مستقبل مشرق بانتظار رياضة السيارات والدراجات بشمال أفريقيا
اختتام ناجح لاجتماع دول شمال أفريقيا بالعاصمة القطرية
اختتمت مساءاليوم بالعاصمة القطرية الدوحة الاجتماع الخاص بشمال أفريقيا الذي يستضيفه الاتحادالقطري للسيارات وفي بداية الاجتماع رحب ناصر بن خليفة العطية النائب الأول لرئيس الإتحادالدولي للدراجات -نائب رئيس الاتحادالدولي للسيارات - رئيس الاتحاد القطريللسيارات بالحضور المتمثل بالمملكةالمغربية – موريتانيا – تونس – ليبيا - مصر لهذا الاجتماع وكذلك حضور لافت لبعض من دول الشرق الأوسط – لبنان –سوريا – الكويت – البحرين بالإضافة إلي دولة قطر كدولة مستضيفة .وتم بحث الأجندةالخاصة بهذا الاجتماع الذي يعتبر خارطة طريق جديدة لمنطقة شمال أفريقيا سواء علىمستوى رياضة السيارات والدراجات ومن أهم النقاط التي حملتها الأجندة هو ترشيحلمنصب رئيس القارة الأفريقية لدى الإتحاد الدولي للدراجات وكذلك مناقشة خطواتتطوير وتسويق أنشطة شمال أفريقيا من خلال أعداد رزنامة خاصة لشمال أفريقيا .وعن طبيعةالنتائج التي أسفرت عن هذا الاجتماع عبر السيد ناصر بن خليفة العطية قائلا ..بداية أشكر الجميع لتقبل هذه الدعوة وهذا القبول ما هو إلا دلالة واضحة بمدى الاهتماممن قبلكم لتطوير رياضة السيارات والدراجات في منطقة شمال أفريقيا ولعل هذا الاجتماعهو الأول من نوعه وبهذا المستوى بين أندية المنطقة حيث لم يسبق وأن اجتمعنا علىطاولة واحدة وأجندة واحده ومن هنا أكرر بأن أبوابنا مازالت مفتوحة وستظل مفتوحةللجميع دون استثناء وأشــار * العطـــية * الكل مدرك اليوم بأن منطقة شمال أفريقيالا تقل أهمية عن منطقة الشرق الأوسط ولأسباب كثيرة من أبرزها أن منطقة شمالأفريقيا تحمل تاريخ عريق برياضة السيارات والدراجات من خلال تنظيمها للعديد منالأنشطة نفتخر به إلي جانب هذا فأن شمال أفريقيا تتمتع بجغرافية مميزة كما أن هذهالمنطقة تعتبر متنفس لقارة أوربا لوجود سهولة في التنقل والاتصال والتواصل المباشربين شعوب تلك المنطقة وهو أمر إيجابي ناهيكمعن وجود كفاءات وخبرة كبيرة وطاقات عربية نعتز به ويجب اليوم أن نستقلها الاستقلالالأمثل من أجل دفع عجلة التطوير الشامل للرياضة كما رحب * العــطــية * بانضمام السودان وموريتانيا لأسرة الإتحاد الدوليللدراجات FIMمن خلال أعداد ملف خاص لهذا الانضمام سيتم أعداده في الفترة القليلة القادمةلتقديمه رسميا للاتحاد لتكون دول فاعلة في رياضة الدراجات .وأكد * الــعطـيـــة* بأننا اليوم نحمل فكر رياضي بعيدا عن النزاعات السياسية التي لا تعني لنا بشئكوننا نعمل ونتعامل ونتواصل كرياضيين وكمسئولين عن رياضة السيارات والدراجات ومن هذهالجزئية سنعمل كفريق عمل واحد من أجل وصول السيد عبدالله العرايشي من المملكةالمغربية الصديقة كرئيس لقارة أفريقيا لدى الاتحاد الدولي للدراجات FIM بعد استقالة السيدة فيولا من هذاالمنصب حيث سندعم ترشيحه وبقوة لهذا المنصب وبهذه المناسبة أود أن أشكر جهودالسيدة فيولا طوال توليها هذا المنصب وأتمنى لها حياة سعيدة . كما أفاد *العــطيــة * إلي أن بات من المهم أن نعيد صياغة القوانين واللوائح الخاصة لرياضةالسيارات والدراجات وذلك للوصول إلي فاعلية أكبر لهذه الرياضة خاصة في المغربالعربي . على اعتبار أن منطقة شمال أفريقيا تفتقر اليوم لبطولة دولية كما هو الحالفي منطقة الشرق الأوسط * بطولة الشرق الأوسط للراليات * ويجب اليوم أن نبني هذه البطولة ليكون هناكتواصل مباشر بين دول شمال أفريقيا كما أننا نؤيد أيضا وبشدة بناء علاقات جيدة معباقي دول قارة أفريقيا حتى نصل إلي الهدف المنشود وهو التطوير الشامل سواء منالجانب الإداري أو الفني ولتكون هذة البداية من خلال أقامة بطولة شمال أفريقيا –باها - تكون متزامنة مع موعد راليالفراعنة - رالي المغرب – رالي تونس وتكون المدة الزمنية لهذا الحدث * يومين *يستطيع المشارك في رالي الفراعنة وهو أحدى جولات بطولة العالم للراليات أن يكونأيضا منافس ضمن بطولة شمال أفريقيا – باها من خلال تسجيله كمشارك في البطولة ومنهذا الجانب أتمنى أن تعتمد هذه الفكرة وأن تنطبق على أرض الواقع من خلال موسم 2015على أن تعتمد رسميا في موسم 2016 كما * العطيـــة * الاتحادات والأندية إلي تنظيمدورات تدربيه يقوم السيد هاني شعبان الذيشرح وبالتفصيل عن طبيعة هذه الدورات مع فريق عمل متخصص بهذا النوع من الدورات التيتتمثل في تعريف أكبر وأشمل لرياضة السيارات من حيث تقديم الإسعافات الأولية وكيفيةالتعامل مع أي حدث قد يقع إلي جانب الأمور الخاصة بالتغذية للمتسابق وكذلك وضع خططخاصة بالمتسابقين الشباب وكيفية أعدادهم بالطرق الصحيحة .لعرايشي :سنواكب هذا التطور من خلال تكاتف الجميع من جانبه عبرالمرشح لمنصب رئيس القارة الأفريقية لدى الإتحاد الدولي للدراجات * عبداللةلعرايشي * عن بالغ سعادته لهذا الترشيح وعبر عن شكره العميق للسيد ناصر بن خليفةالعطية على هذا الدعم اللا محدود وكما أكد بأنه سيسعى جاهدا إلي بناء قاعدة تعاونننطلق من خلالها إلي مستقبل أفضل للقارة الأفريقية من خلال تبادل الخبرات وإقامةتواصل فعال بينا وهذا التواصل من شأنه أن يضعنا على الخارطة العالمية لرياضةالدراجات مؤكدا بالوقت ذاته أن دول شمال أفريقيا تمتلك الفرصة اليوم للنهوض بالرياضة في ظل وجود مقومات النجاح ولكن تحتاجإلي إدارة جماعية ومتابعة وبتأكيد ومن خلال هذه الفرصة الطيبة التي منحت لي اليومالمتمثلة بدعم ترشيحي لمنصب رئيس القارة الأفريقية لدى الاتحاد الدولي للدراجات FIM ما هو إلا دفعه معنوية للجميع من أجل التطويربالتعاون مع الجميع خاصة وأن الاتحاد الدولي للدراجات يسعى إلي أيجاد مستقبل جيدللرياضة في قارة أفريقيا وهذا الأمر يحتاج إلي عمل جماعي.الجدير ذكرهبأن الاجتماع قد عقد بفندق راديسون بلو الدوحة حيث انطلقت فعالياته في تمام الساعة10 من صباح اليوم الثلاثاء وأستمر حتى الساعة الواحدة والنصف وقد حضر رئيس الجامعةالملكية المغربية للدراجات عبدالله لعرايشي ورئيس الاتحادية الموريتانية للرياضةالميكانيكية السيد بهام لخال والسيد الشاذلي زويتن والدكتور هاني شعبان مسئولبرامج التدريب لدى الاتحاد القطري للدراجات والسيد جلال نكموش الجامعة الملكيةالمغربية لسباق السيارات والسيد علي داغر رئيس النادي اللبناني للدراجات والسيدعيسى العوضي رئيس النادي البحريني للدراجات وممثل النادي الدولي الكويتي السيد حمدالسيف والمهندس مسعود الجريبي مدير مكتب النشاط الرياضي بالنادي الليبي للسيارات .