خيارات أوسع للسفر وبرنامج واحد لمكافأة ولاء العملاء
الأربعاء، 16 يناير، 2019 — دبي، 16 يناير (كانون الثاني) 2019: تواصل الشراكة الاستراتيجية بين طيران الإمارات وفلاي دبي توفير مزيد من الخيارات للمسافرين منذ إطلاقها قبل 14 شهراً، ومن المتوقع أن تنمو بشكل أكبر مع إضافة مزيد من وجهات المشاركة في الرموز خلال عام 2019.
وحققت الشراكة بين الناقلتين، التي دخلت حيز التنفيذ في نهاية أكتوبر (تشرين الأول) 2017، عدداً من المزايا للعملاء منذ ذلك الحين، مثل خيارات أوسع للسفر عبر العالم وتوفير مزيد من الرحلات عند التخطيط للسفر، وبرنامج موحد لمكافأة ولاء العملاء، وسهولة السفر بتذكرة واحدة مع نقل الأمتعة من محطة الانطلاق إلى محطة الوصول.
وخلال الفترة بين يناير وديسمبر 2018، سافر 3.29 ملايين راكب على رحلات الرمز المشترك عبر 84 وجهة، بما فيها وجهات سياحة ومغامرات شهيرة، مثل بوخارست وكتماندو وزنجبار وغيرها. ومن خلال المشاركة بالرمز، يمكن لعملاء طيران الإمارات السفر إلى 67 وجهة إضافية عبر شبكة فلاي دبي، في حين توفر شبكة خطوط طيران الإمارات 115 وجهة إضافية لعملاء فلاي دبي.
وقال سمو الشيخ احمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة ورئيس فلاي دبي: "أثبتت الشراكة بين طيران الإمارات وفلاي دبي نجاحها، ونحن سعداء للغاية بما تم تحقيقه في عام واحد. ولم تقتصر فوائد هذه الشراكة على العملاء فقط، بل انعكست أيضاً على الناقلتين وتعاونهما بشكل وثيق، مثل تقليل تداخل الخطوط وإعادة تنظيم جداول مواعيد الرحلات إلى الوجهات المشتركة".
وأضاف سموه قائلاً: "ساهمت الشراكة أيضاً في تعزيز مكانة دبي كمركز عالمي رائد للنقل الجوي مع زيادة حركة السفر الناتجة عن شبكة الرمز المشترك للناقلتين، ومن خلال إتاحة خيارات أوسع لمواصلة السفر براحة وسلاسة عبر مطار دبي الدولي".

تواصل عالمي
بدأت الشراكة بين طيران الإمارات وفلاي دبي برحلات رمز مشترك إلى 29 مدينة فقط، وتوسعت منذ ذلك الحين إلى 84 مدينة، بما في ذلك وجهات فلاي دبي الجديدة مثل كاتانيا وكراكوف ودوبروفنيك وهلسنكي.
وخلال عام 2019 الجاري، سيستمر توسيع شبكة رحلات الرمز المشترك مع إطلاق وجهات فلاي دبي الجديدة مثل نابولي وبودابست، وغيرهما من الوجهات الأخرى التي سيتم الإعلان عنها لاحقأً. وسوف تنطلق رحلات فلاي دبي إلى شيتاغونغ اعتبارأً من 20 يناير الجاري، في حين ستبدأ الرحلات إلى كوريكود بولاية كيرالا الهندية اعتباراً من 1 فبراير (شباط) المقبل.

رحلات متابعة أفضل
لتحقيق مزيد من سهولة الربط بين طيران الإمارات وفلاي دبي، بدأ منذ 2 ديسمبر (كانون الأول) 2018، تشغيل 11 رحلة لفلاي دبي انطلاقاً من المبنى 3 في مطار دبي الدولي. وتعمل هذه الرحلات إلى كل من: بلغراد، بيشكيك، بوخارست، كاتانيا، هلسنكي، كراكوف، منيراليني فودي، براغ، روستوف أون دون، صلالة وزغرب. وسوف يعمل مزيد من رحلات فلاي دبي من المبنى 3 هذا العام، بما في ذلك رحلات بوخارست ونابولي، ما سيساهم في تحسين تجربة العملاء.
وقد أتاحت هذه الخطوة للمسافرين إلى هذه الوجهات إنهاء إجراءات سفرهم على كاونترات طيران الإمارات لرجال الأعمال والدرجة السياحية في المبنى 3. كما أصبح بإمكان ركاب درجة رجال الأعمال استخدام المسار السريع على الأرض والتمتع بالمزايا الأخرى لدرجة رجال الأعمال، في حين سيتوفر للركاب العابرين (الترنزيت) وقت أفضل للالتحاق برحلاتهم بسرعة وسلاسة.

برنامج واحد لمكافأة الولاء
اعتمدت فلاي دبي برنامج "سكاي واردز طيران الإمارات" لمكافأة ولاء عملائها اعتباراً من أغسطس (آب) 2018، وذلك لتوفير وسائل أفضل أمامهم لكسب وإنفاق الأميال. ويتيح توحيد برنامج الولاء لأعضاء سكاي واردز طيران الإمارات كسب أميال سكاي واردز وأميال الفئة والاستمتاع بمزايا السفر المشتركة عند السفر على رحلات الرمز المشترك.
ومنذ أغسطس الماضي، سافر أكثر من 125 ألف عضو سكاي واردز على رحلات فلاي دبي وكسبوا نحو 300 مليون ميل. كما نشط أعضاء سكاي واردز في استخدام أميالهم للدفع جزئياً أو كلياً لشراء أكثر من 10 آلاف تذكرة للسفر على رحلات فلاي دبي.
ويكسب الأعضاء نفس عدد الأميال على كل رحلة رمز مشترك، ما يمكنهم من الحصول على المكافآت وبلوغ فئات العضوية الأعلى بصورة أسرع. كما يتمتع الأعضاء بمزيد من الامتيازات أثناء انتقالهم عبر فئات العضوية، حيث يحصلون على أميال إضافية، ويمكنهم استخدام كاونترات درجة رجال الأعمال عند سفرهم في الدرجة السياحية، واصطحاب أمتعة إضافية، وأولوية استلام الأمتعة عند الوصول.
وتغطي شبكة الخطوط المشتركة لطيران الإمارات وفلاي دبي حالياً 216 محطة، ومن المتوقع أن يرتفع العدد إلى 240 محطة بحلول عام 2022، ما سيوفر للعملاء عبر العالم مزيداً من سهولة مواصلة سفرهم عبر دبي.