المركبة ترتفع نسبة الامن والامان فيها الى 95% عن سابقتها البيان





كشفت ادارة نظم الحماية في دبي الغطاء عن انجازها مركبة نقل اموال خلال "انترسك 2014" وتعتبر الاولى من نوعها على مستوى العالم لما تتميز به من عوامل امن وامان، وانها ستخضع للتجربة لمدة شهر وبعدها
ستدخل الخدمة.

وقال الملازم أول المهندس خالد الحمادي رئيس قسم شركات الأمن الخاص بإدارة نظم الحماية انه سيتم الزام جميع شركات الامن الخاص بهذه المركبة في نقل الاموال بعد مرور مدة لا تزيد عن سنة منذ ترخيص أي مركبة اخرى تابعة للشركة، لافتا الى ان كلفتها لا تتعدى 250 الف درهم.
وأكد الحمادي ان المركبة ترتفع نسبة الامن والامان فيها الى 95% عن سابقتها من المركبات وان مواصفاتها تعتبر الاولى من نوعها على مستوى العالم بعد فحص مثيلاتها في امريكا وبريطانيا ودول اخرى، منوها الى انه يوجد بها لاصق علوي يسمح بتعقب المركبة عن طريق الهليكوبتر في حالة تعطل الاجهزة الداخلية عن عمد او غير عمد، وان زمن الاستجابة في المركبة لا يزيد عن 60 ثانية.

درجة التصفيحوأشار الحمادي إلى أنه ضمن المواصفات الجديدة على المركبة رفع درجة التصفيح من بي 2 إلى بي 4 لتكون أشد صلابة إلى جانب كونها مضادة للرصاص، لافتا إلى أن كافة اقفال المركبة لا يمكن فتحها بالطريقة العادية وأن إطارها ثنائي يمكِّن المركبة من السير لمسافات طويلة في حالة انفجار الاطار، ولا تقل الرؤية الامامية لطاقم المركبة عن 200 درجة بالعين المجردة، كما أن النوافذ مقاومة لرشاش عيار 9 مليمتر بار في مجال رماية 5 أمتار وفقا للمواصفات الاوروبية.
ولفت الى ان المركبة تحمل ايضا استيكرز شرطة دبي دليلاً على انها معتمدة المواصفات الجديدة، لافتا الى ان تلك المركبة تم تجميعها وفق المواصفات الجديدة المعتمدة في 22 يوما باحد المصانع المتخصصة في دبي، والمعتمدة من قبل شرطة دبي.وافاد الحمادي بان الباب لا يفتح الا بإدخال ثلاث بطاقات لثلاثة موظفين معتمدين من قبل الشركة، وثلاث بطاقات الكترونية، وعند مغادرة احدهم من داخل المركبة فإنها لا تتحرك من مكانها، ويحتاج الخروج بطاقات وبصمة الموظفين المعتمدة في النظام الالكتروني.

مواصفات خاصةواضاف ان من مواصفات مركبة نقل الاموال الجديدة انها ذات كابينتين المقدمة يجلس فيها السائق، واحد الموظفين، وخلفهما ثالث في مساحة رحبة، ثم كابينة حقائب الاموال التي لا تفتح ايضا الا بنظام الكتروني يحتاج الى ادخال ارقام الموظفين وبطاقاتهم الالكترونية، وعندما تحمل اي حقيبة من حقائب الاموال لا بد ان يتعرف النظام الالكتروني اولا على الحارس، وعند المغادرة بالحقيبة من داخل الحقيبة يرن جرس انذار، ولا يغلق الا بالتعرف على بطاقة حاملها ورقمه المدون في النظام.
واكد الحمادي ان المركبة يوجد في اعلى سقفها استيكرز خاص بالمراقبة الجوية حيث انه بالامكان مراقبتها بالطائرات العمودية اثناء سيرها، بحيث يمكن متابعتها عبر تلك الطائرات، ومتابعة خط سيرها من خلال غرفة عمليات الشرطة، وعبر طائرات هليكوبتر تحت اشراف ادارة نظم الحماية بشرطة دبي بحيث يتم تحديد مكانها في غضون دقيقة واحدة.واوضح انه لن يتم اعتماد ادخال مركبات جديدة لنقل الاموال للشركات المختصة الا اذا كانت تحمل تلك المواصفات مع اعطاء مهلة للشركات بتغيير مركباتها المملوكة لها حاليا تصل الى 10 سنوات من الآن، موضحا انه توجد في دبي نحو 400 مركبة لنقل الاموال، وهذه المركبة هي الاولى التي تحمل المواصفات الجديدة.
بصمة إلكترونية من جانبه قال الرقيب اول عبد الله المزروعي من ادارة نظم الحماية ان المركبة الجديدة بالبصمة الالكترونية وتدار من قبل غرفة عمليات في الشركة المالكة ولا يمكن للسائق أو معاونيه تشغيلها أو إيقافها إلا بعد فتحها من قبل غرفة العمليات وفي حالة وجود عطل في الاتصال تعمل برقم سري تمنحه الشركة للمعاون ويعمل خلال دقيقتين فقط.وقال احمد البلوشي مساعد أول مدير العمليات بشركة اركان ان هناك 15 مركبة جديدة من ذات النوعية وبذات المواصفات ستدخل الخدمة، ولكن بحجم اصغر بواقع 5 مركبات كل 3 اشهر بحيث يعمل منها 4 والخامسة تكون للطوارئ، بحيث تستكمل الى نحو 59 مركبة بنهاية 2016، مشيرا الى ان المركبات الجديدة تبلغ كلفة الواحدة منها نحو 250 الف درهم تقريبا.
ونوه احمد البلوشي الى ان الشركة المشرفة على المركبة والتي اطلقت النسخة الاولى منها بالتعاون مع ادارة نظم الحماية وفرت كافة عوامل الامن والامان في المركبة لتصبح الاولى من نوعها على مستوى العالم.ولفت البلوشي الى ان المركبة حازت اعجاب الكثير من المؤسسات والهيئات خلال عرضها في معرض انترسك 2014، وانه سيتم تجربتها لمدة شهر وبعدها ستدخل الخدمة، لافتا الى ان الهدف من تصميم المركبة بهذا الشكل القضاء نهائيا على جرائم نقل الاموال.4 حوادث نقل أموال بدبي أكد الملازم أول المهندس خالد الحمادي ان ادارة نظم الحماية لم تسجل سوى 4 حوادث تتعلق بنقل الاموال في دبي العام الماضي والقي القبض على المتهمين فيها جميعا، فيما لم تسجل أي واقعة سطو على سيارات نقل الاموال نهائيا، لافتا الى ان السيارة الجديدة تقضي على أي اختراق او تجاوز من العاملين على نقل الاموال عبر احتياطات الامن والسلامة المرتفعة التي تتمتع بها السيارة.
وقال الحمادي ان اغلب جرائم سرقة نقل الاموال يرتكبها الموظفون القائمون على هذا العمل، او يشاركون فيها بالاستعانة بأشخاص آخرين مفتعلين روايات ساذجة، لافتا الى انه ضمن مواصفات السيارة الجديدة ان الخزينة الداخلية لا تفتح في حالة وجود شخص واحد وان الابواب تغلق تلقائيا من الداخل.