الرئيسية / أخبار السيارات / لامبورجيني بتقنية الطباعة 3D

لامبورجيني بتقنية الطباعة 3D

نجح رجل أمريكي يدعى سترلينج باكوس بمساعدة ابنه في صناعة نسخة من طراز لامبورجيني “Aventador” عن طريق طابعة ثلاثية الأبعاد.

ووفقا لشبكة “سكاي نيوز” عربية، فقد استغل سترلينج الذي يقطن في مدينة إيري بولاية كولورادو الأمريكية، ويعمل فيزيائي في مؤسسة متخصصة في مجال الليزر، معرفته بعلم الليزر والطابعات ثلاثية الأبعاد من أجل تحقيق حلمه.

وخلال مشوار تحقيق الحلم قام سترلينج الذي يعمل كذلك استاذا في جامعة كولورادو الحكومية، بشراء طابعة ثلاثية الأبعاد، لا تزيد قيمتها على بضعة مئات من الدولارات، واستخدمها في صنع عشرات القطع البلاستيكية الخاصة بسيارته، ثم قام بتغليفها بواسطة ألياف الكربون لمنحها مزيدا من القوة والصلابة ومقاومة الحرارة قبل أن يثبتها معا في هيكل السيارة الذي صممه وأنشأه من أنابيب فولاذية هيكلية بشكل مثالي.

بالإضافة إلى ذلك، توفرت لدى الأب وابنه بعض القطع الأصلية من سيارة لامبورجيني تمكنا من جلبها من إحدي محال بيع قطع السيارات المستعملة.

أما المحرك المستخدم في هذه السيارة، فهو بالتأكيد ليس محرك لامبورجيني وإنما محرك سيارة كورفيت 2003 يعمل على تحريك الإطارات الخلفية للسيارة، فيما استخدما ناقل سرعة لسيارة بورش 911.

ويرجع السبب وراء تفكير الأب في صناعة تلك السيارة التى يقدر ثمن النسخة الأصلية منها بحوالي 400 ألف دولار k هو ثمنها الباهظ الذي يحول دون امتلاكها من قبل الملايي حول العالم.

وقضي سترلينج، فى صناعة هذه السيارة عاما ونصف العام، وكلفته نحو 20 ألف دولار (340 ألف جنيه تقريبا)، ويأمل أن يتم ترخيصها عندما ينتهي منها في الخريف المقبل، وتصبح جاهزة للسير في الشوارع العامة.

ووثق باكوس عملية تصنيع السيارة على صفحة خاصة في فيسبوك، ونشر عشرات الصور لعملية تصنيع وتجميع السيارة.



راعي اعلامي لمعرض اكسس 2016