’هيونداي‘ تعلن عن مبيعات قياسية للسنة الثالثة علىالتوالي
في الشرق الأوسط
· تسجيل مبيعات قياسية عند 339,813 مركبة فيالعام 2014 بزيادة قدرها 3 بالمئة· السعودية تبقى السوق الأكبر إقليمياً لدى الشركة· ’إلنترا‘تحافظ على موقعها كسيارة ’هيونداي‘ الأكثر مبيعاً في الشرق الأوسط28 يناير 2015: أعلنت ’شركة هيونداي موتور‘ (Hyundai Motor Company) عن تسجيل مبيعات قياسية للسنةالثالثة على التوالي في الشرق الأوسط بعد نشر أرقامها للعام 2014. ولقد تمتّعت ثاني أكبر شركة لتصنيع السياراتفي المنطقة بمبيعات وصلت إلى 339,813 مركبة في 2014 مسجّلة زيادة نسبتها 3 بالمئة مقارنة بالعام 2013. الجدير ذكره أن العلامة التجارية الكورية قدتمكّنت من تخطي عتبة مبيعات الـ300,000 سيارة في كل سنة منذ 2012.وتبقى المملكة العربية السعودية السوق الأكبرلدى ’هيونداي‘ في الشرق الأوسط حيث شهدت الزيادة البالغة نسبتها 3 بالمئة تسجيل مبيعات قدرها 147,647 مركبة. كما شهد كل من الأردنولبنان نمواً في المبيعات بنسبة 9.5 بالمئة عبر 31,415 مركبة و10,171 مركبة في كل منهما علىالتوالي. أما الإمارات العربية المتحدة فشهدت زيادة في المبيعات أيضاً وصلت إلى 22,192 مركبة، وكذلك الأمر بالنسبةللكويت وعُمان، أما الزيادة المفردة الأفضل فكانت في اليمن وفلسطين حيث بلغتالنسبة 30 بالمئة و13 بالمئة على التوالي.وكان الطلب قوياً في مختلف أنحاء المنطقة علىفئة المركبات الرياضية متعدّدة الاستخدامات (SUV)،شاملة ’توسون‘ (Tucson)، ’سانتا في‘ (Santa Fe) و’غراند سانتا في‘ (Grand Santa Fe) مشكّلة نسبة 21.9 بالمئة من إجمالي المبيعات (74,419 مركبة) ولتصبح فئة النموالأقوى للعلامة التجارية. وبين هذه، قفزت مبيعات ’غراند سانتا في‘ بنسبة 101 بالمئة (4,259 مركبة) في عامها الكامل الأول بالسوق، بينماتمتّعت ’سانتا في‘ بزيادة قوية جداً بلغت 24 بالمئة (32,212 مركبة).أما مجموعة ’هيونداي‘ من السيارات المدمجةومتوسّطة الحجم فحافظت على المستوى العالي من الطلب عليها. واستمرّت ’إلنترا‘ (Elantra) بالتربّع على عرش السيارات الأكثر مبيعاً لدى الشركة في المنطقةعبر 92,881 سيارة، تبعتها ’أكسنت‘ (Accent)التي سجّلت زيادة في المبيعات بنسبة 9 بالمئة ليتم بيع 79,013 سيارة منها. بدورها، ساعدت’سوناتا‘ (Sonata) الجديدة كلياً في دفع مبيعات سيارات السيدان متوسّطة الحجم إلى 28,556 سيارة مع تسجيل زيادة بنسبة 6 بالمئة.من جهة أخرى، تمتّعت عائلة ’آي 10‘ (i10)بثاني أعلى نسبة نمو مقارنة بأي طراز مع تسجيل قفزة عالية في المبيعات بنسبة 67 بالمئة (21,373 سيارة)، ويعود الفضل في هذابجزء منه إلى توسيع مجموعة هذا الطراز بعد طرح سيارة ’غراند آي 10‘ (Grandi10) خلال العام 2014.تعليقاً على هذه النتائج، قال توم لي، نائب الرئيس ومديرالمكتب الإقليمي لشركة ’هيونداي‘ في أفريقيا والشرق الأوسط: "كانت 2014 سنة أخرى تميّزت بالنجاحالكبير في الشرق الأوسط مع تسجيل رقم قياسي للسنة الثالثة على التوالي. ولقدساعدنا هذا في الحفاظ على موقعنا كثاني أفضل علامة تجارية مبيعاً للسيارات فيالمنطقة بالرغم من المنافسة القوية التي نواجهها من ما يقدّمه المنافسون."وأضاف: "يرتكز نجاحنا على توجّه ’الفخامة العصرية‘الذي تتّبعه العلامة التجارية والذي ألهم مجموعة من السيارات التي توفر للعملاء فيالشرق الأوسط باقة واسعة من المنتجات المناسبة عالية الجودة التي تلبّي، وحتى تفوق،احتياجاتهم وتوقّعاتهم، وكلّها تتمتّع بالدعم من خلال وجود شبكة وكلاء شاملة توفرخدمات استثنائية."وكانت’شركة هيونداي موتور‘ قد أعلنت عن زيادة إجمالية في مبيعاتها للعام 2014 فيأفريقيا والشرق الأوسط بنسبة 1.4 بالمئة (511,494 مركبة، شاملةالمركبات التجارية) ونسبة 4.9 بالمئة دولياً (4,963,456مركبة، شاملة المركبات التجارية).