الرئيسية / أخبار السيارات / ثروة إيلون موسك في خطر بسبب شاحنة تسلا الجديدة

ثروة إيلون موسك في خطر بسبب شاحنة تسلا الجديدة
ثروة إيلون موسك في خطر بسبب شاحنة تسلا الجديدة

ثروة إيلون موسك في خطر بسبب شاحنة تسلا الجديدة

كشف تقرير جديد أن صافي أرباح الملياردير الأمريكي إيلون موسك، تراجع بمقدار 768 مليون دولار في يوم واحد فقط، بعد الإطلاق الفاشل لشاحنة تسلا الجديدة التي طال انتظارها.

وبعد سبع سنوات من تغريدة أشار فيها موسك إلى رغبته في صنع شاحنة خارقة تابعة لشركته تسلا، كشف رجل الأعمال الأمريكي عن شاحنة “سايبرتراك” في عرض خاص لمحبي السيارات في لوس أنجلوس.

وقال إن “سايبرتراك” قادرة على تجاوز سيارة بورش 911، مع وجود أبواب محصنة ضد الرصاص عيار 9 ملم، ولكن بعد الاختبار الناجح للأبواب المصنوعة من الخليط المعدني نفسه المستخدم في صنع المركبات الفضائية، جاء دور بلور النوافذ لإظهار قوتها المدرعة، ولسوء حظ موسك، فإن إطلاق كرة معدنية تجاه النوافذ “المقاومة للكسر” لم يقدم الأداء المطلوب، حيث تحطم على الفور.

ويبدو أن هذه التجربة كانت باهظة الثمن، ففي اليوم الذي تلا ذلك، انخفض سعر سهم تسلا بنسبة 6% تاركا ثروة موسك تتراجع بنحو 768 مليون دولار، بحسب ما نشره موقع “فوربس”.

وبصفته صاحب المركز الـ41 لأغنى الأثرياء في العالم، ما يزال موسك يتمتع بثروة تبلغ 23.6 مليار دولار.

وعلى الرغم من أن موسك معتاد على خوض المخاطر، إلا أن هذه التجربة المكلفة كانت أكثر خطأ غير متوقع، حيث شارك في وقت لاحق لقطات عبر حسابه على “تويتر” تظهر فون هولزهاوزن وهو يقوم بنفس الاختبار الذي أجراه يوم العرض، على نوافذ “سايبرتراك”، والتي كشفت عن تأثير مختلف بشكل ملحوظ “قبل الإطلاق” وكانت بالفعل فائقة المقاومة.



راعي اعلامي لمعرض اكسس 2016