>



النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    سعود العليان غير متصل المدير العام
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    35
    المشاركات
    16,760

    افتراضي 44.37 مليار درهم حجم تجارة دبي في قطع غيار السيارات




    جمارك دبي: 44.37 مليار درهم حجم تجارة دبي في قطع غيار واكسسوارات السيارات في 2014
    مؤتمر المركبات التجارية بأكاديمية أوتوميكانيكا: 10 % نمو سنوي في تجارة خدمات المركبات المزدهرة في الإمارات
    دبي، الإمارات: أعلنت جمارك دبي اليوم (الأربعاء 3 يونيو) على هامش معرض أوتوميكانيكا دبي 2015 أن حجم تجارة دبي في قطع غيار واكسسوارات السيارات بلغ 44.37 مليار درهم في 2014، مسجلا زيادة بنسبة 10 % مقارنة بالعام الماضي.
    بلغ حجم واردات قطع غيار واكسسوارات السيارات المزدهر 26 مليار درهم في العام الماضي، فيما بلغ حجم سوق الصادرات وإعادة الصادرات من دبي 18 مليار درهم.
    وفي تصريحات حول هذه الاحصائية قال سعادة أحمد محبوب مصبح، مدير جمارك دبي: "تدعم جمارك دبي النمو في تجارة دبي الخارجية بقطع غيار وإكسسوارات السيارات انطلاقاً من الحرص على تعزيز النمو في تجارة دبي الخارجية عموماً، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، بتنويع بنية الاقتصاد الوطني. ولتحقيق هذا الهدف، تقوم جمارك دبي بتطوير الخدمات والتسهيلات الجمركية لدعم قدرة التجار والمستثمرين على تحقيق أفضل مستوى من العائد لعملياتهم التجارية عبر دبي، ونحرص على تحفيز روح الإبداع والابتكار، واستخدام أفضل التطبيقات الذكية لتقنية المعلومات في عمليات التطوير المستمرة لخدماتنا وتسهيلاتنا، لكي نضمن اختصار الوقت والجهد الذي تستغرقه عمليات التخليص الجمركي للشحنات التجارية".
    وأضاف سعادته: "لقد نجحت دبي في ربط الأسواق العالمية لقطع غيار وإكسسوارات السيارات. فمن خلال دورها كمركز دولي وإقليمي للتجارة العالمية، وموقعها كبوابة ومنصة رئيسية للتجارة الآسيوية التي تعد من أهم المصادر لقطع الغيار والإكسسوارات، استطاعت الإمارة أن تقوم بمهمة صلة الوصل بين المُصنّعين في آسيا وأوروبا وأمريكا الشمالية، والمشترين لهذه المواد في أسواق واسعة تمتد من حول دبي على امتداد دول مجلس التعاون الخليجي والدول العربية، وصولاً إلى إفريقيا وشبه القارة الهندية ووسط وجنوب آسيا".
    وأوضح سعادة أحمد محبوب مصبح "إن التطور الذي حققته دبي في كافة المجالات، وخصوصاً على مستوى البنية التحتية في مجال النقل والمواصلات، وتمكنها من الارتقاء بمستوى موانئها ومطاراتها ومناطقها الحرة لتصبح من الأفضل عالمياً، تعد من العوامل الأساسية التي تعزز قدرة الإمارة على استقطاب حصة أكبر من التجارة العالمية، والتقدم إلى موقع المركز المفضل للمعارض التجارية إقليمياً وعالمياً، بعد أن استحقت بجدارة استضافة معرض إكسبو 2020 بما تستطيع تقديمه من خدمات وتسهيلات متطورة للعارضين والمشاركين بهذا الحدث العالمي، الذي يعد أكبر حدث تجاري دولي".
    وأفادت جمارك دبي أن قائمة أكبر دول شركاء في إجمالي تجارة قطع غيار السيارات في العام الماضي ضمت كلا من اليابان (6.14 مليار درهم)، كوريا الجنوبية (3.57 مليار درهم)، الصين (3.31 مليار درهم)، ألمانيا (3.16 مليار درهم) والولايات المتحدة (3.11 مليار درهم).
    وفي سياق متصل تصدرت كل من السعودية (2.37 مليار درهم)، العراق (1.08 مليار درهم) وأفغانستان (800 مليون درهم) سوق الصادرات وإعادة الصادرات في الإمارة خلال 2014 حيث ساهمت مجتمعة بنسبة 23 % من سوق الصادرات وإعادة الصادرات لقطع غيار واكسسوارات السيارات والإطارات ومكونات المحركات في دبي خلال العام.
    وعلى مستوى الواردات تقدمت اليابان حيث بلغت قيمة واردات دبي من قطع غيار واكسسوارات السيارات من اليابان 6.12 مليار درهم تلتها كوريا الجنوبية بقيمة 3.55 مليار درهم ثم الصين بقيمة 3.23 مليار درهم، ووصلت حصة الدول الثلاث الى 49% من اجمالي واردات دبي من هذه المواد.
    وقد تم الإعلان عن هذه الإحصائيات أمام المعنيين من مصنعي وموردي قطع الغيار، ومشغلي الأساطيل والجهات التنظيمية وذلك من خلال مؤتمر المركبات التجارية بأكاديمية أوتوميكانيكا التي أقيمت على هامش معرض أوتوميكانيكا دبي 2015.
    جاء الإعلان عن إحصائيات تجارة دبي في قطع غيار السيارات على لسان نسيم سعيد المهيري، مدير قسم الإحصاء والدراسات في جمارك دبي، حيث تؤكد هذه الإحصائيات على مكانة دبي كمركز لتجارة خدمات المركبات في المنطقة.
    شارك في مؤتمر المركبات التجارية بأكاديمية أوتوميكانيكا حشد فريد من أجهزة التنظيم وقادة المفكرين في مبيعات، خدمات المركبات التجارية، وصناعة خدمات المركبات، حيث تناولوا أحدث التوجهات والتطورات الإقليمية.
    كما سلط المؤتمر الضوء على ارتفاع الطلب على المركبات التجارية في منطقة الخليج بفضل زيادة الإنفاق الحكومي على البنية التحتية والاقتصاد المتنامي وقوة صادرات النفط الخام.
    من ناحية أخرى أفادت شركة فروست آند سوليفان العالمية للأبحاث التحليلية أن عدد الشاحنات والحافلات التي تم بيعها في منطقة الخليج خلال 2014 بلغ 115,171، وبذلك يصل عدد المركبات التجارية على طرق المنطقة إلى 1.2 مليون مركبة.
    ومن المتوقع أن يصل عدد المركبات التجارية الخفيفة، المتوسطة والثقيلة في منطقة الخليج بحلول 2020 إلى 1.84 مليون مركبة وهو ما أدى بدوره إلى ارتفاع الطلب على سوق قطع غيار المركبات التجارية الذي بلغ حجمه 3.38 مليار دولار في 2014، وينتظر أن يصل على 5.49 مليار دولار بحلول 2020، بنسبة نمو 8.4 % سنويا.
    وخلال المؤتمر تحدث سوباش جوشي، مدير فروست آند سوليفان الإقليمي للسيارات والنقل في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تحدث عن التوجهات والفرص في سوق المركبات التجارية في منطقة الخليج حيث تشير صادرات النفط الخام والمؤشرات الاقتصادية إلى نمو متسارع.
    وقال جوشي: "سعر النفط الخام هو أهم عامل يتحكم في نمو الاقتصاد بالخليج، كما يعزز النمو الاقتصادي الجيد من الاستثمارات الحكومية، ما يؤدي إلى زيادة في مبيعات المركبات التجارية".
    وأضاف جوشي: "النمو السكاني ونمو متوسط الدخل للفرد يزيد من معدل استهلاك السلع كما أن اقتصاد الخليج يعتمد بقوة على واردات تلك السلع. وسوف يؤدي أي نمو في عينات الاستهلاك إلى زيادة في أنشطة النقل واللوجستيات، ما يؤدي إلى ارتفاع الطلب للشاحنات والحافلات".
    وسوف يستبشر عارضو كفاءة الشاحنات في أوتوميكانيكا دبي 2015 بأخبار نمو صناعة المركبات التجارية الإقليمية وما يرتبط بها من طلب على قطع غيار وخدمات المركبات التجارية.
    يشارك إجمالي 891 من 1,889 عارض في معرض الأيام الثلاث بقائمة منتجات تضم قطع غيار، معدات وخدمات المركبات، بزيادة 76 % مقارنة بالعام الماضي.
    وتفيد فروست آند سوليفان أن السعودية والإمارات تتصدران سوق مكونات المركبات التجارية في منطقة الخليج، حيث بلغت حصتهما معا 84 % من حجم السوق الإقليمي خلال 2014.
    بلغ حجم الطلب على قطع غيار المركبات التجارية في السعودية 2.05 مليار دولار في 2014، ومن المتوقع أن يصل إلى 3.65 مليار دولار بحلول 2020، فيما بلغ حجم سوق الإمارات 800 مليون دولار في 2014 ومن المتوقع أن يصل إلى مليار دولار في 2020.
    تساهم منتجات الصيانة (الفلاتر، شمعات الإشعال، السيور، المكابح، والأحذية/البِطانات) والقطع الميكانيكية (الطلمبات، مولدات التيار، الثرموستات، مشغل السيارة، والمستوعبات) تساهم بـ 72 % من حجم السوق، فيما يزيد الطلب على قطع التصادم في الإمارات، السعودية والكويت.
    ضمت قائمة المتحدثين في المؤتمر كذلك كلا من طارق الفلاحي، مدير قسم تخطيط الشحن في دائرة النقل في أبوظبي، وهيربرت لونسدال، مدير تطوير الأعمال الدولية في معهد صناعة السيارات.
    يقام المعرض خلال الفترة من 2 – 4 يونيو في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض، حيث يعد أوتوميكانيكا دبي 2015 المعرض التجاري الأكبر لخدمات المركبات في الشرق الأوسط وأفريقيا. يشارك في المعرض 1,889 من 59 دولة.
    رسخ أوتوميكانيكا دبي 2015 مكانته بقوة كحدث واجب الحضور لكل المعنيين والمهتمين بسوق خدمات المركبات في المنطقة ومن المتوقع أن يزوره أكثر من 29,000 زائر تجاري من 130 دولة على مدى أيامه الثلاث.

  2. #2
    سعود العليان غير متصل المدير العام
    تاريخ التسجيل
    Sep 2007
    الدولة
    35
    المشاركات
    16,760

    افتراضي




المواضيع المتشابهه

  1. وسيطكم في تجارة السيارات المستعملة من أمريكا
    بواسطة uscars في المنتدى قسم البيع والشراء
    مشاركات: 61
    آخر مشاركة: 01-01-2012, 12:05 AM
  2. أقوى برامج قطع غيار السيارات وقطع غيار المنتجة من شركة بوش bosch esi tronic
    بواسطة hossam moustafa في المنتدى قسم السيارات العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 14-07-2010, 08:09 AM
  3. حرق أسعار في تجارة قطع غيار السيارات
    بواسطة روح زايد في المنتدى قسم السيارات العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 29-05-2009, 10:14 PM
  4. أخبار الطيران 37:صناعة الطيران الخاص تنمو إلى مليار درهم عام 2012
    بواسطة grandv8 في المنتدى المواضيع الحصرية والتغطيات المصورة والتجمعات
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-11-2008, 08:18 PM
  5. مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 24-03-2008, 09:33 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

راعي اعلامي لمعرض اكسس 2016

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14