النمو في الشرق الأوسط يسهم ببيع ’بنتلي‘ أكثر من 10,000 سيارة حول العالم للسنة الثالثة على التوالي
· زيادة من رقمين في أوروبا، نمو في الشرق الأوسط، المملكة المتحدة، كوريا الجنوبية واليابان
· الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية تحتلان المركزين الخامس والسادس في تصنيف الأسواق الأكثر نجاحاً لدى الشركة على الصعيد الدولي
(الشرق الأوسط، 7 فبراير 2016) أسهمت المبيعات القياسية في الشرق الأوسطبتمكين شركة ’بنتلي موتورز‘ (Bentley Motors) من تسجيل نمو من رقمين خلال العام 2015، مع احتلال الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية للمركزين الخامس والسادس ضمن لائحة أكثر الأسواق نجاحاً على الصعيد الدولي لدى الشركة. وقامت العلامة التجارية الرائدة لصناعة السيارات فائقة الفخامة بتسليم 10,100 مركبة السنة الماضية، مع تحقيق نمو من رقمين في أوروبا وأداء قوي في المملكة المتحدة، السوق الأم لشركة ’بنتلي‘، ومحافظة أمريكا الشمالية على موقعها كالمنطقة الأولى لمبيعات الشركة. ولقد ساعد هذا الأمر ’بنتلي‘ على بيع أكثر من 10,000 سيارة للسنة الثالثة على التوالي.
تعليقاً على النجاح المحقّق في 2015، قال ولفغانغ دورهايمر، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة ’بنتلي‘: "تميّز الأداء الإيجابي لشركة ’بنتلي موتورز‘ السنة الماضية بالدعم الذي كسبه من زيادة المبيعات في المناطق الرئيسية، كما أنه تعزّز بفضل التزامنا المستمر بالاستثمار في المنتجات والموظّفين وشبكة الوكلاء."
وأضاف: "بذلنا جهداً كبيراً لبناء منصّة مستدامة تمكّننا من تحقيق النمو على المدى الطويل وهذا سيساعدنا في التمتّع بسنة قوية في 2016، خصوصاً مع لعب مركبة Bentayga الجديدة كلياً لدور مهم، والتي اقترب فعلاً موعد تسليم المركبات الأولى منها. كما لدينا مخطّطات مشوّقة مع طرحنا لطرازات مستقبلية، مما يتيح الفرصة أمام المزيد من العملاء حول العالم للاستمتاع بالجمع الفريد بين الفخامة والأداء الذي تتميّز به ’بنتلي‘."
من جهته، أوضح ستيفن رينولدز، المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط، أفريقيا، الهند وآسيا-الباسيفيك في شركة ’بنتلي موتورز‘ قائلاً: "يبقى الشرق الأوسط أحد المحفّزات الرئيسية وراء النجاح الدولي لشركة ’بنتلي‘، وشركاؤنا هم من بين الأفضل في العالم. ومنذ أن نقلنا مقرّنا الإقليمي إلى دبي في العام 2014، تضاعف حجم فريق العمليات في الشرق الأوسط ثلاثة أضعاف، وهذا النمو هو دليل على أهمية هذه المنطقة والعملاء فيها."
وأكّد يقول: "يبقى الاستثمار أولوية قصوى بالنسبة لنا. وهذه السنة سوف نستقبل في الشرق الأوسط طراز Bentayga، المركبة الرياضية متعدّدة الاستخدامات الأسرع، الأفخم والأكثر حصرية في العالم. واحتفالاً بوصولها إلى المنطقة، سنعمل على تحديث متاجر البيع بالتجزئة على المستوى الإقليمي ونفتتح صالة عرض جديدة بارزة في دبي ستكون المنشأة الأضخم من نوعها لـ’بنتلي‘ في العالم."
عزّزت ’بنتلي‘ حضورها حول العالم لتتواجد الآن في 58 سوقاً، أي أكثر من أي وقت مضى مع 203 شركاء مبيعات. وسوف يستثمر هؤلاء الشركاء أكثر من 100 مليون يورو السنة الحالية في صالات عرض فخمة بتصميم جديد.
ولقد كانت أمريكا الشمالية السوق الأول من ناحية العملاء خلال 2015 وأنهت العام عبر بيع 2,864 سيارة، مع انخفاض بسيط عن الرقم المحقّق في العام 2014 والذي بلغ 3,186 سيارة. ولقد شكّل هذا نسبة 28 بالمئة من المبيعات الدولية. أما في الشرق الأوسط فقامت ’بنتلي‘ بتسليم 1,274 سيارة في العام 2015، بزيادة 11 سيارة عن 2014، ولقد قاد هذا النجاح طرح طراز Continental GT V8 S.
وفي أوروبا، ارتفعت المبيعات بنسبة 10 بالمئة مع تسليم 1,695 سيارة مقارنة مع 1,539 سيارة للسنة السابقة. وفي السوق الأم لشركة ’بنتلي‘ المتمثّل بالمملكة المتحدة، تم تسجيل أداء قوي مما جعلها ثاني أفضل دولة من ناحية المبيعات مع تسليم 1,457 سيارة مقارنة مع 1,387 سيارة في 2014، وتحقيق نسبة تصدير قدرها 85 بالمئة.
وقال كيفين روز، عضو مجلس إدارة شركة ’بنتلي‘ للمبيعات، التسويق وخدمات ما بعد البيع: "يشكّل النجاح الدولي مؤشّراً إضافياً على قوّة علامة ’بنتلي‘ التجارية. ولم نقم فقط بإنشاء أربع منطاق أساسية للمبيعات متمثّلة بأمريكا الشمالية، الشرق الأوسط، أوروبا وضمنها المملكة المتحدة، وكذلك الصين، بل إننا نشهد بروز أسواق أخرى مثل كوريا الجنوبية، روسيا واليابان التي تشهد نمواً سريعاً أيضاً. وهذا سيساعدنا على تحقيق المزيد من النمو دون المساومة على المزايا الحصرية التي نتمتّع بها، كما أنه يمنح ثباتاً إضافياً لعلامة ’بنتلي موتورز‘ التجارية على المدى الطويل."
من جهة أخرى، لم تكن ’بنتلي‘ محصّنة كلياً تجاه الظروف الحالية كثيرة التحدّيات التي يشهدها قطاع مبيعات السيارات في الصين، لكنها تبقى ملتزمة تجاه عملائها وشركاء المبيعات لديها، وهي واثقة من تحقيق النجاح على المدى الطويل. ولقد قامت ’بنتلي‘ بتسليم 1,615 سيارة مقارنة مع 2,560 سيارة في العام 2014. وباستثناء أرقام المبيعات في الصين، حافظت ’بنتلي‘ على أدائها القياسي خلال 2015 في باقي مناطق العالم. ولقد تم تسليم 455 سيارة في منطقة آسيا-الباسيفيك مقارنة مع 457 سيارة في العام 2014. وشهدت اليابان نمواً بنسبة 15 بالمئة مع تسليم 353 سيارة مقابل 306 سيارات في 2014. وأخيراً ارتفعت المبيعات في كوريا الجنوبية بعد طرح طراز Flying Spur V8، حيث تم تسليم ما مجموعه 387 سيارة ’بنتلي‘ مقارنة مع 322 سيارة في العام 2014، لتكون الشركة قد سجّلت نمواً بنسبة 20 بالمئة.