>



النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    سعود العليان غير متصل المدير العام
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    35
    المشاركات
    17,089

    افتراضي مازيراتي كواتروبورتيه S



    (Quattroporte S)مازيراتي كواتروبورتيه S


    مازيراتي تقدم مزيداً من المزايا الصديقة للبيئة والاقتصادية المحسّنة في استهلاك الوقود والأسعار الأفضل في مجموعة محركات V6 لسيارة كواتروبورتيه الجديدة.
    نظرة عامة
    أصبحت السيارة الرئيسية في مجموعة مازيراتي كواتروبورتيه، وهي كواتروبورتيه GTS بمحرك V8 ثنائي التيربو، أكثر سيارات مازيراتي الجديدة رواجاً في عصرنا الحديث.
    وينضم الآن طراز V6 الأكثر اقتصادية وصداقة للبيئة وذو السعر الأكثر ملاءمة إلى كواتروبورتيه V8 ذات المحرك قوة 390 كيلو واط ( 530 حصاناً ) والتي تصل سرعتها إلى 307 كم/ساعة.
    ويتوفر محرك V6 سعة 3.0 لتر ثنائي التيربو بسعر متميز وأداء باهر في سيارة كواتروبورتيه S.
    يستخدم محرك V6 ثنائي التيربو الكثير من العناصر التقنية الموجودة في محرك V8 ثنائي التيربو الذي أثبت قدراته العالية، بما في ذلك تقنية التحكم المتغاير بحركة الصمامات ونظام دفع الصمامات ونظام الحقن المباشر للوقود.
    إن اختيار محرك V6 لا يضيّع الكثير من أداء كواتروبورتيه المعهود، حيث يقدم قوة 301 كيلو واط (410 حصان) وعزم دوران 550 نيوتن متر.
    وهذه قوة كافية لدفع كواتروبورتيه V6 بالتيربو الثنائي إلى سرعة 100 كم/ساعة في أقل من خمس ثوان، وإلى سرعة قصوى تبلغ 285 كم/ساعة – أي أقل بكيلومترين اثنين من كواتروبورتيه سبورت GT S بمحرك V8.
    وقد تمت هندسة كواتروبورتيه للجيل السادس لتُجهز بمحركات V6 وV8 وتكون مستعدة للجرعة التكنولوجية الهائلة في طرازي جيبلي وليڤانتي القادمين من مازيراتي مع المحافظة على تراث مازيراتي الغني في عالم سيارات السيدان الرياضية الفارهة.
    ولا زال وضع المحركين القويين ومحتويات المقصورة الداخلية الكبيرة والرحبة والمفعمة بوسائل الرفاهية في جوهر أعمال تصميم كواتروبورتيه الذي تهيمن عليه مقدمة طويلة ولافتة. كما للشبك الأمامي المُقعر بشعار الرمح ثلاثي الشُعب تشابهاً واضحاً مع الطراز السابق من كواتروبورتيه وطراز جران توريزمو الحالي.
    وعلى الرغم من دمج كل هذه التقنيات الجديدة، تبقى كواتروبورتيه الجديدة مخلصة لجذور مازيراتي. وتتربع على قمة مجموعة السيارات نسخة بمحرك V8 بالتيربو الثنائي وهي أسرع سيارة بأربعة أبواب صنعتها مازيراتي حتى الآن، بينما أصبحت النسخة بمحرك V6 بالتيربو الثنائي الأكثر اقتصادية مع أنها لا زالت تنطلق من سرعة صفر إلى 100 كم في أقل من خمس ثوان.
    وتم تصميم كلا المحركين ضمن عائلة محركات البنزين بتقنية الحقن المباشر للوقود من قِبل قسم المحركات وآليات نقل الحركة في مازيراتي بالتعاون مع نظيره في فيراري، وتم تجميعهما في مصنع فيراري ببلدة مارانيللو.
    وتستخدم جميع سيارات كواتروبورتيه ناقل حركة أوتوماتيكي بثمان سرعات لتقدم أداءاً رائعاً وراحة استثنائية مع تغيير سريع للسرعة لتحقيق التسارع القاسي.
    وتحافظ بنية كواتروبورتيه الجديدة كلياً على مزايا التحكم التقليدية الرائعة في كل محركاتها بفضل التوازن المثالي في توزيع الوزن وتعليق أمامي بنظام عظم الترقوة الثنائي (double-wishbone) ونظام التعليق الخلفي المتقدم بخمس وصلات. ويمكن للسيارة الآن تقديم درجة أعلى من الأمان والسلامة المتوفرة في سيارات الدفع بكامل العجلات أيضاً في جميع ظروف الطقس.
    كما تقدم معايير جديدة للجودة في كل نواحي التصميم والتطوير والتصنيع والتحكم بالعمليات، ويتم تصنيع السيارة في مصنع جديد يجمع بين تقاليد مازيراتي في الحرفية العالية والتقنيات المتقدمة التي تضمن جودة استثنائية من خلال التحكم في أدق التفاصيل.
    وتتواصل التفاصيل التقليدية المصنوعة يدوياً في مقصورة كواتروبورتيه الداخلية، إضافة إلى المساحة الداخلية المريحة في جميع المقاعد وفي النسختين: ذات الأربعة مقاعد والخمسة مقاعد.
    كما جهزت المقصورة الداخلية بتقنيات متقدمة أيضاً تشمل شاشة التحكم باللمس من مازيراتي ومفاتيح نقل الحركة القابلة للتعديل وكاميرات الرجوع للخلف والنظام الصوتي الاختياري بخمسة عشر سماعة من باوارز آند ويلكيس (Bowers & Wilkes)، بالاضافة إلى نظام واي فاي بشبكة (WLAN) وخاصية التطابق مع معظم أنظمة الهواتف المتحركة الحديثة.
    وعندما ظهرت كواتروبورتيه الأولى عام 1963، أبدعت مازيراتي فكرة السيدان الرياضية الفارهة، وتواصل كواتروبورتيه الجديدة دورها كمعيار للهندسة ذات الجودة العالية وأداء السيارات السوبر رياضية مع مستويات الراحة التي نجدها في سيارات الليموزين.

    نقاط سريعة :

    • تتوفر كواتروبورتيه حالياً بمحركين، ومنهما المحرك الحالي سعة 3.8 لتر بالتيربو الثنائي V8 بقوة 390 كيلو واط (530 حصاناً) و650 نيوتن متر / 710 نيوتن متر في وضعية " الأوڤربوست".
    • تدعم المحرك تقنية الحقن المباشر للبنزين في محرك V6 بالتيربو الثنائي سعة 3.0 لتر.
    • يقدم محرك V6 بالتيربو الثنائي قوة 301 كيلو واط (410 جهد مستمر)، وعزم الدوران 550 نيوتن متر وهو أعلى من عزم الدوران في السيارة الرياضية كواتروبورتيه سبور GT S.
    • يستخدم كلا المحركان V8 وV6 ناقل الحركة الأوتوماتيكي بثمان سرعات، بينما تقدم نسخة V6 الاختيار بين رشاقة الدفع بالعجلتين الخلفيتين أو خاصية الأمان المرتبطة بنظام الدفع بكامل العجلات.
    • يتأكد التميز التقليدي في التحكم من خلال توزيع الوزن 50:50.
    • توفر قاعدة العجلات الطويلة في كواتروبورتيه مساحة مريحة للأقدام والأكتاف.
    • تتوفر السيارة بخمسة مقاعد أو بأربعة مقاعد، بما في ذلك ما يسمى بمساحة العمل والاختيارات الترفيهية.
    • تشمل مزايا المقصورة الداخلية خدمة الانترنت واي فاي بشبكة (WLAN) والنظام الصوتي الاختياري بخمسة عشر سماعة بجودة باوارز آند ويلكيس (Bowers & Wilkes) وشاشة التحكم باللمس قياس 8.7 بوصة من مازيراتي (قياسية).
    • تم التصميم وأعمال الهندسة من قبل مازيراتي، وصنعت حسب معايير الجودة الجديدة في المصنع الجديد كلياً بمدينة تورينو.


    المحركات
    تعتبر عائلة المحركات الجديدة كلياً ركناً أساسياً من أركان كواتروبورتيه الجديدة، والتي تتبع تقاليد مازيراتي من حيث أنها صممت من قِبل قسم المحركات وآليات نقل الحركة في مازيراتي وصنعت من خلال عقد خاص في مصنع فيراري ببلدة مارانيللو.
    وبينما تحدثت مازيراتي عن محرك V8 بالتيربو الثنائي فقط خلال حفل تدشين كواتروبورتيه، صممت كواتروبورتيه منذ البداية لتستوعب محرك V6 بالتيربو الثنائي الأصغر حجماً والأكثر اقتصادية والأقل ثمناً.
    محرك V6 بالتيربو الثنائي وأدائه
    يرتبط محرك V6 بالتيربو الثنائي الجديد كلياً مع محرك V8 ويتشارك معه في معظم الأجزاء الأساسية.
    يقدم محرك V6 بالتيربو الثنائي قوة 301 كيلو واط (410 جهد مستمر) عند 5500 دورة في الدقيقة، ولا تنقصه السرعة مطلقاً ويوفر تجربة قيادة قوية للغاية بعزم دوران 550 نيوتن متر بين 1750 دورة في الدقيقة و5000 دورة في الدقيقة.
    وبينما يتشارك المحرك مع نسخة V8 بالتيربو الثنائي بالعديد من المواصفات، يحتفظ المحرك بشخصيته الخاصة حيث يتسارع إلى السرعة القصوى عند 6000 دورة في الدقيقة ويتقدم على نسخة V8 بالوصول إلى قمة عزم الدوران بـ 500 دورة في الدقيقة.
    وبالرغم من أن نتاج الطاقة المحدد أخفض قليلاً (عند 137 جهد مستمر للتر الواحد)، فإن عزم الدوران في الحقيقة أعلى من مثيله في نسخة V8، عند 183 نيوتن متر للتر الواحد.
    كما أنها سيارة أخف وزناً حيث يبلغ وزنها 1860 كغ في نسخة الدفع الخلفي (يضيف نظام 4Q 60 كغ ليصل الوزن إلى 1920 كغ).
    وفي نمط الدفع الخلفي، يتسارع محرك V6 بالتيربو الثنائي إلى 100 كم/ساعة في 5.1 ثانية.
    كلا السيارتان سريعتان بالقدر الذي نتوقعه من العلامة التجارية لمازيراتي، حيث تكاد السرعة القصوى لنسخة الدفع الخلفي والبالغة 285 كم/ساعة أن تتطابق مع حد السرعة القصوى لسيارة سبورت GT S السابقة وتتفوق بـ 2 كم/ساعة على نسخة الدفع بكامل العجلات بمحرك V6 بالتيربو الثنائي.
    وتستهلك نسخة محرك V6 10.4 لتر من الوقود لكل 100 كم وتُطلق 242 غرام من غاز ثاني أوكسيد الكربون/كم.
    وكما هو الحال في محرك V8 بالتيربو الثنائي، تم تطوير محرك V6 بالتيربو الثنائي، مع شاحني التيربو المتوازيين، من قِبل قسم المحركات وآليات نقل الحركة في مازيراتي بالتعاون مع نظيره في فيراري، وتصنعه فيراري في مصنعها الرائد عالمياً لصناعة المحركات في مارانيللو.
    يتشارك محرك V6 بنفس أبعاد الأقطار في محرك V8 ونفس تقنية التحكم المتغاير بالصمامات، ونفس التكنولوجيا تقريباً لشاحن التيربو والمتشعب، ونفس تكنولوجيا كتلة المحرك.
    وتساعد السعة الأصغر للجيل الجديد من المحركات على تعزيز التحكم في كواتروبورتيه أيضاً، ما سمح لمهندسي مازيراتي بالتركيز على تقديم خاصية الانطلاق التقليدي الرشيق والمعروف من هذه العلامة التجارية، مع العطالة التناوبية المنخفضة.
    وتتميز بنية محرك V6 بنفس أبعاد الأقطار في محرك V8: قطر قياس 86.5 مم وطول الشوط 80.8 مم.
    وصممت هذه البنية بشكل خاص لتقديم أداء استثنائي في جميع سرعات المحرك، مع استهلاك أقل للوقود وانبعاثات أكثر إنخفاضاً. وتظهر الرسوم البيانية للمحرك أن عزم الدوران في محرك V6 عالي للغاية حتى عند السرعات المنخفضة عند 1500 دورة في الدقيقة.
    وتستخدم رؤوس الأسطوانات ذات الأشواط العالية والصمامات المتغايرة ذات الأربع مراحل (ضعف العدد في محرك V8 التقليدي) في فكرة تمت ترقيتها من قِبل قسم المحركات وآليات نقل الحركة في مازيراتي لتحقيق التحكم الأمثل في عملية الاحتراق وتقديم أداء عالي واستهلاك مخفض للوقود.
    وبوجود منظمين إثنين مستمرين للكامات في كل رأس أسطوانة، يستطيع المحرك تقديم أو تأخير توقيت صمامات الدخول والعادم بشكل مستقل في الزمن الحقيقي، وتخفيض الفاقد الاحتكاكي مقارنة بأنظمة الصمامات - نقل الحركة القديمة.
    يمثل نظام الحقن المباشر للوقود (200 بار) ميزة رئيسية أخرى في عائلة محركات مازيراتي الجديدة. ويساعد الضغط العالي للغاية في فصل ذرات الوقود وبالتالي تحسين مزيج الوقود والهواء وعملية الاحتراق عند سرعات المحرك العالية.
    وزود محرك V6 في كواتروبورتيه بمبردين – لتبريد شاحني التيربو – تم تركيبهما منخفضين على جانبي شبكة تبريد الهواء للحصول على مورد مستمر للهواء البارد.
    كما يستخدم المحرك وحدة متقدمة للتحكم بالمحرك (ECU)، مع معالجات مدمجة للسرعات العالية، تتعامل مع مجموعة من الوظائف المتغيرة في الزمن الحقيقي.
    كما تحوّل قسم المحركات وآليات نقل الحركة في مازيراتي إلى التجهيزات المُلحقة عند الطلب، مع مضخة للزيت ذات إزاحة متفاوتة تعمل بالتحكم الكهربائي لتحسين استهلاك الوقود وأداء المركبة.
    كما يستخدم المحرك آلية إبداعية للتحكم الكمبيوتري بمولد التيار البديل والتي تراقب استهلاك الكهرباء في المركية وتدير تشغيل مولد التيار البديل حسب ما هو مناسب.
    ويشتغل المحرك أيضاً بنمطين: العادي والرياضي، مع نسخ يدوية لكلا النمطين، يتم تشغيلهما من خلال مفاتيح طويلة لنقل الحركة والمثبتة بعمود التوجيه.
    كما تقدم كواتروبورتيه الجديدة نمط (I.C.E.) أو "استراتيجية التحكم والكفاءة المعززة"، وهي وظيفة تهدف إلى تخفيض استهلاك الوقود والانبعاثات والضجيج.
    كما أنها استراتيجية تنفذ حسب اختيار المستخدم وتقدم استجابة أكثر سلاسة لدواسة الوقود (الصمام الخانق) لتحقيق قيادة سهلة، وتلغي وظيفة " الأوڤربوست" في شاحن التيربو وتبقي أنابيب العادم الرياضي مغلقة حتى بلوغ 5000 دورة في الدقيقة. وتعدّل أيضاً نقلات الحركة لتجعلها أبطئ وأكثر سلاسة ولتخفض عزم الدوران عند حد الانطلاق في كل عملية نقل للحركة.
    وبالاضافة إلى الرقم الذي وصلت إليه كواتروبورتيه في الكفاءة باستهلاك الوقود، يعتبر نمط (I.C.E.) أو "استراتيجية التحكم والكفاءة المعززة" مفيداً جداً للقيادة على الأسطح التي يصعب التحكم بها.
    نظام العادم
    تفخر مازيراتي بتقاليد عريقة في تصنيع مركباتها، ومنها التحكم بصوت وأداء نظام العادم في كواتروبورتيه من خلال صمامات تعمل بالهواء المضغوط في أنابيب كل جهة، وعبر مايسمى بخزان الصوت الفريد من مازيراتي للمحافظة على التقاليد السمعية الغنية التي تشتهر بها العلامة التجارية.
    وفي النمط العادي المتبع في السيارة، يتم اغلاق الصمامات الجانبية حتى 3000 دورة في الدقيقة لإعطاء صوت مريح ولطيف للمحرك.
    وفي النمط الرياضي، لا تعدّل السيارة عدداً من معايير التحكم فحسب، بل تفتح صمامات العادم لتعطي أقصر مسار ممكن وبطاقة عالية لغازات العادم، ما يمنح كواتروبورتيه أفضل أداء للمحرك والصوت الفريد الذي تتميز به مازيراتي.
    وتحت المصد الخلفي، يمكن التعرف على طرازي V8 وV6 من خلال اطراف العادم، ونجد أن محركات V8 لها أنظمة للعادم ذات أطراف شبه منحرفة مع أنبوبين ثنائيين من الفولاذ المصقول، بينما تستخدم طرازات V6 أطرافاً بيضوية الشكل.
    ناقل الحركة

    جهزت جميع نسخ كواتروبورتيه الجديدة بناقل الحركة الأوتوماتيكي بثمان سرعات (ZF AT8 - HP70).
    ويقدم ناقل الحركة الذي تمت هندسته مسبقاً درجة متقدمة من الراحة وتغيير أسرع لمستويات نقل الحركة واستهلاك أقل للوقود ومستوى أقل من الضجيج والاهتزاز والخشونة مقارنة بكواتروبورتيه السابقة المزودة بناقل حركة أوتوماتيكي بست سرعات.
    ومن خلال مستويين لناقل الحركة للقيادة على الطرقات السريعة، يحقق ناقل الحركة لوحده توفيراً بنسبة 6% في استهلاك الوقود، ويبلغ وزنه أقل بستة كيلوغرامات من ناقل الحركة الأوتوماتيكي السابق بست سرعات.
    والتزاماً بتقاليد مازيراتي، يتميز ناقل الحركة بخمسة أنماط لنقل الحركة وهي: الأوتوماتيكي العادي، الأوتوماتيكي الرياضي، اليدوي العادي، اليدوي الرياضي ونمط (I.C.E.) أو "استراتيجية التحكم والكفاءة المعززة".
    النمط الأوتوماتيكي العادي هو النمط الأساسي لنقل الحركة في كواتروبورتيه ويؤدي مهمة تغيير الحركة بنقلات سلسة عند سرعات المحرك البطيئة لتعزيز الراحة في السيارة وتقليل استهلاك الوقود.
    وينقل النمط الأوتوماتيكي الرياضي الحركة بخفة أكبر عند السرعات الأعلى للمحرك ويقدم أداءاً مدمجاً ومتميزاً لتعزيز الاحساس الرياضي بالمحرك وآلية نقل الحركة.
    وفي كلا النمطين، تتعرف السيارة على العديد من ظروف القيادة مثل حالة السير صعوداً أو نزولاً من مرتفع أو عند الفرملة الحادة أو الانعطاف، وتختار أفضل مستوى لنقل الحركة وأفضل أسلوب للتنفيذ حسب ما يتطلبه الموقف.
    ويمكن التحكم بنقل الحركة أيضاً يدوياً باختيار زر (M) على قناة ناقل الحركة.
    ففي النمط اليدوي العادي، يمكن للسائق تغيير مستوى نقل الحركة إذا كانت السيارة مجهزة بمفاتيح طويلة لنقل الحركة والمثبتة بعمود التوجيه، أو باستخدام ذراع نقل الحركة، ويعود اختيار مستوى نقل الحركة للسائق مع أن النظام يتدخل ويغير نقل الحركة إلى مستوى أدنى إذا انخفضت ضربات المحرك بشكل كبير أو في حالة الانتقال إلى مستوى أعلى إذا زادت ضربات المحرك لتبلغ حداً مرتفعاً جداً.
    ولكن، في النمط اليدوي الرياضي، يكون تغيير ناقل الحركة أسرع وأكثر خفة، ما يمنح السائق تحكماً كاملاً بالمحرك وناقل الحركة. ولا يتدخل النظام حتى ولو وصل السائق إلى الحد الأعلى لضربات المحرك، ويتدخل فقط في حال انخفضت ضربات المحرك إلى مستوى منخفض جداً بحيث لا يكون فعالاً عند مستوى معين.
    أما نمط (I.C.E.) أو "استراتيجية التحكم والكفاءة المعززة" فتم تصميمه لتحقيق كفاءة لافتة في استهلاك الوقود وتعزيز الراحة أثناء القيادة وللتعامل مع الظروف التي تصعب فيها السيطرة على الطريق. وتغير آلية نقل الحركة مستوى الناقل بكل نعومة صعوداً ونزولاً.
    ويمكن اختيار جميع أنماط ناقل الحركة من خلال أزرار على الجانب الأيسر من ذراع ناقل الحركة.
    و طبعاً، تستفيد كواتروبورتيه أيضاً من مفاضل خلفي ميكانيكي محدود الانزلاق. وتقدم وحدة القيادة المائلة وغير التناظرية اقفالاً بنسبة 35 في المائة عند اطلاق الطاقة و45 في المائة عند تحريرها.
    ويتم عمل المفاضل الخلفي من خلال عمود المحرك الفولاذي من قطعتين وبثخانة 69 مم مع ثلاثة مفاصل للسرعة الثابتة والمرور عبر كرسي التحميل المتقاطع لتحقيق صلابة أكبر وتخفيض مستوى الضجيج والاهتزاز والخشونة.

    التصميم الخارجي

    في أيامها الأولى، دمجت كواتروبورتيه بين مزايا السرعة والشكل الأنيق والفخامة في هيكل من تصميم بييترو فروا وأصبحت مازيراتي رمز تصاميم سيارات السيدان الرياضية منذ ذلك الحين.
    وصمم بيرتون نسخة الجيل الثاني عام 1974، وصمم جيورجيتو جيجيارو طراز 1979 من كواتروبورتيه، بينما قام مارسيللو غانديني بترقية الطراز من خلال كواتروبورتيه المدمجة موديل 1994. وأرست كواتروبورتيه موديل 2003 من تصميم بينينفارينا معايير جديدة في التصميم ضمن هذه الفئة من السيارات لنحو عقد من الزمن.
    والآن، وكما كان حالها دائماً، تعتبر محركات كواتروبورتيه القوية ومقصورتها الداخلية الكبيرة جوهر التصميم الذي تهيمن عليه مقدمة طويلة ولافتة وبروز أمامي قصير.
    يتصف تصميم كواتروبورتيه الجديدة بتفرده وخصوصيته وبالدمج المتناغم بين الأناقة والشخصية الرياضية والمُعبّر عن تميّز مؤكد.
    وقال السيد لورينزو راماسيوتي، مدير التصميم في مازيراتي: "استُلهم تصميم كواتروبورتيه من مبادئ التصميم الجوهرية من مازيراتي: الشكل الجذاب والخطوط الديناميكية جداً والأناقة الإيطالية. لهذه السيارة، وهي أكبر بكثير من كواتروبورتيه السابقة، تصميم خارجي متموّج يُظهر الجوهر الرياضي والديناميكي في هذا الطراز. وقد احتفظنا عمداً بمعظم المزايا الفارقة مثل شبك المبرد والثلاث فتحات على الرفرف وقاعدة C الثلاثية".
    ويتميز شكل هيكل كواتروبورتيه بمزيج من الخطوط المشدودة وذات المظهر القوي وصفات دائمة تمنح السيارة أناقة طبيعية.
    ويولد الشبك ذو الثلاثة أبعاد شعور كواتروبورتيه المعهود بفضل الأضلاع المحدبة العمودية. واستُلهم لونها الأسود من جران توريزمو والطرازات القديمة المفضلة، مثل (A6 GCS)، ويتناغم مع المحيط بلون الكروم وشعار الرمح ثلاثي الشعب في الوسط.
    ويتعزز التصميم ثلاثي الأبعاد للشبك الأمامي بحركة الرفارف التي تبرز غطاء المحرك وتمتد نحو مواضع الأضواء الرئيسية في المقدمة وتجذب الانتباه إلى شعار الرمح ثلاثي الشعب في وسط الشبك الأمامي.
    أما خط التصميم فيبدأ من الأضواء الرئيسية ليصنع حافة علوية حادة نحو رفرف العجلة الأمامية ويصل إلى خط سقف السيارة ليرسم شكلاً شبيهلاً بسيارت الكوبيه في الدعامة C.
    وتمثل الدعامة C ميزة في سيارات مازيراتي ذات الأربعة أبواب والتي تعود إلى كواتروبورتيه الأصلية التي ظهرت عام 1963، وتتعزز تلك الدعامة بشعار (Saetta) بينما تُبرز فتحات مازيراتي الجانبية المميزة حجم الرفرف الأمامي.
    كواتروبورتيه الجديدة أكبر حجماً في قاعدة عجلاتها وعرضها من الإطار إلى الإطار وعرضها وطولها الكليين مقارنة بسابقتها، وتتميز بشخصيتها الرياضية التي تتحفظ قليلاً على المظهر الجريء الواضح وتستبدله بالأناقة الفارهة.
    وقال راماسيوتي: "أطلقنا أيضاً مواصفات جديدة في التصميم والنواحي العملية، ومنها الشكل اللافت لجانب السيارة بخط غير متقطع يمر بكامل المركبة ليمنح مظهراً مفعماً بالقوة مع محافظته على انتظامه وأناقته. ومن الأمثلة الأخرى المقدمة الجديدة والأضواء الخلفية وشكل الثلاث نوافذ بدون حواف على الأبواب ".
    وأضاف: "كواتروبورتيه سيارة سيدان رياضية بالأداء العالي ولها تصميم خارجي متموج يترجم أكثر اللمسات شهرة من مازيراتي باللغة المعاصرة".
    وسوف تتوفر مجموعة الألوان الجديدة لكواتروبورتيه والتي تشمل ثمانية ألوان للطلاء عند تدشينها، وتشمل مجموعة الألوان: بينكو (الأبيض السميك)، نيرو (الأسود السميك)، جريجيو ميتالو (الفضي المعدني)، برونزو سيينا (البرونزي) والشامبين (الطلاء المعدني اللامع)، نيرو ريبيلي (أسود ميكا)، بلو باسيوني (أزرق غامق) ونسخة عصرية من اللون الأحمر البوردو.

    الشاسيه

    الهيكل
    تم تصميم شاسيه كواتروبورتيه الجديدة بدقة وعناية لتلبية احتياجات الأداء والراحة لمشتري سيارات مازيراتي وجميع متطلبات السلامة المتوقعة.
    ومع أطول قاعدة عجلات في فئتها، تقدم بنية كواتروبورتيه درجة عالية من الراحة في مقصورتها الداخلية ومنصة رائعة للتحكم المثالي.
    ويعتمد الهيكل على خلية السلامة الفولاذية الآمنة للغاية ويستخدم مجموعة من خلائط الفولاذ والألمنيوم المختلفة ولكل منها مهمة محددة لتعزيز الصلابة وتقليل الوزن والمحافظة على التوزيع المثالي للوزن في سيارة السيدان الرياضية.
    اعتمدت مقدمة الشاسيه على الألمنيوم المصبوب مع دعامة تقاطعية معززة تساعد على تقديم صلابة استثنائية في جميع الاتجاهات، بينما صنعت المنطقة الخلفية للشاسيه من الفولاذ المدرفل.
    ويتمثل الهدف من اختيار الألمنيوم لتصنيع معظم ألواح هيكل كواتروبورتيه في تحقيق أقصى حماية ممكنة للركاب من خلال مواد خفيفة الوزن، ولذلك، صنعت الأبواب الأربعة وغطاء المحرك وألواح الربع الأمامي من المركبة وغطاء صندوق الأمتعة من الألمنيوم.
    وقد أتاحت مازيراتي حرية العمل لمصمميها وكان لاختيار الألمينوم نتائج ايجابية في تقليل وزن كواتروبورتيه وتخفيض استهلاك الوقود والانبعاثات.
    كما استخدمت مواد استثنائية أخرى في هيكل كواتروبورتيه بما في ذلك المغنسيوم الخفيف للغاية الذي استُخدم في الدعامة المتقاطقة للوحة التجهيزات المركزية.

    النواحي الايروديناميكية
    لا يقتصر تصميم هيكل كواتروبورتيه على الشكل الجذّاب فحسب، بل يمتد إلى تحسين بنسبة 12% في مُعامل مقاومة الهواء لينخفض إلى 0.31 (Cx)، وتخفيض هائل بنسبة 24% في الرفع (Cz). وتقلل هذه الأرقام من استهلاك الوقود وتعزز الثبات عند السرعات العالية.
    وجرى جزء كبير من تحسين النواحي الايروديناميكية في كواتروبورتيه أسفل السيارة. ولهذه السيارة أرضية مسحطة تحتوي على عدد من المزايا الايروديناميكية تشمل قناة NACA للمساهمة في تبريد المفاضل دون زيادة مُعامل مقاومة الهواء وجناحين على أذرع التعليق الخلفية لتمرير الهواء المتدفق.


    التعليق
    يعتبر نظام التعليق بعظم الترقوة الثنائي (double-wishbone) تقليداً راسخاً لدى مازيراتي، وتواصل كواتروبورتيه الجديدة هذا التراث ولكنها تشمل أيضاً بعض التقنيات الجديدة لتحقيق درجة أعلى من الدقة.
    ويستخدم التعليق الأمامي "عظام الترقوة الثنائية" المصنوعة كلياً من الألمنيوم والمركّبة بشكل مرتفع لضمان مواصفات خفة الوزن والتحكم الدقيق.
    ويمثل الألمنيوم المعدن المهيمن في نظام التعليق الأمامي حيث صنعت العزقات المقببة وقضبان محور الناقل والأجزاء العمودية من الألمنيوم المُطاوع بينما صنعت النوابض من الفولاذ. ويتناسب ذلك مع مخمدات "سكايهوك" المتكيفة باستمرار وقضيب مثبت.
    ووفرت هندسة النظام بنية رباعية مكنت فريق التحكم من مازيراتي من ابداع نظام للتوجيه يتميز بالدقة والتفاعلية والراحة.
    ويستخدم التعليق الخلفي نظاماً متعدد الوصلات وبخمسة قضبان، مع أربعة أذرع تعليق مصنوعة من الألمنيوم، وتم تطويره لتحقيق أهداف متباينة تتمثل في مستويات الراحة الاستثنائية والأداء الرياضي العالي.
    كما تستخدم حزمة التعليق قضبان التثبيت والنوابض الفولاذية التي يتم تخميدها من خلال نظام "سكايهوك" التكيفي للتخميد ذو الأداء الأسرع والأكثر دقة. ويمكن التحكم بجميع مخمدات "سكايهوك" الأربعة الكترونياً وبشكل مستقل عن بعضها البعض.
    ومن المزايا البارزة في كواتروبورتيه الجديدة أن نمط "سكايهوك" الأساسي يضع الراحة على رأس لائحة الأولويات ثم تأتي المزايا الرياضية إذا ضغط السائق على زر التعليق والذي أصبح الآن منفصلاً عن زر (SPORT).
    وتُحدث الصلابة الاضافية تحولاً في عملية التحكم بكواتروبورتيه وقد تم تطويرها من خلال اختبارات عديدة وعلى حلبات السباق. وتقلل تلك الصلابة من تحويل الحمولة الطولية والجانبية وتُخفض من تدحرج الهيكل لتُظهر الجانب الرياضي لشخصية كواتروبورتيه.
    ويراقب النظام الكمبيوتري المسؤول عن مخمدات "سكايهوك" مجموعة كبيرة من الأمور تشمل السرعة والتسارع الجانبي والطولي وحركة كل عجلة على انفراد وحركة الهيكل والجوانب الديناميكية للمخمدات.
    كما يتناغم النظام مع نمط التعليق الذي يختاره السائق ويقدم نمط التخميد المثالي لكل عجلة بشكل فوري تقريباً.

    العجلات والاطارات
    جهزت كواتروبورتيه S بعجلات قياس 19 بوصة كمعدات قياسية وتتوفر السيارة أيضاً بعجلات قياس 20 بوصة أو 21 بوصة.
    صنعت السبائك قياس 19 بوصة و20 بوصة بتقنية التشكيل المتدفق التي تقلل السماكة الأساسية للعجلات وتعزز ميزة الوزن الخفيف دون التخلي عن مواصفات الصلابة والقوة.
    الحافة قياس 21 بوصة هي عجلة مصنوعة من سبائك المعدن المُطاوع والتي تؤكد أيضاً ميزة الوزن الخفيف وهي ليست أثقل من العجلة قياس 20 بوصة.
    وقد صممت جميع عجلات كواتروبورتيه وتمت هندستها لتعزيز الشكل الخارجي للهيكل ولتخفيض الكتل غير النابضة من أجل تحسين التحكم والسيطرة.
    صممت العجلة قياس 19 بوصة مع اطار أمامي 245/45 واطار خلفي 275/40 لتقليل استهلاك الوقود وتخفيض ضجيج الطريق وتوفير قيادة مريحة للمسافات الطويلة، مع عنصر تم اختياره لفترة طويلة يقدم الأداء الرياضي المتوقع من هذه السيارة.
    وتعتبر العجلة قياس 20 بوصة مع اطار أمامي 245/40 واطار خلفي 285/35 الحل الوسط المثالي بين المزايا الرياضية والراحة، بينما تستخدم العجلة قياس 21 بوصة مع اطار أمامي 245/35 واطار خلفي 285/30 للأداء الرياضي على نحو خاص.
    وتتوفر جميع المقاسات الثلاثة للعجلات لدى اطارات بيريللي ودنلوب وكونتيننتال. وبينما يمكن تركيب العجلات قياس 19 بوصة و20 بوصة باطارات شتوية، لا يتوفر اطار شتوي قياس 21 بوصة على نطاق تجاري.
    كما تراقب كواتروبورتيه بشكل متواصل أيضاً ضغط الهواء في اطاراتها من خلال حساس مركّب في العجلة كجزء من الصمام. ويمكن قراءة الضغط على سطح العرض في لوحة التجهيزات المركزية. فإذا حدث ثقب في الاطار أو تغيّر ضغط الهواء فيه، يُعلم النظام السائق بذلك من خلال تحذيرات مرئية وصوتية.

    الأبعاد

    تطورت كواتروبورتيه الجديدة لترسي معايير للحجم في معظم أبعادها، فقد أصبحت أكبر في جميع أبعادها البارزة مقارنة بسابقتها، حيث زاد فيها الآن حيز الأقدام بـ 117 مم وسعة الأمتعة بـ 80 لتراً مقارنة بكواتروبورتيه السابقة.
    ولم تُحدث هذه التعديلات زيادة مشابهة في الكتلة حيث انخفض وزن السيارة بـ 94 كغ مقارنة بسابقتها ليبلغ وزنها 1900 كغ في نسخة V8.
    ويبلغ وزن كواتروبورتيه V6 بالتيربو الثنائي 1860 كغ (أي أقل بـ 40 كغ مقارنة بنسخة V8 بالتيربو الثنائي).
    وهناك عنصر مهم آخر وهو توزيع الوزن، حيث تحافظ كواتروبورتيه على التوازن المثالي بوزن من الأمام للخلف 50:50. هذا بالرغم من تقديم خزان الوقود نحو الأمام لإفساح مساحة أكبر للأمتعة واضافة مبردات رئيسية للدفع بكامل العجلات ومبردين داخليين تحت غطاء المحرك.

    الفرامل
    تواصل مازيراتي تعاونها المستمر منذ وقت طويل مع بريمبو، وقد زوّدت جميع طرازات كواتروبورتيه الجديدة بتقنية المقابض الثابتة للفرامل.
    الفرامل المركّبة على طرازات كواتروبورتيه V6 بالتيربو الثنائي أصغر قليلاً من الفرامل في نسخة V8 بالتيربو الثنائي، مع أقراص الفرامل المهواة والمخددة والمزدوجة قياس 360مم×32مم، ونظام مقابض بريمبو للمكابح بستة مكابس صلبة وثابتة على المحور الأمامي. وتحتوي النسخة V8 على أربعة مكابس ومقبض المكابح الخلفي من بريمبو الصلب والثابت.
    وتواصل مازيراتي استخدام تقنية الفرامل المزدوجة في أقراص الفرامل والتي كانت ولا زالت رائدة فيها. وتتيح هذه التقنية تعويض وزن السطح الحديدي للفرملة بقبعة من سبيكة خلائط لتقليل الكتلة غير النابضة.
    لهذه الفرامل منطقة مقوسة وموسعة وتبريد فعّال للغاية، وقد صممت لتوفير أداء ثابت في ظروف القيادة الرياضية، وحجمها كبير لتلبية متطلبات الأداء العالي للغاية في كواتروبورتيه الجديدة.
    ولكن قوة التوقف ذات الأداء العالي مجرد مقياس واحد لأداء الفرملة الكلي، وقد ركز التعاون مع بريمبو على تطوير راحة صوتية لأنظمة الفرامل في كواتروبورتيه. وكما هو الحال في العديد من جوانب قصة كواتروبورتيه، وافق تطوير الفرامل بين هدفين متناقضين: الأداء الخالص والراحة التامة.
    كما تستخدم كواتروبورتيه المكابح الالكترونية للمواقف والتي تُشغل على جميع العجلات الأربع. ويشغّل الزر - الموجود في موضع ملائم على ذراع ناقل الحركة – هذه الفرامل عندما تكون السيارة متوقفة.
    ويمكن استخدام الفرامل الالكترونية للمواقف كآلية للسلامة أثناء القيادة. وفي هذه الحالة، يتواصل النظام مع وحدة التحكم الالكتروني (التحكم بالثبات) ويقلل تسارع السيارة عند 0.5غ بسلامة تامة حتى يتم تحرير الفرامل.
    وتعمل الفرامل أيضاً كجزء من نظام التحكم الأوتوماتيكي على المنحدرات في كواتروبورتيه، حيث تستشعر الحساسات في السيارة ميلان المركبة عندما تكون واقفة باتجاه مُرتَفَع، ثم تقفل الفرامل لعدة ثوان ما يعطي السائق فرصة لنقل قدمه من دواسة الفرامل إلى دواسة الوقود دون أن ترجع السيارة نحو الوراء.

    مقابض الفرامل
    وإلى جانب قوتها وفعاليتها، أضافت مقابض الفرامل من مازيراتي شكلاً جذاباً للغاية.
    وتستمر هذه الجاذبية في كواتروبورتيه الجديدة، حيث تتوفر مقابض الفرامل الأمامية والخلفية في الشكل الكلاسيكي الأسود والقياسي، مع اسم مازيراتي باللون الأبيض.
    وتتوفر المقابض أيضاً باللون الأحمر الرياضي والجريء والأزرق من مازيراتي لاضافة لمسة من الأناقة ولون رمادي-فضي ساطع.

    التوجيه
    تستخدم كواتروبورتيه صندوق التوجيه الجديد كلياً والمصنوع من الألمنيوم الذي تم تطويره خصيصاً ليتناسب مع هندسة التعليق الأمامي الجديد.
    وساعد ذلك مهندسي مازيراتي في تقديم دقة متكاملة مع الحساسية الشديدة التي تحتاجها عملية توجيه المركبة للانعطاف عند السرعات العالية.
    وللسيارة معدّل توجيه منخفض ما يبرز رشاقتها النادرة في هذه الفئة من الليموزين، ويمنح الراحة في كل المواقف ويعزز الاستمتاع بالقيادة إلى أبعد الحدود.
    وبدلاً من أنظمة التوجيه الكهرو-هيدروليكية، تستخدم كواتروبورتيه نظام هيدروليك كهربائي ويتجنب المساعدة المصطنعة وغير المستحبة عندما يدير السائق عجلة القيادة بسرعة. وقد تم تخفيض المساعدة الكهربائية مقارنة بكواتروبورتيه السابقة، حيث يتمثل الهدف في تقديم بيانات أكثر إلى السائق لتحقيق الاتساق عند السرعات العالية والمحافظة في نفس الوقت على القدرة السهلة في المناورة عند السرعات المنخفضة.

    نظام "برنامج الثبات من مازيراتي"
    عرف سائقو مازيراتي منذ فترة طويلة المزايا المفيدة لبرنامج الثبات من مازيراتي (MSP). وقد تطور هذا النظام وتم تحسينه في كواتروبورتيه الجديدة.
    طُور هذا النظام في أكثر ظروف القيادة صعوبة، ويستخدم مجموعة كبيرة من الحساسات لاستكشاف الحاجة للتدخل بالنيابة عن السائق.
    ويضيف برنامج الثبات من مازيراتي درجة أخرى من الأمان إلى ثبات الشاسيه في كواتروبورتيه الجديدة الذي يساعد السائقين في التحكم بالسيارة دون أي قلق وفي جميع ظروف القيادة.
    ويقيس برنامج الثبات من مازيراتي تحكم وسيطرة كواتروبورتيه ويدمج عدداً من أنظمة السلامة والأداء للمحافظة على التحكم المثالي بالسيارة.
    المحرك والفرامل من أهم مفاتيح عمل النظام، فإذا اكتشف انزلاقاً، يخفف برنامج الثبات من مازيراتي عزم دوران المحرك ويشغل الفرامل بحركات دقيقة ومتنوعة لاعادة الثبات إلى السيارة خلال أجزاء من الثانية.
    أما الأنظمة الأخرى التي تنضوي تحت برنامج الثبات من مازيراتي فتشمل:

    • نظام الفرامل المقاومة للانغلاق (ABS) والذي يمنع اقفال العجلات تحت الفرامل وبالتالي المحافظة على التحكم بالتوجيه تحت كل الظروف.
    • نظام التوزيع الالكتروني لقوة الفرملة (EBD) لتوزيع قوة الفرملة بين المحورين الأمامي والخلفي لتجنب اقفال العجلتين الخلفيتين.
    • نظام (ASR) لتنظيم مقاومة الانزلاق، والذي يمنع دوران العجلات المدفوعة دون فائدة في الظروف التي تنخفض فيها قوة السيطرة على الطريق.
    • يمنع برنامج الثبات من مازيراتي انغلاق العجلات المدفوعة عند القيام بتغيير ناقل الحركة إلى مستوى أدنى على الأسطح التي تنخفض عليها درجة السيطرة. ويقوم النظام بذلك من خلال قياس سرعة العجلات المدفوعة مقابل سرعة العجلات الحرة وتسريع العجلات المدفوعة قليلاً إذا كانت هناك حاجة لذلك.
    • نظام (BAS) أو "حساس تطبيق الفرملة، والذي يستخدم عدداً من الحساسات لاكتشاف حالة الذعر أو أوضاع الفرملة في حالات الطوارئ ويزيد الضغط في عملية الفرملة.
    • نظام الثبات على المنحدرات (Hill Holder)، والذي يتصل تلقائياً بنظام الفرملة لتفادي الرجوع للخلف عندما تتحرك السيارة بعد توقفها على المنحدرات.


    السلامة

    تم تجديد معدات السلامة الكامنة في كواتروبورتيه الجديدة بشكل مركّز من أجل تحسين مستوى السلامة أثناء الاصطدام بنجاح كامل وبدون التأثير على وزن السيارة واستهلاكها للوقود.
    وحققت مازيراتي التوازن بين هذه المتطلبات المتناقضة مرة أخرى باستخدام الفولاذ المُطاوع في النقاط الهامة لمنطقة الركاب لرفع مستوى سلامتهم، واستخدمت الألمنيوم في نقاط أخرى لتوفير الوزن.
    وتشمل مقدمة منطقة الركاب على نحو خاص (الأعمدة والقوالب تحت الأبواب) أجزاء الفولاذ المُطاوع، مع دعامة من المغنيسيوم في لوحة التجهيزات المركزية لتوفير الوزن، بينما عززت المنطقة الخلفية بفولاذ عالي القوة.
    وصنعت قضبان الحماية من الاصطدام في مقدمة ومؤخرة السيارة من الألمنيوم المقولب، بينما صنعت الأبواب وحجرة المحرك وواقيات الطين وحيز الأمتعة من الألمنيوم.
    الوسائد الهوائية

    جهزت كواتروبورتيه الجديدة بنظام من ستة وسائد هوائية لتوفير معايير السلامة القصوى للركاب.
    وفي مقدمة السيارة، هناك وسادتان هوائيتان تعملان على مرحلتين في عجلة القيادة ولوحة التجهيزات المركزية لحماية منطقة الرأس في حوادث الاصطدام الأمامي.
    وتتم حماية منطقتي الصدر والورك ومن خلال وسائد هوائية تحت جلد المقاعد. كما تتم حماية جوانب الرأس من خلال وسادتين "ستاريتين" مركّبتين في سقف السيارة إلى جانب الدعامة B. وتحمي الوسادة الهوائية "الستارية" المنسدلة رؤوس الركاب في الأمام والخلف من الاصطامات الجانبية.

    مزايا أحزمة المقاعد

    تتوفر تجهيزات السلامة الكثيرة للمقعدين الأماميين وقد صممت لتخفيف الاصابات في الفقرة العنقية للراكب.
    فإذا وقع حادث للسيارة أصيبت به المنطقة الخلفية، تخفف مساند الرأس النشطة تلقائياً المسافة بين سطحها ورأس الراكب.
    وجهزت أحزمة الأمان الأمامية والخلفية من ثلاث نقاط مع وحدات شد مسبق محددة للضغط من مادة البايروتكنيك، والتي تثبت الركاب بأمان لتفادي أو تخفيف الاصابة.
    وزودت أحزمة الأمان الأمامية بخاصية تعديل الارتفاع بهدف تعديل ارتفاع أحزمة الأمان حسب طول الراكب ما يعزز معايير الراحة ويحسن في نفس الوقت مستوى الأمان.

    شاشة الرؤية الخلفية
    تساعد كاميرا الرؤية الخلفية في ركن السيارة، وهي ميزة قياسية في كواتروبورتيه الجديدة، على المناورة والرجوع للخلف بشكل آمن وأكثر راحة ويُسراً.
    وتم تركيب الشاشة بالقرب من زر فتح صندوق الأمتعة، حيث تنقل الكاميرا صورة ملونة للمنطقة خلف السيارة إلى شاشة التحكم باللمس من مازيراتي (MTC) قياس 8.4 بوصة. ويعمل النظام مع حساسات ركن السيارة في الأمام والخلف وهي ميزات قياسية في المركبة، ويصدر تحذيراً صوتياً عند الاقتراب من أية عوائق خلف السيارة.

    الاضاءة
    من أسباب التميز المدهش لتصميم كواتروبورتيه الخارجي استخدام الأضواء الرئيسية زينون الثنائية والأضواء النهارية (LED).
    كما أن مجموعة الأضواء الخلفية (LED) إبداعية للغاية وتوفر رؤية رائعة مع الشكل الجذاب ومعايير السلامة اللازمة لهذه السيارة المتميزة.

    الأضواء الرئيسية
    تشتمل الأضواء الرئيسية القياسية على نظام الإنارة الأمامية المتكيفة (AFS) والذي يعدل عمق الضوء الرئيسي من أجل الجمع بين رؤية استثنائية للطريق وسطوع منخفض جداً لتجنب مضايقة السائقين على الجانب الآخر من الطريق.
    وتدمج الأضواء الرئيسية زينون الثنائية التكنولوجيا والشكل الجذاب مع جميع الأعمال الثانوية التي توفرها كلياً تقنية الصمامات الثنائية المضاءة (LED).
    ويشمل كل ضوء رئيسي المصابيح النهارية بتقنية الصمامات الثنائية المضاءة (LED) مع شكل الضوء الذي يجذب الانتباه ليلاً ونهاراً. ويحتوي كل ضوء أيضاً على فوهة غسيل تعمل بالضغط العالي وأضواء الاشارة عند تغيير الاتجاه ومصابيح جانبية (LED) وعاكس جانبي.
    ومع كاميرا الفيديو المركّبة أمام مرآة المنظر الخلفي، يقدم نظام الاضاءة خاصية التحكم بالضوء العالي للقيادة على الطرقات السريعة، والتي تزيد من عمق الضوء دون الحاجة للتشغيل اليدوي للضوء العالي.
    وتراقب الحساسات أسلوب القيادة والسرعة إذا كان الطريق سالكاً، وتوفر عمق الضوء العالي أكبر حد للعمق والانتشار العرضي أمام السائق مع خاصية التناوب في الاتجاه التي تتميز بها الأضواء الرئيسية للسيارة.
    بالاضافة إلى ذلك، هناك أربعة توضيبات تلقائية مختلفة للاضاء: للقيادة على شوارع المدينة، ولظروف القيادة على الطرقات الخارجية، وللرؤية المنخفضة، وللقيادة على الجانب الآخر من الطريق في الدول التي تتبع ذلك النظام. وتُشغل كل هذه الأنماط تلقائياً استراتيجية محددة لانارة سطح الطريق على أفضل وجه.
    ويعمل "تاون بيم" (Town Beam) عندما تسير السيارة بسرعة تقل عن 45 كم/ساعة ويجعل ضوء السيارة أعرض وذو عمق أقل، ما يمنح السائق رؤية أفضل عند الانعطاف أو الاقتراب من مناطق محيطية خطرة، مع أقل قدر من الازعاج لمستخدمي الطريق الآخرين.
    أما "كونتري بيم" (Country Beam) فيعمل عند سرعات تقل عن 90 كم/ساعة وفي ظروف القيادة على الشوارع العادية، ويحدد الضوء بشكل أعرض وأقل عمقاً على الجانب الأيسر، ولكن بشكل أكثر عمقاً إلى حد ما على الجانب الأيمن.
    وهناك أيضاً "رين بيم" (Rain Beam) الذي يبدأ بالعمل لحظة تشغيل مساحات الزجاج الأمامي. وتتحدد درجة كل ضوء بمستويات مختلفة لتخفيف الانعكاسات، بينما تتحدد درجة الأضواء الخارجية بشكل أعرض لجعل كواتروبورتيه مرئية بشكل أوضح بالنسبة لمستخدمي الطريق الآخرين.

    ملاحظة: في الولايات المتحدة الأمريكية وكندا، السيارات غير مجهزة بنظام الإنارة الأمامية المتكيفة (AFS)، ولكنها تحافظ على وظائف العمق التلقائي والتحكم بالتناوب. ويمكن ايقاف تشغيل وظيفة تناوب الأضواء والوظائف الأربع لنظام الإنارة الأمامية المتكيفة (AFS) من خلال قائمة معينة في دول الاتحاد الأوروبي، بينما يمكن ايقاف تشغيل وظيفة تناوب الأضواء فقط بهذه الطريقة في الولايات المتحدة الأمريكية.

    الأضواء الخلفية
    صممت الأضواء الخلفية لكواتروبورتيه لتقديم أفضل مستوى للرؤية وشكل مميز للسيارة. وتدمج هذه الأضواء بتقنية الصمامات الثنائية المضاءة (LED) الكاملة وظيفة ضوء وضعية السيارة بحلقة مضاءة حول الضوء الخلفي. وفي داخل تلك الحلقة، توجد أضواء الفرامل واشارات الاتجاه والرجوع إلى الخلف وأضواء الضباب. ويُكمل العاكس الخارجي وأضواء (LED) الجانبية روعة هذه المجموعة من الأضواء والأجزاء.

    المقصورة الداخلية

    تدمج المقصورة الداخلية في كواتروبورتيه التصميم الراقي والخالص مع التكنولوجيا المتطورة والشخصية الرياضية اللافتة.
    وحققت زيادة حجم كواتروبورتيه تطوراً هائلاً في رحابة المقصورة لتعزيز راحة الركاب في الأمام والخلف. وسمحت قاعدة العجلات الأطول لمازيراتي بإضافة مساحة أكبر للأقدام وللأكتاف لجميع الركاب، إلى جانب سعة أكبر للأمتعة.
    وقال السيد لورينزو راماسيوتي، مدير التصميم في مازيراتي: "يحقق تصميم المقصورة الداخلية بساطة أنيقة، بخطوط نظيفة وتجهيزات سهلة الاستخدام. وتختبئ المزايا العملية لتسمح بالتركيز على الأسطح المنحنية الطرية لمنطقة لوحة التجهيزات المركزية والقناة وسط المركبة".
    وأضاف: "يحوّل الدمج بين الألوان الرائعة والأنيقة الحيز الذي يجلس فيه ركاب السيارة إلى مكان فخم، ويمكن أن يكون فريداً من خلال أسلوب خاص يتم اعتماده لكل عميل".
    ولتأكيد وجهة نظر راماسيوتي، تقدم المقصورة الداخلية في كواتروبورتيه أشكالاً مبسطة وملفوفة تمنح لوحة التجهيزات المركزية والقناة ميزة غير مسبوقة وهي الشعور بالخفة والرشاقة.
    وتشمل لوحة التجهيزات المركزية منطقة وسطية عريضة فيها مجموعة خاصة من أنواع الخشب، مع سطح خشبي بالعرض الكامل يعزز الشخصية الراقية لكواتروبورتيه ويمنحها أعرض تطعيمات في لوحة التجهيزات المركزية ضمن هذه الفئة من السيارات.
    كما يؤكد الجزء العلوي من القناة المركزية، المغطى تماماً بالخشب، أناقة السيارة الرئيسية الجديدة من مازيراتي، ليعزز الاستخدام السخي للخشب الفاخر، وقد زينت ألواح الأبواب الأمامية والخلفية بتطعيمات مختلفة. ويمكن للعميل الاختيار بين الأخشاب الحديثة مع سطح محبب مفتوح أو الأخشاب المطلية أو لمسات الكربون اللامعة ذات الصبغة الرياضية.
    وكما هو الحال في جميع سيارات مازيراتي، تحيط مقصورة كواتروبورتيه بواجهة السائق التفاعلية وسهلة الاستخدام. وتشمل مجموعة الأدوات عدّاد كبير للسرعة وعدّاد كبير آخر لقياس سرعة دوران المحرك، يحيطان بشاشة عرض TFT قياس 7 بوصة تُظهر العديد من المزايا التشغيلية للسيارة.
    ويمكن تعديل وضعية عجلة القيادة المغطاة بالجلد كهربائياً لتسهيل الوصول إليها من قبل السائق وتحديد الارتفاع، كما يمكن تعديل الدواسات أيضاً حيث تقرب من السائق بلمسة على زر مركّب أمام مقعد السائق.
    تم إعداد الكثير من توضيبات السيارة حسب تفضيلات السائق ويتم التحكم بها من خلال الأزرار على ذراع ناقل الحركة، بينما يمكن القيام بالإعدادات الأخرى من قبل السائق عبر شاشة التحكم باللمس من مازيراتي وسط لوحة التجهيزات المركزية.
    وتشمل التجهيزات القياسية في نسخة V6 بالتيربو الثنائي المقاعد الجلدية المدفّئة مع خاصية التعديل الكهربائي بـ 12 وضعية، وتكييف الهواء بخاصية التحكم بالمناخ لمنطقتين والنظام النشط لتثبيت السرعة، وقد غُطي الجزء العلوي والجزء السفلي من لوحة التجهيزات المركزية وفرش المقصورة الداخلية بجلد "بولترانا فراو" الراقي.
    وبالرغم من أن التجهيزات القياسية فاخرة، توفر مازيراتي أيضاً درجة استثنائية من المميزات الخاصة من خلال مجموعة كبيرة من المواد يمكن للعميل أن يختار منها، وتشمل الخشب وألياف الكربون والجلد وألكانتارا ومواصفات اختيارية أخرى.

    وتشمل بعض المميزات الأساسية:

    شاشة التحكم باللمس من مازيراتي (MTC)


    باستخدام شاشة التحكم باللمس من مازيراتي قياس 8.4 بوصة، يمكن للمستخدم التحكم بكل تجهيزات كواتروبورتيه تقريباً ببساطة وأسلوب تفاعلي.
    ويضم النظام تجهيزات مثل الراديو وجهاز الملاحة ومشغل DVD ووصلة للهواتف مع مصادر خارجية كالهواتف الخليوية وأجهزة آبل Apple .
    وباستخدام المأخذ Aux-in ومقابس USB أو قارئ البطاقات SD، يمكن للمستخدم تشغيل المحتويات الموسيقية ومشاهدة الأفلام أو حتى مشاهدة الصور الثابتة.
    ولشاشة التحكم باللمس اختيارات يمكن من خلالها ترتيب الإعدادات الأساسية للسيارة، وتتوفر قوائم متعددة في النظام دائماً من خلال الأيقونات المعروضة في أسفل الشاشة.
    كما تتحكم شاشة التحكم باللمس من مازيراتي بتدفئة المقعد الأمامي والتهوية في حال كانت السيارة مجهزة بهاتين الخاصيتين، وكذلك بتدفئة عجلة القيادة وتشغيل مظلة النافذة الخلفية الاختيارية وعرض المنظر الخلفي الذي توفره كاميرا الرجوع إلى الخلف.

    تثبيت السرعة

    جهزت كواتروبورتيه الجديدة قياسياً بنظام التحكم النشط بتثبيت السرعة. وتم تركيب أزرار التحكم بهذا النظام على عجلة القيادة، وتظهر السرعة على لوحة التجهيزات المركزية. وتثبيت السرعة ميزة نشطة، فعند صعود المرتفعات أو النزول منها، تتسارع السيارة أو تبطئ سرعتها عند النزول للمحافظة على السرعة المحددة.

    الانترنت اللاسلكي واي-فاي

    تشمل كواتروبورتيه الجديدة تقنية (WLAN) الاختيارية التي توفر الانترنت اللاسلكي واي-فاي داخل السيارة.
    ويمكن لملاك السيارة وضع بطاقة اشتراك في خدمات الاتصالات (SIM card) في جهاز ارسال البيانات (WLAN router) لاستلام اشارة الانترنت، والتي يمكن إعادة ارسالها داخل السيارة كإشارة انترنت لاسلكي.
    ويمكن وصل ثلاثة أجهزة مثل الكمبيوتر المحمول والهواتف الخليوية أو الأجهزة اللوحية في نفس الوقت. كما يدعم النظام تطبيقات (HSDPA)، (UMTS)، (EDGE) و(GSM).

    النظام الصوتي

    يمنح النظام الصوتي القياسي في كواتروبورتيه الجديدة قوة وجودة صوتية استثنائية، معتمداً على 10 سماعات وأمبليفاير بقوة 600 واط. ويتميز نظام "بريميوم ساراوند" الاختياري من باوارز آند ويلكيس (Bowers & Wilkes) بتوافقه الرائع في أنظمة هاي-فاي داخل السيارة. وتطلّب تطوير الأجزاء وتوزيع السماعات الخمسة عشر والإعداد المثالي لنظام "ساراوند ساوند" (QuantumLogic™) الكثير من دراسات هندسة الصوت الطويلة والمضنية.
    وجاءت النتيجة في نظام صوتي يعيد انتاج كل جزء من الصوت مع نقاء ديناميكي بأعلى المستويات وواقعية خالصة، ويقدم مستوى جديداً من التمتع بالموسيقى على الطريق.
    وعندما يتعامل نظام "ساراوند ساوند" (QuantumLogic™) مع كل فقرة صوتية، يتم التعرف على عناصر الأدوات الموسيقية منفردة وعلى الأصوات والترددات الداخلية وفصلها ومعالجتها في حقل صوتي محيطي وهو واقعي ودقيق بشكل استثنائي ويمنح صورة صوتية واضحة ومثالية.
    وللنظام 15 سماعة وأمبليفاير بقوة 1280 واط، ويشمل مخروط "كيلفر" مركزي عيار 100مم للأصوات ذات المدى المتوسط وثلاثة مكبرات صوت عيار 25مم في وسط لوحة التجهيزات المركزية وعلى جانبيها. ويحتوي البابان الأماميان على مكبرات صغيرة وسماعة مخروط "كيلفر" عيار 100مم ذات مدى متوسط، بينما يحمل البابان الخلفيان سماعة "كيلفر" صغيرة ومكبر صوت عيار 25مم. أما الرف الخلفي فيحتوي على سماعتين "كيلفر" عيار 100مم ذات مدى متوسط ومضخم للصوت 350×200مم,

    المفتاح الذكي

    صنع مفتاح كواتروبورتيه الجديد من الألمنيوم المصقول وهو ثقيل وأنيق ويحتوي على تقنية الدخول دون مفاتيح (Keyless Go) مانحاً حامله الثقة بعناصره التقنية.
    وعندما تكون السيارة مقفلة، لا داع لإخراج المفتاح من جيبك أو حقيبتك اليدوية، و ما عليك إلا فتح السيارة بسحب مقبض الباب أو فتح صندوق الأمتعة. وبهذه الطريقة، تنتفي الحاجة للبحث عن المفتاح أو الضغط على زر لفتح السيارة.

    المساحة الداخلية

    منذ البداية، كان الهدف واضحاً، ألا وهو الاستفادة القصوى من المساحة المتوفرة لركاب السيارة. وقد تم الاهتمام على نحو خاص بالركاب في المقعد الخلفي، ومساحة الأقدام المتوفرة لهم هي الأعلى في فئة قاعدة العجلات القياسية.
    وتم تطوير مقعدين خلفيين منفردين كاختيار متوفر لتقديم راحة استثنائية وهيبة محسوسة، ويوفر المقعدان راحةً واسترخاءاً لامثيل لهما بوجود خاصية التهوية وتعديل الوضعية كهربائياً.
    إضافة إلى ذلك، تحتوي المقصورة الداخلية على حاملين للأكواب وصندوق لوضع الهاتف وأربعة مقابس 12 فولط (واحد في صندوق الأمتعة) وفتحة USB للشحن الكهربائي في مسند الذراع الخلفي. وهناك عدد من الحجيرات الواسعة: اثنتان في أسفل لوحة التجهيزات المركزية (حجيرة مكيّفة ومضاءة لوضع قفازات الراكب وواحدة أخرى للسائق)، ومسند أمامي كبير للذراع مضاء ومُتحكم بدرجة حرارته.
    المقاعد الخلفية الثلاثة مدفئة مع الحاجب الواقي من الشمس للنافذة الخلفية، بينما تشمل ألواح الأبواب ستائر كهربائية حاجبة للشمس كميزات قياسية. كما أن المقاعد الخلفية مدمجة حيث يمكن طيها إلى الأسفل ما يسمح بوضع الأغراض الطويلة في الخلف وفي منطقة الأمتعة التي تبلغ سعتها 530 لتراً.

    المقاعد

    المقاعد الجلدية مريحة وتسند الجسم ومفعمة بالرفاهية. وفي الخلف، يتميز المقعد الطويل والمريح لثلاثة أشخاص بمساحة رحبة للأقدام.
    ولتأكيد الاهتمام بالراحة الاستثنائية والهيبة اللافتة، تم تطوير مقعدين منفردين كاختيار متوفر يشمل ميزة التهوية وتعديل الوضعية كهربائياً لتقديم مستوى لا يعلى عليه من الاسترخاء خلال الرحلات الطويلة. كما يمكن تجهيزهما بشاشة ترفيهية لكل مقعد.
    وفي مسند الذراع الخلفي، هناك فتحة USB لشحن الأجهزة المحمولة وحاملين للأكواب يمكن طيهما. وأخيراً، جهزت المقاعد بنظام ISOFIX لتركيب وتثبيت مقاعد الأطفال.
    ولا تحتوي المقصورة الداخلية لسيارة كواتروبورتيه الجديدة على التصميم الفريد والمواد الفخمة فحسب، بل تستخدم أيضاً الضوء لتعزيز شكل المقصورة الداخلية وجودة تجربة الركاب أثناء القيادة في الأماكن المظلمة.
    يستخدم النظام الألياف الضوئية حول لوحة التجهيزات المركزية والأبواب وحتى في فتحات مقابض الأبواب وجيوب الأبواب أيضاً لمنح المقصورة الداخلية شكلاً حديثاً وفخماً.
    أما أضواء مقدمة ومؤخرة السقف فتشمل مصباح الانارة وضوئين منفصلين للقراءة، إضافة إلى ضوئين بتقنية (LED) مخفيين في ضوء السقف لاعطاء اضاءة مستمرة ولطيفة للمنطقة تحتهما. كما أن منطقة الأقدام مضاءة. ويمكن تعديل درجة الضوء من خلال آلية للتعتيم.

    الترفيه لركاب المقعد الخلفي

    مع اختيار وحدة الترفيه للمقعد الخلفي، ستشمل كواتروبورتيه شاشتي عرض LCD قياس 10.2 بوصة، ويمكن للركاب في المقعد الخلفي مشاهدة نفس المحتوى الترفيهي في نفس الوقت أو بشكل منفرد أو مشاهدة محتوى مختلف تماماً.
    ويسمح النظام للمستخدمين بالاستمتاع المحتويات الصوتية والمرئية أو الصور من مصادر خارجية وتقديمها بتطبيقات مختلفة تشمل (MPEG) و(WMV) و(MP3)، (MP4)، (WMA)، و(AAC).
    كما للنظام وصلة لعرض المحتويات الصوتية والمرئية (A/V-IN) لتجهيزات مثل أجهزة ألعاب الفيديو والكاميرات وكاميرات الفيديو والكمبيوتر المحمول. إضافة إلى ذلك، يمكن تزويده بجهاز البحث عن القنوات التلفزيونية في معظم الدول الأوروبية، وفي الصين.
    وتأتي كل شاشة بجهاز منفرد للتحكم عن بُعد يعمل على بطارية وسماعات أذن لاسلكية فاخرة.

    النوافذ

    صنعت كواتروبورتيه الجديدة لتكون آمنة ورائعة تقنياً، ومريحة لمستخدميها في نفس الوقت.
    وقد تم تصنيع الزجاج الأمامي وزجاج النافذة الخلفية للسيارة من الزجاج المانع للصوت وبطبقة مزدوجة. وبما أن 51% من الضجيج الخارجي يدخل المقصورة الداخلية للسيارة من خلال الزجاج الأمامي، يعني استخدام الزجاج المانع للصوت أن بإمكان مازيراتي جعل المقصورة الداخلية أكثر راحة والتركيز على تقديم "الضجيج" الذي يفضله ملاك مازيراتي.
    وتم استخدام تقنية شبيهة في النوافذ الجانبية مع طبقة واحدة من الزجاج ومادة التخميد.
    وتعمل هذه العناصر على تخفيض الضجيج الخارجي والمحافظة على درجة الحرارة، مع نوافذ أكثر متانة، ما يعزز راحة الركاب ودرجة الأمان في السيارة.
    إلى جانب كل ذلك، يمكن تجهيز جميع النوافذ الخلفية الثلاث بزجاج مظلل لتحقيق درجة أعلى من الخصوصية.

    نظام التحكم بدرجة الحرارة

    يعمل التحكم الأوتوماتيكي بدرجة الحرارة بنظام من منطقة ثنائية ويقدم كمية كبيرة من الهواء من خلال 11 فتحة للتهوية.
    وهناك أربع فتحات للتهوية في المنطقة الخلفية للسيارة، توازن بين أداء كل منها من خلال حساس لأشعة الشمس ما يوفر مستويات استثنائية من الراحة ويحافظ على درجة الحرارة المختارة.
    كما توجد وظائف منفصلة لتعديل درجة الحرارة للسائق والراكب الأمامي، والتي يمكن التحكم بها من خلال الشاشة التي تعمل باللمس من مازيراتي أو عبر لوحة التحكم الاعتيادية تحت الشاشة.
    ويقدم النظام 455 متراً مكعباً من الهواء في الساعة، ويوفر أداءاً أفضل من سابقه بتبريد أو تدفئة الهواء بشكل أسرع من أي وقت مضى.
    وتتأتى قوة دفع الهواء من جهاز ضاغط متعدد الازاحة يتم التحكم به الكترونياً لضمان تشغيله بشكل مثالي حسب متطلبات ركاب السيارة.
    وتساعد مجموعة كبيرة من الحساسات هذا النظام في المحافظة على البيئة الداخلية، بما في ذلك حساس الرطوبة الذي يتحكم بالتدفق من فتحات ازالة الجليد وازالة الضباب، وحساس أشعة الشمس الذي ينظم حرارة الهواء من الفتحات ويلغي تأثير أشعة الشمس والحرارة الخارجية.
    زود النظام ذو الأربعة مناطق بـ 15 فتحة للتهوية: مزيل للضباب على الزجاج الأمامي، أربع فتحات على لوحة التجهيزات المركزية، فتحتين على الوصلة بين العمودين الأماميين ومحيط الباب العلوي، فتحتين عند أقدام الركاب في الأمام، فتحتين مركزيتين على الوحدة الخلفية، فتحتين على العمودين في الوسط، وفتحتين عند أقدام الركاب في الخلف.
    نظام التحكم بدرجة الحرارة ذو الأربعة مناطق هو نظام اختياري، يعزز من راحة الركاب في المقعد الخلفي، ويحتوي على جهاز خاص لايصال الهواء وفتحتين إضافيتين على أعمدة B لزيادة تدفق الهواء إلى المنطقة الخلفية من السيارة.
    كما يحتوي النظام على وحدة منفصلة للتحكم بدرجة الحرارة للركاب في المقعد الخلفي.


  2. #2
    سعود العليان غير متصل المدير العام
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    35
    المشاركات
    17,089

    افتراضي






المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-09-2013, 10:18 PM
  2. تقنية السيارات السريعــة تطلق مازيراتي" كواتروبورتيه" الجديدة
    بواسطة سعود العليان في المنتدى أخبار السيارات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 26-03-2013, 03:54 PM
  3. مازيراتي GranTurismo S
    بواسطة AMG في المنتدى قسم السيارات العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 08-03-2008, 12:21 PM
  4. صور تجسسيه:فيس ليفت لمزراتي كواتروبورتيه
    بواسطة بو علي في المنتدى أخبار السيارات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 19-10-2007, 07:10 AM
  5. مازيراتي أصفر
    بواسطة exotic في المنتدى قسم السيارات العام
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 12-07-2007, 12:20 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

راعي اعلامي لمعرض اكسس 2016

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14