هذه الخطوات ضرورية جداً لتطوير أساس قوي نبني عليه سيارة يمكنها أن تجذب العملاء بمستوياتها الفائقة من الرحابة والراحة والتصميم".

وتم كذلك تطوير مجال الرؤية من مقعد السائق عن طريق استخدام مساند رأس منحنية باتجاه الأمام، وتصميم نحيف لمصباح التوقف الخلفي بتقنية LED. وتتوفر كذلك كاميرا خلفية داعمة.

ومن جانبه قال جورج مادجيريك مدير مجموعة الهندسة لتصميم السيارات في جنرال موتورز: "تسمح لنا هذه الوسائل الجديدة التي تعد الأحدث في عالم تصميم السيارات، أن نقوم بخطوات سريعة وفعالة في الابتكار والتطوير- وهو تطوير سيلقي بكل تأكيد التقدير الكبير من عملاء إمبالا".

نبذة عن شفروليه
تأسست شفروليه في ديترويت في العام 1911 وتعتبر اليوم إحدى أكبر علامات السيارات في العالم. تتواجد شفروليه في ما يزيد عن 140 دولة، وتسجل مبيعات تفوق الـ4.5 مليون سيارة ركاب وسيارات كروس أوفر وسيارات الدفع الرباعي سنوياً. وتوفر شفروليه لعملائها أداء مفعم بالحيوية وتصميم رائع، بالإضافة إلى جودة عالية وقيمة مميزة مقابل الشراء.
ووصلت شفروليه إلى منطقة الشرق الأوسط للمرة الأولى منذ ثمانية عقود، وهي اليوم واحدة من أكثر علامات السيارات موثوقة في المنطقة. وتضم قائمة طرازات شفروليه سيارات حائزة على جوائز عالمية مثل سبارك وسونيك وكروز وماليبو وكامارو وكورفيت، إلى جانب عائلة سيارات الكروس أوفر مثل كابتيفا وترافيرس، وسيارات الدفع الرباعي والبيك آب التي تضم تاهو وسيلفرادو.