التصميم المبتكر وفلسفة التصميم الجديدة تدفعان بمبيعات لكزس إلى الارتفاع بنسبة 57% في الربع الأول من العام الجاري في منطقة الخليج
أعلنت لكزس اليوم عن ارتفاع ملحوظ في مبيعاتها في منطقة الخليج بنسبة 57% في الربع الأول من العام 2013 مقارنةً بالعام الماضي، حيث سجلت بيع 9398 مركبة. وتعود هذه النتائج الإيجابية التي شهدتها المبيعات إلى التصاميم المبتكرة وفلسفة العلامة التجارية التي مكنتها من تعزيز مكانتها كسيارة مفضلة في فئة السيارات الفاخرة.
وقال نوبويوكي نيغيشي، الممثل الرئيسي للمكتب التنفيذي لشركة تويوتا في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: "تتصدر لكزس فئة المركبات الفاخرة في المنطقة، حيث تسعى دائماً إلى إرساء معايير جديدة في تجربة العملاء مع كل مركبة تطلقها. وكان الربع الأول من العام 2013 استثنائياً، حيث يعكس النمو الكبير الذي شهدته مبيعاتنا الإقبال المتزايد الذي تحظى به لكزس وسط العملاء. ويقدر عملاؤنا فلسفتنا الجديدة القائمة على اعتماد التصاميم المتفردة ويثمنون المعايير العالية التي تعرف بها لكزس من حيث الدقة والراحة وأداء القيادة والتميز التقني، وفوق ذلك كله، مستوى الجودة".
وأدى ارتفاع الطلب على السيارات الرياضية متعددة الاستعمالات إلى تحقيق نجاح استثنائي في هذه الفئة خلال الربع الأول من العام الحالي، حيث سجلت لكزس LX نمواً في المبيعات بلغ 37%، وكذلك بالنسية للكزس RX التي سجلت زيادة في المبيعات بلغت 51%.
أما في فئة الـسيدان"، فقد وضعت لكزس LS الجديدة بصماتها الواضحة على فئة السيدان الفاخرة في المنطقة بنسبة زيادة في المبيعات بلغت 180%. كما تم سجلت لكزس GS، نمواً نسبته 100%. وكذلك حققت لكزس ES ارتفاعً في نسبة المبيعات بلغ 121%، مما يعكس أداء لكزس القوي في جميع الفئات في منطقة الخليج .
ومن الواضح أن التصميم الجديد للكزس والذي يبدو واضحا من خلال الشبك الأمامي المغزلي المتميز إضافة إلى الديناميكيات المعززة للقيادة والابتكارات التكنولوجية قد ساهمت جميعا بشكل واضح في نمو وارتفاع مبيعاتها كما أن إطلاقها لموديلاتها الجديدة في وقت متقارب منح المستهلك فرصة كبيرة في اختيار السيارة التي تتناسب وتطلعاته وخاصة أن جميع الموديلات تتميز بالقوة والأداء والتصميم العصري.