الطيران العُماني يدشن الدار البيضاء الأسبوع المُقبل
يُطلق الطيران العُماني، الناقل الوطني لسلطنة عُمان، وجهته الجديدة من مسقط إلى مدينة الدار البيضاء المغربية في الأول من يوليو 2018. يواصل الناقل الوطني لسلطنة عمان عمليات التوسع على مستوى الشبكة والأسطول مع استمرار الشركة في تطوير عملياتها عبر مقرها في مسقط. يأتي تدشين الوجهة الجديدة عقِب إطلاق الناقل لوجهته إلى إسطنبول في الأول من يونيو وقبل انطلاق رحلات الطيران العُمانيإلى موسكو خلال شهر أكتوبر 2018 . وسيتم تسيير الرحلات التي تستغرق 8 ساعات و 50 دقيقة إلى مطار محمد الخامس الدولي في الدار البيضاء على متن طائرات الطيران العُماني من طراز البوينغ 800-787 دريملاينر، حيث ستقلع رحلة الذهاب رقم WY171من مسقط في تمام الساعة 01:20 من أيام الأحد والإثنين والأربعاء والجمعة لتصل إلى الدار البيضاء في الساعة 07:10، في حين ستغادر رحلة العودة رقم WY172 التي تستغرق 7 ساعات و 50 دقيقة الدار البيضاء في الساعة 08:20 من أيام الأحد والإثنين والأربعاء والجمعة، لتصل إلى مبنى المسافرين الجديد بمطار مسقط الدُّولي الحائز على جوائز عالمية في الساعة 19:15. بدورها، ستعزز وجهة الطيران العُماني الجديدة العلاقة الثنائية وحجم التبادل التجاري بين البلدين الشقيقين كما ستساهم في فتح آفاق أوسع للسياحة كونها فرصة سانحة لضيوف الناقل الوطني لاستكشاف واحدة من أكثر المدن ازدهارًا في العالم، والاستمتاع بجمالها. سيطلق الطيران العماني رحلاته عبر مبنى المسافرين الجديد بمطار مسقط الدُّولي الذي تُوِّج مؤخرًا بجائزة مشروع التطوير السياحي الرائد في منطقة الشرق الأوسط لعام 2018 ضمن حفل توزيع جوائز السفر العالمية، وعليه بات ضيوف الطيران العُماني يستمتعون بخدمات إضافية لا تُضاهى. وبدوره، يفخر الطيران العُماني بتسيير حوالي 200 رحلة يوميا عبر مبنى المسافرين الجديد، حيث يحلق الناقل الوطني إلى 9 وجهات ضمن دول مجلس التعاون الخليجي و11 وجهة في الهند و7 وجهات في أوروبا، بالإضافة إلى إسطنبول ووجهات الناقل في شبه القارة الهندية والشرق الأقصى والشرق الأوسط وشمال أفريقيا، الأمر الذي يوفر للضيوف مزيدًا من الخيارات وسهولة في عمليات الربط عبر شبكة وجهاته.