الرئيسية / أخبار السيارات / تقنية جديدة في تصميم السيارات من فولفو

تقنية جديدة في تصميم السيارات من فولفو

طورت شركة صناعة السيارات السويدية “فولفو كارز” تقنية جديدة تتيح لمصممي ومهندسي السيارات لديها فرصة قيادة أي جيل جديد من السيارة لمدة سنوات قبل إنتاج السيارة بالفعل وهو ما يوفر للشركة الكثير من الوقت والمال ويحسن عوامل الأمان والسلامة في سياراتها.

وذكرت الشركة السويدية المملوكة لمستثمرين صينيين أنها تتعاون مع الشركة الفنلندية الناشئة “فاريو” لإنتاج أجهزة “الواقع المختلط” التي يمكن استخدامها أثناء القيادة.

يحمل الجهاز الجديد اسم ” فاريو إكس آر-1″ ويسمح لخبراء “فولفو” إضافة عناصر افتراضية أو خصائص كاملة تبدو حقيقية بالنسبة للسائق، مع إضافة وحدات استشعار للسيارة لأغراض التطوير.

وقالت “فولفو” إنه لا توجد شركة سيارات أخرى تمتلك هذه الإمكانيات.

ونقل موقع “أوتو نيوز” المتخصص في موضوعات السيارات عن “كاسبر فيمكان” كبير الباحثين في “فولفو” قوله في تسجيل “فيديو” لوصف التكنولوجيا الجديدة إن “جهاز فاريو إكس.آر-1 هو تغيير حقيقي لقواعد اللعبة عندما يتعلق الأمر بسرعة عملية تطوير” الجيل الجديد من أي سيارة.

وفي حين لم تتمكن “فولفو” من تحديد كم الأموال أو الوقت الذي سيتم توفيره أثناء تصميم جيل جديد من السيارة باستخدام التقنية الجديدة، يقول “زكي فصيح الدين” الرئيس التنفيذي لصندوق فولفو كارز للتكنولوجيا إنه يعتقد أن الفوائد ستكون كثيرة.

وأضاف “نحن نغير بشدة طريقة تفكيرنا بشأن النموذج الأولي وتطوير النموذج الاختباري للتصميم، مع سيناريوهات محاكاة مختلفة وبخاصة مع ارتباطها بعوامل السلامة.. بالتأكيد سيكون من الأوفر جدا إنتاج نموذج اختباري رقمي، مقارنة بإنتاج نموذج اختباري حقيقي”.

وتابع “فصيح الدين” إن تحسين عوامل السلامة والأمان كان السبب الرئيسي وراء تعاون “فولفو” مع “فاريو”، مضيفا أنه اعتبارا من العام المقبل، تريد “فولفو” ألا يتعرض أي راكب للوفاة أو الإصابة الخطيرة أثناء ركوب واحدة من سياراتها الجديدة.

وقال إن هناك محفزا أخر وراء إضافة جهاز “فاريو” إلى عملية تصميم سيارات “فولفو” الجديدة وهو “الحرص على جعل منتجنا أفضل كهدف نهائي لنا، من خلال استخدام أحدث تكنولوجيا متاحة في نشاطنا”.



راعي اعلامي لمعرض اكسس 2016