أماديوس تكشف عن رؤيتها لنظام سفر عالميديناميكي وذكي يساهم في رفع العائدات وتوفير تجربة غنية للمسافرين
· الرؤية تعززها عملية تطويرنظام الخدمات الإضافية العالمية للطيرانالجديد المرتكز على المسافرين وأنظمة التجزئةوالتوزيع من أماديوس · تساعد على تمكين شركات الطيران من تحقيق عائداتإضافية مجزية عبر توفير تجربة غنية للمستخدمين عبر كافة القنوات· خبرة أماديوس الطويلة في توفير تقنيات رائدة فيالأسواق لحلول البحث وحجز التذاكر في جميع المراحل تضع الشركة في وضع مناسب لقيادةتطور القطاع
جدة، 19 أكتوبر 2014: كشفتأماديوس اليوم عن رؤيتها لتأسيس نظام سفر عالمي مرتكز على المسافرين ويلبي متطلباتبيئة التسوق والسفر المعقدة والآخذة بالتطور، مساهمة بذلك في فتح الفرص لعائداتإضافية لشركات الطيران تتجاوز 130 مليار دولار سنوياً بحلول العام 12020.ويمثل توسع منتجات وخدمات السفر المتوفرة وانتشارالقنوات المفتوحة للعملاء فرصة بالغة الأهمية لشركات الطيران التي تسعى إلى زيادةعائداتها وأرباحها. وتشير تقديرات القطاع إلى أن شركات الطيران تحقق عائدات سنويةتبلغ 50 مليار دولار من خلال مبيعات الخدمات الإضافية المتوفرة مباشرة عبرقنواتها. كما تشير أبحاث أماديوس إلى إمكانية تأمين 53 مليار دولار كعائدات إضافيةبحلول العام 2020 من خلال تبني استراتيجية متعددة القنوات لتلك المبيعات. وعلاوةعلى ما سبق، ستساهم الابتكارات الجديدة في تكنولوجيا قطاع السفر في تحقيق 77 ملياردولار ضمن الفترة الزمنية نفسها. وتؤكد أماديوس على أن تلك العائدات يمكن تحقيقها منخلال توفير عروض شخصية للمسافرين على مدار تجربة السفر بكاملها بحيث يتم تنفيذهامن قبل كل قناة عبر أنظمة مفتوحة وذكية وديناميكية. وعند تعميق التعاون بينالأطراف المعنية في قطاع السفر تُفتح أبواب جديدة للأعمال، كما أن عملية الجمع بينمزودي خدمات القطاع والمشاركين فيه تساهم في الاستفادة من آراء العملاء من أجلالاضطلاع بعروض وخدمات مخصصة ومرتبطة باحتياجات العملاء وتتوفر في الوقت المناسب. وبهذه المناسبة، قال لويس ماروتو، الرئيس والمديرالتنفيذي لأماديوس: "يشهد قطاع السفر العالمي والتجارب التي يخوضها العملاءفيه تغيراً دراماتيكياً يتطلب منا العمل على تحقيق تغيير جذري في العروض الخاصةبالسفر وخدمات المسافرين. ونظراً إلى خبرتنا الطويلة في قطاع السفر وشبكة مشتركيناالعالمية وقدراتنا التي لا تُضاهى في مجال الأبحاث، تتمتع أماديوس بقدرة غيرمسبوقة على جمع الأطراف المعنية بقطاع السفر ضمن نظام عالمي يساهم في تحقيق منافعضخمة لكل من شركات الطيران والمشتركين، الأمر الذي يفتح أبواباً جديدة علىمصراعيها أمام الاستفادة القصوى من المنتجات والخدمات". وتلخص العناصر الثلاثة الرئيسية التالية رؤيةأماديوس: 1. تطوير وتنفيذ نظام جديد للخدماتالإضافية العالمية للطيران يمكّن شركات الطيران من تقديم عروضها بكل ديناميكيةوتوفير أفضل العروض المناسبة لكل عميل في جميع الأوقات من خلال أي نقطة مبيعات،سواء أكانت مباشرة أم غير مباشرة، أو من خلال أي جهاز. 2. تطوير أنظمة التجزئة والتوزيع من أجلوضع محتوى شركات الطيران بكل فعالية وكفاءة في نقطة المبيعات، سواء أكانت مباشرةأم غير مباشرة، مع التركيز على احتياجات وكلاء السفر. 3. الدمج الكامل لكل من نظام الخدماتالإضافية العالمية للطيران الجديد وأنظمة التجزئة والتوزيع الخاصة بأماديوس معأنظمة "ألتيا أماديوس"، الأمر الذي يوفر تجربة سفر شاملة ومتكاملة فيعدة مجالات مثل الخدمات والتنفيذ والتذاكر وغيرها من المهام. إن نظام الخدمات الإضافية العالمية للطيران سيساهمفي تعزيز مجموعة الخدمات والمنتجات التي يوفرها القطاع، بما في ذلك نظام "ألتيا" الأكثر استعمالاً بين أنظمةخدمات المسافرين، إضافة إلى أكبر منصة توزيع في القطاع، ومجموعة التجزئةالإلكترونية المستخدمة من قبل 110 شركة طيران حول العالم والتي سيتم تطويرهالتحسين تجربة الاستخدام للمشتركين والمسافرين على حد سواء. ويتم توظيف نظامالخدمات الإضافية العالمية للطيران بالتعاون مع أدوات استعلامات السفر القوية والخدماتوالاستشارات وحلول احتساب العائدات الواقعية من أماديوس، وسوف يوفر للمشتركينوالمزودين إمكانية الاطلاع على تجربة السفر الكاملة للعملاء من نافذة واحدة. بدورها قالت جوليا ساتل، نائب الرئيس الأول لتكنولوجيامعلومات الطيران في أماديوس: "إن تقديم أدوات الشراء المرنة والديناميكيةلشركات الطيران سيمنحها فرصة توفير تجربة فريدة ومخصصة للعملاء، ما يفتح الأبوابعلى تحقيق عوائد مجزية. يقدّر كل عميل عناصر مختلفة في تجربة السفر الخاصة به،ويمكن لأماديوس مساعدة شركات الطيران على تلبية احتياجات عملائها وتوفير تجربةالسفر التي يتطلعون إليها، ما يزيد من ولائهم والقيمة المضافة التي يستفيدونمنها". يذكر أن نظام الخدمات الإضافية العالمية للطيران،الذي تنفذه أنظمة التجزئة والتوزيع المباشرة لدى أماديوس، وهي أكبر شبكة مبيعاتغير مباشرة لشركات الطيران في العالم، سيستفيد من المعلومات الواردة من المشترينوالبائعين بهدف توفير عروض مخصصة تلبي ما يبحث عنه العملاء، فضلاً عن إبراز أكثرعرض مناسب للعميل بشكل سريع، ما يوفر مزيداً من مستويات الشفافية والخيارات الملائمةوالراحة والكفاءة. كما سيساعد النظام شركات الطيران على تحقيق رؤيتها الخاصةبالتجزئة والشراء ومنحها إمكانية التحكم في الأسعار وترويج محتوى الخدمات الإضافيةفي جميع القنوات. كما سيتوفر النظام وقنوات التجزئة والتوزيع منأماديوس للعملاء الذين يستخدمون نظام "ألتيا" وأولئك الذين لايستخدمونه، الأمر الذي يساعد على تخصيص محتوى شركات الطيران في كل فئة من أسواقالمشتركين وضمن كل جهاز وقناة ونقطة اتصال مع العملاء. وتتوقع أماديوس أن الأنظمةستكون متوافقة مع معايير NDC XML الخاصة بالقطاع. وفي تعليقه بهذا الصدد، قال هولجرتاوبمان، نائب الرئيس الأول للتوزيع: "تملك أماديوس سجلاً حافلاً في الجمعبين المشتركين وشركات الطيران لتنمية فرص رفع العائدات. ونحن ملتزمون بالحفاظ علىهذا المنهج وتطبيق الاستثمارات الضرورية لتطوير نظام سفر عالمي يعزز من الفرصالتجارية لكلا الطرفين، وذلك من خلال تزويد شركات الطيران بالمنصة التي تميزعروضها وتزيد من عوائدها ضمن بيئة شديدة التنافس، إضافة إلى إتاحة النفاذ إلىالمحتوى بكل شفافية وكفاءة للمشتركين في الوقت نفسه".