الرئيسية / أخبار السيارات / مبيعات فولكس فاجن تتراجع بسبب كورونا

مبيعات فولكس فاجن تتراجع بسبب كورونا

تسبب انتشار فيروس كورونا الجديد وعطلة العام الصيني الجديد في تراجع حاد لمبيعات مجموعة “فولكس فاجن” الألمانية للسيارات خلال يناير الماضي.

وأعلنت المجموعة اليوم الجمعة، في مقرها بمدينة فولفسبورج الألمانية أن مبيعات كافة علاماتها التجارية في الصين، أهم سوق للمجموعة، تراجعت بنسبة 11.3% إلى 343400 سيارة، مقارنة بنفس الشهر عام 2019.

ما تسبب في تراجع مبيعات المجموعة على مستوى العالم بنسبة 5.2% لتصل إلى 836800 سيارة.

تجدر الإشارة إلى أن نحو 40% من مبيعات المجموعة تذهب إلى السوق الصينية.

وفي يناير الماضي، تراجعت مبيعات السيارات في السوق الصينية بأكملها بمقدار الخمس تقريبا، وتتوقع اتحادات صينية تدهورا ملحوظا أيضا خلال الأشهر الأولى من هذا العام بسبب وباء كورونا.

وتراجعت المبيعات العالمية للعلامة المركزية فولكسفاجن، المنتشرة بقوة في الصين، خلال الشهر الأول لهذا العام بنسبة 5.8% إلى 485500 سيارة.

وفي المقابل، زادت المبيعات العالمية من علامة “أودي” بنسبة 1.8% لتصل إلى 147300 سيارة، كما ارتفعت مبيعات علامة “بورشه” بنسبة 5.8% لتصل إلى 19900 سيارة.

كما تراجعت مبيعات “فولكسفاجن” بوضوح بالنسبة للمركبات التجارية الصغيرة والشاحنات الصغيرة والحافلات من علامتي “مان” و”سكانيا”.



راعي اعلامي لمعرض اكسس 2016