اوبل تعود الى السوق الروسي

أعلنت شركة السيارات الألمانية “أوبل” اليوم الاثنين، أنها عادت إلى روسيا بعد خروجها منها قبل أربعة أعوام، في خضم “أزمة اقتصادية حادة” آنذاك.

وكانت العملة الروسية، الروبل، فقدت نصف قيمتها خلال عامي 2014 و2015، وسط عقوبات مشددة على روسيا بسبب ضم موسكو لشبه جزيرة القرم الأوكرانية، وتراجع أسعار النفط، وهو أحد الصادرات الرئيسية الروسية.

وقالت الشركة في بيان لها إن شركة “روسيلسهايم” التي تتخذ من ألمانيا مقرا لها، دخلت إلى السوق من جديد عبر بدء عملية الإنتاج في منشأة تقع بمدينة كالوجا، غربي روسيا.

وتقوم الشركة بتسويق سيارة الركاب الفان طراز “زافيرا لايف” وسيارة “جراندلاند إكس” الرياضية متعددة الاستخدامات بين العملاء الروس.

وذكر البيان أن مصنع الشركة في كالوجا، التي تقع على بعد نحو 200 كيلومتر جنوب غرب العاصمة موسكو، سيبدأ أيضا خلال الأشهر المقبلة إنتاج السيارة الفان التجارية “فيفارو”.

ونقل البيان عن الرئيس التنفيذي للشركة، ميشائيل لوشيلر، القول إن “أوبل” ستعزز عملياتها في روسيا تدريجيا على مدار السنوات القليلة المقبلة.

زر الذهاب إلى الأعلى